منتدى احلى بنات النسائى
عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضوة بالمنتدى لانك وحشتينا جدا
اوالتسجيل ان لم تكوني عضوة وترغبين في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك وانضمامك لاسرتنا الجميلة
وشكرا
ادارة المنتدى

منتدى احلى بنات النسائى

منتدى نسائى يهتم بكل مايهم المرأة العربية
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جالتسجيلدخول
منتدى احلى بنات النسائى يرحب بالزائرات و العضوات
تتشرف ادارة المنتدى بدعوة الزائرات والعضوات الكرام لحضور دورة حفظ القران الكريم بالمنتدى على الراغبة فى الاشتراك تسجيل اسمها فى المكان المخصص للدورة وسيتم تحديد ميعاد بدء الدورة قريبا
كل سنة وانتى طيبة يااحلام عمرنا

شاطر | 
 

 الثـــــــــــــــــــوم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
منصورة
بنوتة برونزية
بنوتة برونزية


عدد المساهمات : 717
تاريخ التسجيل : 27/08/2010
الجنس : انثى

مُساهمةموضوع: الثـــــــــــــــــــوم   السبت سبتمبر 18, 2010 12:59 am

الثـــــــــــــــــــوم

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

المحتويات الكيميائية:

يحتوي الثوم على مركب يُعرف باسم اللينز (Allins) وهو عبارة عن الكايلسيستين سلفوكسايد (Alkylcystine Sulfoxides) وعند قطع أو هرس فصوص الثوميتحول هذا المركب إلى مركب آخر هو اليسيسن (Allicine) الذي يُعرف باسم داياللايل داي سلفايد مونو إس اوكسايد (diallul-disylphide-mono-s-oxide)والثوم إذ يبس ثم أُعيد ترطيبه في الماء فإنه يحتوي على زيت يتكون منالمركبات المعروفة باسم Vinul dithiins. Ajoens. Oligosulfides كما يحتويالثوم على مواد عديدة التسكر (Polysaccharides) ومواد صابونية (Sapnins).كما يحتوي على بروتين ودهن وأملاح معدنية وفيتامينات أ، ب، ج، ه.

الفوائد الطبية الحديثة


لقد اثبت العالم لويس باستور الكيمائي الفرنسي العظيم في القرن التاسع عشراحتواء الثوم على خصائص مطهرة وقد استفادت الجيوش البريطانية والألمانيةوالروسية من هذه الخصائص خلال الحربين العالميتين الأولى والثانية. ومنذذلك الوقت أكدت العديد من الدراسات أن الثوم فعال ضد البكتريا والفطرياتوالفيروسات والطفليات.

لقد بدأ العلماء في السنوات الأخيرة بدراسة الثوم بشكل مكثف حيث نشرت500مقالة في المجلات العلمية والطبية حول الآثار الوقائية للثوم منذ اواسطالثمانينات وقد ركزت هذه البحوث على تأثير الثوم على الكوليسترول في الدموضغطه وكذلك صفائح الدم التي تشكل المتخثرات الدموية وبالتالي تخفض من خطرالإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية.

السرطان

كما تُشير الأبحاث الجارية حالياً إلى أن الثوم يحتوي على خصائص مضادةللسرطان حيث اتضح أن الثوم يقلل خطر الإصابة بسرطان القولون. وقد اثبتتالدراسة على حيوانات التجارب أن الثوم يساعد على تقليص الخلايا السرطانيةلسرطان الثدي والجلد والرئتين بالإضافة إلى أنه يقي من سرطان القولونوالمرئ.

مضاد حيوي

كما ثبت من خلال الدراسات التي تمت في ألمانيا واليابان والولايات المتحدةالأمريكية على أن الثوم مضاد حيوي. وقد أعلن الطبيب الأستاذ "هانزرديتر"الألماني أنه تأكد له أن الثوم ينقي الدم من الكوليسترول والمواد الدهنيةوأنه يقتل الجراثيم التي تسبب السل والدفتريا، وفي بعض الحالات كان أشدفعالية من البنسلين والستربتومايسن وبعض المضادات الحيوية الأخرى.

الجراثيم

وجاء في نتيجة أبحاث أجراها علماء روس أن الأبخرة المتصاعدة من الثومالمقشر أو المقطع تكفي لقتل كثير من الجراثيم دون حاجة إلى أن يلمسهاالثوم، وشاهدوا أن جراثيم الدسنتاريا والدفتريا والسل تموت بعد تعريضهالبخار الثوم أو البصل لمدة خمس دقائق. كما أن مضغ الثوم مدة ثلاث دقائقيقتل جراثيم الدفتريا المتجمعة في اللوزتين. وقد تمت دراسة علمية علىالثوم والبصل بكلية الصيدلة - جامعة الملك سعود - على الجراثيم التي تعيشفي فم الإنسان وتسبب التسوس وقد افادت الدراسة أن الثوم قضى على جميعأنواع الجراثيم في الفم بينما قضى البصل على ثلثي الجراثيم وقد نُشر هذاالبحث في مجلة الفايتوثربيا الألمانية.

كما يعتبر الثوم من المضادات الحيوية الذي فعلاً يستطيع قتل الميكروباتالمعدية وفي نفس الوقت يعمل على حماية الجسم من السموم التي تحدثها العدوى.

مطهر

والثوم يستخدم كمطهر للامعاء ويوقف الإسهال الميكروبي فقد ثبت حديثاً أنزيت الثوم وعصارته لها تأثير قاتل على كثير من الجراثيم التي تصيب الأمعاءوتسبب الإسهال وهو في هذا المجال أقوى تأثيراً من كثير من المضاداتالحيوية. كما أمكن استخدام الثوم شرجياً لإيقاف الدسنتاريا وإزالة عفونةالأمعاء. كما أن الثوم ملين جيد للامعاء. كما يستخدم الثوم لعلاج مرضالتيفود وتطهير الأمعاء من الديدان حيث استحضر من الثوم دواء تحت مسمى(أنيرول) على هيئة كبسولات.

الكحة والربو:

ويستخدم الثوم لعلاج الكحة والربو والسعال الديكي حيث يؤخذ شراب منه مكونمن عصير الثوم ملعقة + ملعقتين من العسل الأسود أو إضافة العسل على ثلاثةفصوص من الثوم وتؤخذ مرة واحدة على الماء. أما في حالة السعال الديكيفيمكن إعطاء الطفل من 10- 12نقطة من عصير الثوم مع عصير البرتقال كل أربعساعات. ويستخدم الثوم كمادة مطهرة للجروح ولكثير من الأمراض الجلدية فقدثبت استخدامه لعلاج الثعلبة وكذلك البهاق من النوع الأبيض نظراً لما للثوممن خاصية قتل الجراثيم. وكذلك العدوى الفطرية.

الكوليسترول

وقد قامت دراسة اكلينيكية على 42مريضاً يعانون من ارتفاع كوليسترول الدموضغطه والسكر وقد أعطي كل واحد منهم جرعات من مسحوق الثوم بمقدار 900ملجميومياً ولمدة اثني عشر أسبوعاً فانخفض معدل الكوليسترول وكذلك ضغط الدموالسكري بشكل كبير وعلى إثر ذلك صنعت عدة مستحضرات من الثوم بوساطة شركاتكبيرة. ولقد برهن الدستور الألماني على أن الثوم يستعمل علاجاً ضد ارتفاعالكوليسترول وضد ضغط الدم المرتفع وكذلك ضد تصلب الشرايين.

1 السرطان:

اتضح من التجارب التي أجريت على حيوانات التجارب ان الثوم يمنع حدوث جميعأنواع السرطانات مثل سرطان الكبد، القولون، الثدي والبروستاتا.

ويوجد الكثير من المعلومات المنشورة عن علاقة الثوم بمرض السرطان وقد وجدان مادة تسمى دايليل دايسلفيد (Diallyl Disulphide) والتي تتكون عند تقطيعأو طحن الثوم عندما يتم حقنها في الخلايا السرطانية فإن هذه الأورام يصغرحجمها إلى النصف. وأيضاً توجد مادة أخرى من مكونات الثوم تمنع حدوث سرطانالثدي عن طريق منع الخلايا السرطانية من اتحادها بخلايا الثدي وذلك بسببان الثوم يقوي مناعة الجسم والتي تعتبر عاملاً مهماً في القضاء علىالسرطان ولهذا يعتبر مادة علاجية ووقائية ضد مرض السرطان.

2 الكوليسترول:

هناك 12دراسة تم نشرها حول العالم تؤكد بأن الثوم في جميع أشكاله بامكانهخفض الكوليسترول في خلال 4أسابيع. وقد أجرينا دراسة في ألمانيا على مجموعةمن الناس تم اعطاء نصفهم حبوب ثوم والنصف الآخر دواء وهمياً وبعد12اسبوعاً وجد ان مستوى الكوليسترول انخفض بمعدل 12% والتراجلسيريد 17%عند الأشخاص الذين تناولوا حبوب الثوم مقارنة بالآخرين الذين لم يتناولواالثوم.

3 الثوم والفيروسات:

يعتبر الثوم قاتلاً للفيروسات المسببة للبرد والرشح وتناول الثوم عندالشعور ببداية الآلام بالحلق يمنع حدوث التهابات الحلق ونزلات البرد.ويعتقد ان الثوم يزيد من مناعة الجسم ضد الخلايا المرضية.

4 الثوم والحمل:

الأبحاث الحديثة اثبتت ان تناول الثوم خلال الحمل يمنع حدوث تسمم الحملوايضاً يساعد على نمو الجنين في الحالات المرتبطة بتأخر نمو الجنين اثناءمراحل الحمل.

5 الثوم والأطفال المواليد (الرضع):

اتضح حتى الرضع يفضلون الثوم حيث ظهر بالتجربة ان الأم المرضعة التيتتناول الثوم فإن هذا يعمل على ان يبقى الطفل مدة أطول على صدر الأموبالتالي يتناول كمية أكبر من الحليب.

6 الثوم وضغط الدم:

لقد ثبت ان مادة الألسين والأجوين (allicin, ajoene) الموجودة في الثوم تعمل على خفض ضغط الدم المرتفع وتمنع حدوث تصلب الشرايين.

7 الثوم والفطريات:

لقد وجد أن بعض المواد الموجودة بالثوم تعتبر كمضاد لبعض الفطريات وتمنعنموها كالكنديدا، والاسبرجولاس (Aspergillus niger)(candida alb: caus).

لذا فإن الدراسات الطبية تؤكد بأن الأشخاص الذين يتناولون الثوم بصفةمنظمة ينخفض لديهم الاصابة بسرطان المعدة ودهون الدم كما يقل لديهم مخاطرالاصابة بأمراض القلب.

ولكن من المهم عدم استهلاك الثوم طازجاً لأن ذلك يؤدي إلى ايذاء الجهازالهضمي ويعتبر الثوم المطهي أو المحضر في زيوت الطعام من أفضل الطرقللحصول على فوائده.

وترجع فائدة الثوم إلى وجود مادة (ajoenes albici dithiins).

والتي من فوائدها ما يلي:

تأثيرها على الصفائح الدموية.
تأثيرها المضاد على الأورام.
تأثيرها على الفطريات.
تأثيرها على القلب وتقليل حدوث أمراض القلب.

حفظ الثوم:

يجب حفظ الثوم في مكان بارد وجاف وذي تهوية جيدة ولا ينصح بحفظه في الثلاجة أو المجمدة كي لا يفقد فوائده.

إطلالة علميةالثوم.. فوائده أكبر من أن تحصى

لقد تم التعرف على بعض الفوائد الصحية للثوم منذ عدة قرون.. وقد ظهر الثومفي العصر الحديث كمنتج طبيعي في أماكن متعددة من العالم من أوروبا إلىالشرق الأقصى.وتؤكد الأبحاث الحديثة التوصل إلى نتائج ايجابية عن فوائدالثوم الصحية حيث وجد أنه يدعم وظائف الجسم الطبيعية ونظام المناعة. كذلكيعطي المساعدة الحيوية للمحافظة على الصحة خاصة في السن المتقدمة.

ويعتبر الثوم مضاداً لتأثير المواد المحدثة للسرطان (المسرطنة)، كما يساعدفي منع العديد من أمراض القلب وينظم ضربات القلب ويخفض نسبة الكوليسترولفي الدم ويخفض ضغط الدم المرتفع ويزيد سيولة الدم ويقلل احتمالات حدوثالجلطة الدموية وينشط الدورة الدموية ويمنع برودة الأطراف ويخفف من الآلامالروماتزمية ويطهر الأمعاء ويفيد في علاج حالات الإمساك والانتفاخ وكذلكالوقاية من أعراض البرد والرشح والسعال.الثوم كمضاد للسرطان:يمثل السرطانمجموعة من الأمراض. بعضها قد تظهر أعراضه بعد سنوات عديدة، وبعضها الآخربعد بضعة أشهر أو سنوات. كما يمكن علاج أو التحكم في بعض أنواع السرطان،وقد يصعب العلاج في بعضه الآخر. ومع ذلك تتشابه جميع أنواع السرطان فيأنها تنشأ من خلايا سليمة تفقد السيطرة على النمو والتكاثر، وتتحول إلىخلايا سرطانية.هذا وقد أظهرت عدة دراسات وجود علاقة عكسية بين المتناول منالثوم والوفاة من السرطان وخصوصاً سرطان المعدة والقولون.

وقد بينت هذه الدراسات على المقارنة بين المتناول من الثوم وعدد حالاتالوفاة من السرطان. ففي دراستين منفصلتين في الصين بإحدى المحافظات التيتعاني من ارتفاع ملحوظ في نسبة الوفاة من سرطان المعدة وجد انخفاض معدلالإصابة بسرطان المعدة إلى عشرة أضعاف في الذين يتناولون الثوم بصورةاعتيادية عن الذين لا يتناولونه، وفي دراسة أخرى بالولايات المتحدةالأمريكية وجد أن زيادة تناول الثوم تقلل من خطورة سرطان القولون.هذهالدراسات الإحصائية أدت إلى دراسات معملية على حيوانات التجارب حيث يظهرتناول الجرعات العالية من مركبات الثوم انخفاضاً ملحوظاً في حدوث سرطانالثدي والقولون والمريء وسرطانات أخرى نتيجة تعرض حيوانات التجارب لموادكيميائية مسرطنة.الثوم كمضاد للميكروبات:الثوم معروف منذ زمن بعيد بقدرتهعلى السيطرة على نمو الميكروبات فخلاصة الثوم لها مضاد لنشاط البكترياوالفطريات. وقد استعمل الثوم قديماً قبل اكتشاف المضادات الحيوية في علاجالتهابات الشعب والقصبة الهوائية، وكان يستعمل عصير الثوم المخفف في تطهيروتنظيف الجروح. وقد يستعمل الآن كمطهر للأمعاء حيث تناوله يحد من نشاطالبكتريا في حالات الإسهال والانتفاخ.

الثوم كمخفض للكوليسترول:أظهرت بعض الدراسات أن تناول الثوم يخفض من نسبةالكوليسترول منخفض الكثافة (الكوليسترول السيء) والكوليسترول الكلي فيالدم. والمعروف أن معظم أمراض القلب والأوعية الدموية تشمل تصلب الشريان،حيث يفقد الشريان مرونته الطبيعية نتيجة تجمع الكوليسترول والدهون علىالجدار الداخلي للشريان. وعندما تتزايد الكميات المتراكمة من هذه الموادعلى الجدار الداخلي للشريان فإنها تؤدي إلى حرمان جزئي من تدفق الدم. ممايؤدي إلى حرمان العضو أو الجزء الذي يغذيه هذا الشريان من الحصول علىكفايته من الدم اللازم لنقل المواد الغذائية والأكسجين.الثوم يزيد سيولةالدم:يثبط الثوم من تخثر الدم.

فقد تم استخلاص مادة من الثوم يطلق عليها أجون Ajoene لها تأثير مضادلتجلط الصفائح الدموية، مما قد يقي من حدوث جلطات بالدم. فقد ينتج عن ضيقمجرى الشرايين انسدادا بأحد الشرايين نتيجة انحسار جلطة دموية، مما يؤديإلى حرمان كلي من تدفق الدم من المنطقة المصابة، إلى العضو الذييغذيه.الثوم كمضاد للأكسدة:يعتبر الثوم من الأطعمة الغنية بالسلينيوموالمعروف أن السلينيوم له تأثير مضاد للأكسدة وفي هذا يساهم في بعضالتفاعلات الحيوية التي تحمي الخلايا من بعض الأمراض، كما يساعد السلينيومفي نمو الخلايا.ومع إن تناول الثوم قد يقي من بعض أمراض القلب والأوعيةالدموية والسرطان، لكن لا يمكن استعماله كعلاج في الحالات المرضية دوناستشارة الطبيب حيث إن هذه الحالات المرضية تحتاج لمراجعة الطبيب المختصلتشخيص المرض التشخيص الدقيق وتحديد العلاج المقنن قبل تفشي المرض.

معجون الثوم :

هذا المعجون نافع لجميع أنواع البرودة . والعلل الباردة . يزيد في الباءه. ويسخن الكليتين . ينفع في تقطير البول . ويذهب الحكة. يصفى اللون . يقويالعقل . يزيد في صفاء العين . ينقي البلغم . يذهب العسال القديم . ويذهببالنسيان . ويزيد في الحفظ وذكاء العقل .

طريقة :

خذ الثوم وقشره وصب عليه حليب البقر حتى يغمر ثم ضعه على نار لينة : حتىيصير مثل العسل الجامد . ثم يحرك تحريكاً جيداً وينزل من علىالنار ثم يؤخذثلاث أجزاء من زنجبيل يابس وجزء ونصف زعفران وسنبل ودار فلفل ودار صينيوقرنفل وبسباس . يسحق الجميع ويرمى على العسل حتى يخلط . ثم يطرح علىالثوم المطبوخ . ويحرك تحريكاً جيداً . تستعمل هذه الوصفة لعلاج إحدىالأمراض والعلل المذكورة يؤكل على الريق وعند النوم مقدار حبة جوز . فإنهجيد ونافع لما ذكر. وبعد، فإنه يمكن التخلص من رائحة الثوم المنفرة بشربملعقة عسل نحل، أو مضغ حبات من البن أو الكمون أو الينسون أو عيدانالبقدونس .

ويجب عدم الإكثار من تناول الثوم، حيث يؤدي الإفراط في تناوله إلى ارتفاع أو انخفاض ضغط الدم عن معدلة الطبيعي (120/80 مم زئبق)
وتؤثر رائحة الثوم على الأم المرضعة، وتظهر رائحة الثوم في الحليب فلا يقبل عليه الطفل الرضيع
والجرعة الزائدة من الثوم تضر بالحوامل، وتؤدي إلى تهيج المعدة والجهازالهضمي. ويفضل لمن يعانون من مشاكل بالجهاز الهضمي أن يستخدموا الثومالمطبوخ أو الثوم المستحضر طبيا "الكبسولات" حيث يحتوي على خلاصة الثومبعد إزالة المواد المهيجة عنها

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سارة بوزيان
بنوتة برونزية
بنوتة برونزية


عدد المساهمات : 860
تاريخ التسجيل : 26/07/2010
الجنس : انثى

مُساهمةموضوع: رد: الثـــــــــــــــــــوم   السبت سبتمبر 18, 2010 9:16 am

بارك الله فيكي
اختي الفاضلة
منصورة على
الموضوع القيم
بانتضار جديدك
دائما تحياتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الثـــــــــــــــــــوم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى احلى بنات النسائى :: حياتك وحياة اسرتك :: صحتك-
انتقل الى: