منتدى احلى بنات النسائى
عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضوة بالمنتدى لانك وحشتينا جدا
اوالتسجيل ان لم تكوني عضوة وترغبين في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك وانضمامك لاسرتنا الجميلة
وشكرا
ادارة المنتدى

منتدى احلى بنات النسائى

منتدى نسائى يهتم بكل مايهم المرأة العربية
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جالتسجيلدخول
منتدى احلى بنات النسائى يرحب بالزائرات و العضوات
تتشرف ادارة المنتدى بدعوة الزائرات والعضوات الكرام لحضور دورة حفظ القران الكريم بالمنتدى على الراغبة فى الاشتراك تسجيل اسمها فى المكان المخصص للدورة وسيتم تحديد ميعاد بدء الدورة قريبا
كل سنة وانتى طيبة يااحلام عمرنا

شاطر | 
 

 موسوعة الدكتور جابر لطب الاعشاب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الملكة فريدة
بنوتة برونزية
بنوتة برونزية
avatar

عدد المساهمات : 331
تاريخ التسجيل : 30/11/2010
الجنس : انثى اوسمتى
وسام

مُساهمةموضوع: موسوعة الدكتور جابر لطب الاعشاب   الأربعاء يونيو 13, 2012 3:33 am

ملخص لعلاج بعض الأمر


اض من موسوعة جابر لطب الأعشاب الجزء الأول (العلاج بالإعشاب):
المؤلف : أ. د . جابر بن سالم القحطاني
أستاذ ورئيس قسم العقاقير كلية الصيدلة
ومدير مركز أبحاث النباتات الطبية والعطرية والسامة
ورئيس لجنة تسجيل الأدوية العشبية والمستحضرات الصحية بوزارة الصحة
--------------------------------------------------------------------------------------
الحمد لله والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبياً محمد وعلى آله وأصحابة أجمعين أما بعد:
يقول المؤلف هذا الاهتمام الكبير العالمي بطب الأعشاب هو الذي حدا بي لتأليف هذه الموسوعة التي حاولت بقدر المستطاع أن تكون مبسطة وواضحة وسهلة للقارئ ومأمونة الاستعمال من جانب آخر. وتعد هذه الموسوعة هي أول موسوعة سعودية تصدر عن طب الأعشاب لتكون من أهم الموسوعات التي ستسهم بإذن الله في توعية القارئ بالاستعمال الأمثل للأدوية العشبية .
الأمراض :
1) الإجهاد : علاجه :

1- البصل : تناول بصلة متوسطة مع طعام الفطور وأخرى مع الغداء أو العشاء يفيد الجسم كثيراً في إكسابه المناعة والقوة على حد سواء وهو يخفف الإجهاد بشكل كبير .
2- التفاح : تناول تفاحة واحدة يومياً كاملة بقشورها له تأثير لا يعادله شيء في تخفيف الإجهاد والتخلص منه.

3- الحلبة مع العسل : أن يؤخذ حوالي نصف كيلو من الحلبة البلدي وتنظف جيداً ثم تسحق وتوضع في علبة يفضل أن يكون لونها بنياً ويؤخذ منها ملء ملعقة متوسطة تضاف إلى ملء ملعقة أكل عسل نقي وتمزج جيداً وتلعق بعد كل وجبة .

4- البقدونس : أخذ حزمة من البقدونس وتنظف جيداً وتؤكل مع السلطة في الغذاء والعشاء وتكفي الحزمة الواحدة ليوم كامل . ويجب عدم استعمال البذور من قبل المرأة الحامل .


5- الكزبرة : أن مضغ الكزبرة يحسن النفس الكريه وبالأخص بعد أكل الثوم . أن تأخذ حوالي نصف كيلو من ثمار الكزبرة وطحنها جيداً ثم توضع في قنينة يفضل أن تكون ملونة ثم تحفظ في مكان بارد ويؤخذ منها ملء ملعقة متوسطة وتوضع مع طعام العشاء يومياً وتؤكل ويمكن الاستمرار في استخدامها حيث إن الاستمرار عليها لا يضر ولكن يجب التقيد بالجرعة المعطاة.

6- البابونج : ويستخدم علاج للجهاز الهضمي وهو مضاد للغثيان والقيء وعسر الهضم وفقدان الشهية ويستعمل على هيئة مغلي وذلك بأخذ ملعقة كبيرة من الأزهار الجافة وتضاف إلى ملء كوب ماء مغلي ويترك مغطى مدة 5 دقائق ثم يشرب دون تحليته مرة بعد الفطور ويجب عدم زيادة الجرعة ،كما يجب عدم استخدام زيت البابونج العطري إلا تحت إشراف مختص .
2) آلام البطن : علاجه :

1- الكمون :لعلاج حالات ألم البطن الناتج عن تناول وجبات دسمة والتي ينشأ عنها حرارة في البطن يؤخذ ملء ملعقة كبيرة من مسحوق الكمون وتسف على دفعات ويفضل بلع كمية قليلة من الماء بعد كل سفة أو يمكن شرب مغلي الكمون وذلك بأخذ ملء ملعقة كبيرة من مسحوق الكمون ووضعها في كوب زجاجي ثم يملأ بالماء المغلي ويحرك جيداً ثم يغطى مدة 5 دقائق ثم يشرب بعد ذلك في هدوء ولابد من شرب مكونات الكمون كاملة يعد الكمون من المواد القلوية ولذلك فهو علاج جيد للحموضة ولكن يجب عدم تناول أي مياه خلال ساعتين من تناول الكمون مع ملاحظة عدم تناول الكمون من قبل مرضى الكلى لأن الكمون يضرها .
3) التهاب الجيوب الأنفية : علاجه :
1- يؤخذ الثوم إما كمستحضر جاهز والموجود على هيئة كبسولات في الأسواق المحلية أو الأفضل تقشير فصين يومياً وأكلهما .

2- المردقوش البري : يعتبر من المطهرات القوية ويمكن استخدام مغلي المردقوش كمشروب لعلاج حالات التهاب الجيوب الأنفية حيث يأخذ ملء ملعقة من النبات الجاف وتوضع في كوب ثم يملأ الكوب بالماء المغلي ويترك مدة عشر دقائق ثم يستنشق بخاره وبعد ذلك يصفى ويشرب ويمكن تكرار ذلك مرتين في اليوم .
3- الأناناس : الثمار الطازجة فتستعمل لطرد الغازات من المعدة والأمعاء وتقلل من زيادة الحموضة ،كما أنه مفيد جداً ضد الإمساك ،كما أن عصير الثمار الطازجة يعتبر مهضماً ومقوياً ومدراً ، أما أوراقه فهي جيدة لتنظيم العادة الشهرية والتخفيف من آلامها ، وعليه فإن شرب عصير الأناناس نفسه يفيد في علاج التهاب الجيوب الأنفية . ويقال إنه لو أخذ مع الأناناس الحوذان المر لكان أعم وأفضل حيث تؤخذ كبسولات الحوذان ثم يشرب عصير الأناناس بعدها مباشرة .يوجد مستحضر صيدلاني على هيئة حبوب تباع في الصيدليات .

4- عرق السوس :تناول مشروب عرق السوس وذلك بأخذ ملعقة صغيرة من مسحوقه ومزجها مع ماء أو حليب يفيد في علاج التهاب الجيب الأنفية ويمكن استعماله مرتين في اليوم (ويمكن استخدام وسادة طبية كهربائية مخصصة لهذا الغرض وتوضع بمعدل 10 دقائق كل ساعتين وذلك فوق موضع الألم أو الجبهة.
4) التهاب الحنجرة : علاجه
1- الزنجبيل : أن يؤخذ نصف ملعقة شاي وتوضع في كوب ثم يضاف لها ماء مغلي ويترك مدة 10 دقائق ثم يضاف لذلك ملعقة كبيرة من العسل الطبيعي ويحرك جيداً ويشرب مرة واحدة في اليوم .

2- العرق السوس : يؤخذ ملء ملعقة من مسحوق جذوره وتضاف إلى ملء كوب ماء مغلي ويشرب وهو ساخن بمعدل مرتين في اليوم مع ملاحظة عدم استخدامه للمرضى الذين يعانون من ارتفاع في الضغط .
3- شمع عسل النحل : أن يؤخذ من الشمع مقدار بيضة الحمامة 3مرات يومياً بعد الأكل مع ملاحظة أن تكون آخر جرعة عند النوم مباشرة.
4- التفاح : يستعمل التفاح الممزوج بسكر النبات مع الينسون أو يستعمل التفاح المشوي وهو الأفضل وحشو كل تفاحة منه بمقدار ربع ملعقة من الزعفران أو كركم وتؤكل بمعدل مرة واحدة في اليوم .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الملكة فريدة
بنوتة برونزية
بنوتة برونزية
avatar

عدد المساهمات : 331
تاريخ التسجيل : 30/11/2010
الجنس : انثى اوسمتى
وسام

مُساهمةموضوع: رد: موسوعة الدكتور جابر لطب الاعشاب   الأربعاء يونيو 13, 2012 3:34 am

) التهابات الفم : علاجه:1- السماق:لثمار السماق تأثير مضاد البكتريا والفيروسات ومنقوع ثمار السماق يستعمل لعلاج التهابات أغشية الفم والبلعوم يؤخذ مقدار حفنة من الثمار وتوضع في كوب ثم يملأ بالماء المغلي ويترك مدة ساعتين ثم يصفى ويستعمل غرغرة عدة مرات في اليوم بحيث يترك السائل داخل الفم عدة دقائق ثم يلفظ ويكرر .
2- الأراك : قال صلى الله عليه وسلم (مطهرة للفم مرضاة للرب) وقد وجد أن الأراك يحتوي على مواد مطهرة ومنظفة وقابضة ومضادة للجراثيم ومضادة لنخر الأسنان ولذلك ينصح باستعماله يوميًا . 3- الثوم : إن مضغ فص واحد من الثوم لبضع دقائق يكفي لقتل جميع الميكروبات الموجودة بالفم بما في ذلك جرثومة الدفتيريا ولتخفيف رائحة الثوم تؤخذ عدة أوراق من البقدونس بعد مضغ الثوم مباشرة . 4- التوت الأسود : أكل الثمار الناضجة عدة مرات في اليوم أو التغرغر بعصيره عدة مرات في اليوم . 6) التهاب المفاصل : 1- البردقوش : يجب استعمال البردقوش يومياً كشاي أو مع السلطة أو مع طعام آخر . وطريقة عمل شراب من هذا النبات هو أخذ ملء ملعقة أكل من أوراق النبات ووضعها في كوب ثم يصب عليها ماء مغلي ويغطى ويترك 15 دقيقة ثم يصفى ويشرب ويمكن تكرار ذلك مرة أخرى يومياً.
2- الزنجبيل والكركم : وقد وجد أن الاستعمال الطويل للزنجبيل لأكثر من سنتين بصفة مستمرة لم يشتك بعده أي منهم من أي أعراض جانبية وأيضاً الكركم والتي تشبه محتوياته الكيميائية محتويات الزنجبيل فقد استعمل في علاج التهابات المفاصل وكانت النتيجة إيجابية . ويمكن خلط كميات متساوية من الكركم والزنجبيل وعملها كشاي وشربه يومياً لهذا الهدف . 3- الكرز : لكي تقلل من آلام التهاب المفاصل فعليك بتناول الكرز حيث إن اليابانيين يأكلون يومياً مابين 6 إلى 8 حبات يومياً من الكرز المعلب أو المفرزن أو الطازج . ويقال أن الكرز ليس فقط يخفف آلام المفاصل لكنه أيضاً فاكهة لذيذة. حيث يعد الأول قاتلاً للألم والثاني مدراً ومخففاً للالتهابات . 4- زيت السمك : قد ثبت أن تناول السمك يومياً أو زيت السمك أو كبسولات زيت السمك الجاهزة يفيد في علاج التهاب المفاصل . 5- قشر التفاح : يغلى مقدار ملعقة كبيرة من قشر التفاح الناضج الأحمر في ملء كوب ماء حتى درجة الغليان ويترك لمدة دقيقة ثم يصفى ويقلب ويغطى ويشرب من هذا المغلي مابين 3-6 أكواب يومياً بعد الوجبات وآخرها عند الذهاب إلى النوم . 7) الكحة أو السعال : علاجه:1- الليمون : توضع ليمونة في ماء يغلي فوق نار هادئة مدة 10 دقائق لكي يلين غلاف الليمونة من الماء المغلي وتقسم إلى قسمين ثم تعصر وتوضع في كوب دون إضافة ماء إلى العصير ثم يضاف إلى العصير ملعقتان من الجلسرين (موجود في الصيدلية) وتمزج جيداً ثم يضاف إلى المزيج عسل نحل حتى يمتلئ الكوب ويحفظ هذا المزيج في قنينة مغلقة . وتختلف الجرعة باختلاف نوع السعال ففي حالات السعال التي تصاحب التهاب القصبة الهوائية يؤخذ من الشراب بعد أن يرج جيداً ملء ملعقة شاي . وفي حالات نوبات السعال المزعجة في أثناء الليل يؤخذ من المزيج بعد رجه جيداً ملء ملعقة شاي في بداية الليل قبل النوم ومثلها في نهاية الليل . أما في الحالات الشديدة جداً من السعال فيؤخذ من الشراب ملعقة شاي في الصباح عند النهوض من النوم مباشرة ثم ملعقة ثانية قبل الظهر وثالثة عند العصر ورابعة قبل العشاء فخامسة قبل النوم ويمكن إعطاء هذا الشراب للأطفال أيضاً
2- اليانسون : يعد اليانسون من الأعشاب الجيدة في إخراج البلغم حيث يؤخذ ملء ملعقة صغيرة إلى ملعقتين وتجرش وتضاف إلى ملء كوب ماء سبق غليه ويترك مدة مابين 10-15 دقيقة ثم يصفى ويشرب ويؤخذ كوب في الصباح وكوب آخر عند النوم . وهناك خلطة لعلاج الكحة : الحلبة+ حبة البركة + المستكي + لبان ذكر حيث تؤخذ كميات متساوية من المواد المذكورة وتسحق ثم توضع في ملء كوبين من الماء على نار هادئة مدة 3دقائق ثم يستعمل منه ملء فنجان قهوة على الريق مرة واحدة في اليوم. Cool اللثة : علاجه 1- البابونج : يستعمل لعلاج اللثة حيث يؤخذ ملء ملعقة صغيرة من أزهار البابونج وتضاف إلى ملء كوب ماء مغلي ويترك لينقع م:ة 10دقائق ثم يصفى ويستعمل غرغرة عدة مرات في اليوم ويستمر على فعل ذلك حتى الشفاء بإذن الله.
2- المسواك : السواك ضروري لنظافة الفم وقتل البكتريا الموجودة فيه ويجب عادة ترطيب المسواك قبل استخدامه وكذلك قص رأس المسواك كل مرة نستعمله فيها حيث إن المواد الفعالة تذهب مع كل تسويكة . 3- الثوم : مضغ فص واحد من الثوم لبضع دقائق فقط كاف لقتل جميع البكتريا الموجودة بالفم. 9) الإنفلونزا :أعراضه:حمى وسعال وغثيان وآلام في الظهر والعضلات في أي جزء من الجسم ويستمر من 1- 7 أيام .
علاجه : لا يوجد حتى الآن علاج ناجح للأنفلونزا فمن المعروف أن الفيروسات لا تتأثر بأدوية السلفا والمضادات الحيوية ولكن هذه توصف لمريض الإنفلونزا من أجل مضاعفات الأمراض البكترية الأخرى مثل الالتهاب الرئوي ويجب على المريض التزام الفراش من أجل وقاية غيره من هذا المرض السريع العدوى ويجب على المصاب بالأنفلونزا اللتزام بالدفء وشرب السوائل بكثرة بالإضافة إلى تناول مسكنات الحمى كل 3 ساعات فإنها تساعد في القضاء على الحمى وتخفيف الآلام والضيق ويجب على المرضى المصابين بالربو الذين يتعاطون علاجاً لذلك عند إصابتهم بالأنفلونزا زيادة جرعة أدويتهم الخاصة بالربو إلى الضعف لحين الشفاء من الأنفلونزا ويجب التأكد من ذلك من طبيبهم المختص .كما يجب الابتعاد عن الأماكن المزدحمة وركوب السيارات العامة المزدحمة ، كما يجب على كل مريض الإنفلونزا محاولة الاحتياط لكي لايعدي غيره وذلك عن طريق تغطية أنفه وفمه عندما يكح أو عندما يعطس وذلك باستعمال مناديل الورق الخاصة ورمي هذه المناديل في كيس القمامة واستبداله بمنديل جديد وهكذا . كما يجب عليه الإكثار من غسل يديه وأن تكون لديه منشفة خاصة في بيته لا يستعملها غيره وغسل الأواني التي يأكل فيها أو يشرب بها بعد الاستعمال مباشرة بماء مغلي .كما يفضل عدم معانقته للآخرين وعدم تقبيل الأطفال وعدم مصافحة الآخرين في أثناء إصابته بالأنفلونزا . والأدوية العشبية المستخدمة في الحد من الأنفلونزا : 1- الثوم : تقطيع ثلاثة أفصاص من الثوم الأخضر الطازج ويلهم ثم يعقبه بشرب ملء كوب من الماء ومن المعروف أن الثوم هو من أفضل الأعشاب الطبيعية التي تحتوي على مضادات الجراثيم والفيروسات ويكرر ذلك مرة كل مساء.
2- النعناع : يستخدم النعناع على هيئة شاي حيث يؤخذ ملء ملعقة من الأوراق الجافة وتوضع في كوب ثم يضاف لها ماء مغلي حتى يمتلئ الكوب ويترك مدة 5 دقائق مغطى ثم يصفى ويشرب .كما يستحب عمل مساج من زيت النعناع للصدر حيث يساعد على منع الإنفلونزا والبرد. 3- التفاح : إن تناول تفاحتين بقشورها وبذورها تفاحة في الصباح وأخرى في المساء يخفف كثيراً من الآم وحمى الإنفلونزا وبالنسبة للمصابين بمرض السكري فيأكل المريض نصف حبة صباحاً والنصف الآخر مساء . 4- مزيج من اليانسون وحصا البان والشمر : تؤخذ كميات متساوية من هذه المواد وتطحن جيداً ثم تحفظ في برطمان وعند الإصابة بالأنفلونزا يؤخذ ملء ملعقة كبيرة من المسحوق وتوضع في كوب ويصب عليها ماء مغلي ويقلب جيداً ويحلى بالسكر ويغطى ويترك مدة 10 دقائق ثم يشرب وهو دافئ بمعدل كوب بعد كل وجبة حيث يقوم على تخفيض الحرارة تماماً ويقلل من حدة الإنفلونزا . 5- شوربة الدجاج : إن شرب جفنة من شوربة الدجاج المضاف إليها ثوم وبصل وفلفل أسود وشطة تعمل على مكافحة فيروس الإنفلونزا ومفعول هذه الشوربة يظهر بعد نصف ساعة من شربها ويؤكد على طبخ الدجاج الذي يستعمل للشوربة حتى تتفسخ العظام عن اللحم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الملكة فريدة
بنوتة برونزية
بنوتة برونزية
avatar

عدد المساهمات : 331
تاريخ التسجيل : 30/11/2010
الجنس : انثى اوسمتى
وسام

مُساهمةموضوع: رد: موسوعة الدكتور جابر لطب الاعشاب   الأربعاء يونيو 13, 2012 3:34 am

10) البواسير : قد يساعد على الإصابة بهذا المرض الإمساك والحمل والوقوف على القدمين لفترات طويلة . ومن أعراض الإصابة بهذا المرض النزيف فقد يكون مصحوباً بدم ويكون قليلاً في البداية ثم يزداد مع تقدم المرض ،كما يشكو المصاب من ثقل فتحة الشرج .يجب على مرضى البواسير عمل أي نوع من الرياضة وأفضلها المشي ، كما يجب علاج الإمساك لأنه أساس المشكلة ويجب الإقلال من تناول السمك ولحم البقر والحوامض والتوابل الحارة والاستمرار في دهن فتحة الشرج والأدوية العشبية المستخدمة لعلاج البواسير:
1- البصل : أن يشوى البصل ثم يدهس مع دهن ثم تطلى به البواسير فإنه مفيد جداً ويستمر المريض في استعمال هذه الوصفة يومياً حتى تزول البواسير ويجب عدم استخدام هذه الوصفة إذا كانت البواسير قد بدأت تنزف دماً إذ يجب عليه الانتظار حتى يتوقف النزيف ثم يستخدم الوصفة بعد ذلك ، كما يمكن غلي نصف بصلة متوسطة الحجم مدة 3 دقائق في لتر ماء وتصفيته بعد ذلك وتبريده حتى يكون فاتراً ثم يحقن شرجياً .
2- الموز : تستعمل ثمار الموز لعلاج البواسير حيث تؤخذ حبة وتقسم إلى قسمين ثم تطبخ على البخار نصف استواء بقشرها حتى تكون طرية جداً ثم تؤكل مرتين في اليوم مرة في الصباح على الريق ومرة على قبل النوم .
3- أقماع الباذنجان : تستعمل ثمرة الباذنجان طازجة حيث تهرس وتوضع على البواسير مرة واحدة في اليوم ، أما أقماع ثمرة الباذنجان فتسلق مع اللوز المر واللوز الأخضر ثم تستخدم كدهان على البواسير .
4- زيت الخروع : يؤخذ هذا الزيت وتدهن البواسير المتدلية به وذلك لعدة مرات وبحرص .

11) التجاعيد : علاجه: 1- الخيار : له تاريخ طويل في الاستخدام في تهدئة الحروق ومنها الحروق الناتجة عن أشعة الشمس وفي منع التجاعيد والطريقة أن يقطع إلى شرائح على هيئة أقراص رفيعة وتمسح بها مكان التجاعيد ويمكن أيضاً أن تفرمه في الخلاط ثم توضع الخلطة كقناع للوجه ثم اشطف الوجه منه بعد 30 دقيقة .
2- زيت الخروع : وقد عرف واستخدم زيت الخروع منذ قرون طويلة كزيت للوجه وكجزء من مستحضرات التجميل ويعد من المرطبات الجيدة للبشرة .
3- الكاكاو : وتعد زبدة الكاكاو المادة الرئيسة لمنع التجاعيد وهي ترطيب الجلد الجاف وبالأخص حول العينين وزوايا الفم والعنق وهناك مرطب آخر مماثل لزبدة الكاكاو وهو زيت جوز الهند
4- الزيتون : ويستخدم زيت الزيتون لتطرية وتجميل الجلد وهو يستخدم كمرطب فقط حيث يساعد على تأخير ظهور التجاعيد والاستعمال يكون بعرض الوجه على بخار الماء برفق ثم يدهن بزيت الزيتون .
5- الأناناس : أن تفرم الثمار ثم يوضع الهريس كقناع على الوجه ويترك مدة نصف ساعة ثم يشطف بعد ذلك بالماء .
6- الجزر : غني بفيتامين (أ ) ويمكن أكل حبتين يومياً من أجل كل المواد الكيمائية المانعة لحدوث السرطان والتي يحتويها نبات الجزر ولاستعمال الجزر ضد التجاعيد يفرم ويوضع على المكان ثم يترك مدة 20 دقيقة ثم بعد يشطف بالماء .
7- الفراولة : هو فرم ثمار الفراولة ثم تعصر ويؤخذ عصيرها ويدهن بالعصير كامل الوجه مساء قبل النوم ويترك حتى الصباح حيث يغسل بماء فاتر كان قد غلي مع قليل من البقدونس وتكرر هذه العملية ليلياً حيث تزول التجعدات ويشرق اللون .

12) تساقط الشعر : لإعطاء شعر الرأس مظهراً ناعماً ممتازاً ولإطالة بقاء الشعر في فروة الرأس إلى أكبر مدة ممكنة تستخدم مجموعة من الزيوت المعروفة باسم الزيت الثلاثي ويجب تحضيرها طازجة بنفسك حيث تؤخذ أجزاء متساوية من زيت الزيتون وزيت الخروع وزيت اللوز المر وتمزج جيداً وتوضع داخل زجاجة عنبرية اللون . وطريقة الاستعمال أن تؤخذ عدة قطرات من الزيت الثلاثي وتوضع على الشعر ثم يدلك الشعر وفروة الرأس برؤوس الأصابع دون عنف ولمدة 10 دقائق دلكاً متواصلاً على أن يكون هذا الإجراء قبل النوم ليلاً مباشرة ثم يمشط بمشط متسع الأسنان وبهدوء ويغطى الرأس بمنديل أو بأي غطاء مناسب حتى الصباح ثم يغسل الشعر في الصباح باستخدام رغوة الصابون فقط والماء الجاري وإن ترك الشعر دون غسل فلا ضرر من ذلك والتدليك مدة10 دقائق يعطي فرصة لتحسين الدورة الدموية في فروة الرأس وتمتص جذور الشعر الزيت الثلاثي وهذا هو السر في صيانة الشعر واستمراريته ومنع القشرة في فروة الرأس وإزالتها تماماً ويستمر الشخص يومياً ولمدة شهر . أما في الشهر الثاني فيكون الدهان والتدليك يوماً بعد يوم . وأما في الشهر الثالث فيكون التدليك والدهان مرة في الأسبوع ويستمر الشخص فيما بعد على هذا المنوال مرة واحدة في الأسبوع . ومن الوصفات الجيدة لعلاج تساقط الشعر وقشرة الرأس :
1- الزعتر : أن يسحق نبات الزعتر سحقاً ناعماً جداً ثم يؤخذ منه ملء ملعقة كبيرة ويوضع في ملء كوب ماء بارد عادي ويغطى ويترك مدة 24 ساعة كاملة ثم بعد ذلك يصفى الماء من الثفل ويستخدم لتدليك فروة الرأس بلطف وذلك عند النوم مباشرة وتكرر العملية كل 24 ساعة عند النوم .
2- الفجل : يجب الإكثار من أكل الفجل البلدي أو حتى الفجل المستورد وهذه الوصفة جيدة جداً لإنبات الشعر المتساقط ، كما يمكن استخدام عصير الفجل مع زيت الخروع كدهان لفروة الرأس ، حيث يفرم الفجل ثم يؤخذ عصيره وتمزج معه كمية قليلة من زيت الخروع ويدهن بهذا المزيج فروة الرأس ويستمر الشخص على هذا الاستعمال مدة شهر وذلك بمعدل مرة واحدة في اليوم في أي وقت .
3- فول الصويا : وهو أحد المغذيات المهمة التي تشبه الفيتامينات وهو غني بمادة البيوتين ولاستعمال فول الصويا تؤخذ أربع ملاعق أكل وتؤكل .
4- الزنجبيل والسمسم : يؤخذ زنجبيل طازج ويقشر ثم يعصر ثم تؤخذ ملعقة إلى ملعقتين من عصيره وتخلط مع ثلاث ملاعق كبيرة من زيت السمسم مع نصف ملعقة صغيرة من عصير الليمون وتمزج جيداً ثم تدلك فروة الرأس بهذ المزيج بمعدل ثلث مرات في الأسبوع .
5- زيت الزيتون مع صبغة قشرة جوزة الطيب : يؤخذ حوالي نصف فنجان قهوة من زيت الزيتون ويمزج مع ربع فنجان من صبغة قشرة جوز الطيب ويدلك بهذا المزيج فروة الرأس وبمعدل مرة واحدة في اليوم ولمدة شهر هذه الوصفة لتقوية الشعر.
6- الكزبرة + أوراق الرمان : يوجد من الكزبرة نوعان : الكزبرة العادية المعروفة وكزبرة البئر ، حيث تؤخذ أجزاء متساوية من الكزبرة العادية وكزبرة البئر وأوراق الرمان الجافة ثم تمزج سوياً مسحوقة وتغلى مع لتر من الماء ثم تصفى ويغسل بها الشعر فقط وذلك كإجراء إضافي مع إحدى الوصفات السابقة ، حيث إن هذه الوصفة تنبت الشعر في فروة الرأس كما تعطيه ملمساً ناعماً ولوناً .
7- خيار + جزر + جرجير : نظراً لأن تساقط الشعر أساسه نقص في المواد الغذائية وبالأخص فيتامين (أ) الذي يوجد بكثرة في كل من الخيار والجزر والجرجير وعليه فإنه يجب أكل الخيار بواقع نصف كيلو يومياً ويجب أن يؤكل بقشوره ، أما فيما يتعلق بالجرجير فتؤخذ حزمة وتوزع على مرتين في اليوم وإذا كانت الحزمة كبيرة فتوزع على ثلاث مرات في اليوم . ويستمر تناول هذه النباتات الثلاثة مدة شهر ويفضل أن تستعمل هذه الوصفة قبل استعمال وصفة الزيت الثلاثي بشهر حيث إنها تزيد من تأثيره .

13) تطبل البطن (غازات البطن) :علاجه : 1- اليانسون : أن تؤخذ ملء ملعقة كبيرة من اليانسون وتغلى مدة 5 دقائق في وعاء يحوي ملء كوب من الماء ثم يبرد ويصفى ويشرب بعد الأكل .
2- الكمون : تؤخذ ملء ملعقة كبيرة من ثمار الكمون وتوضع في حوالي لتر من الماء ويغلى على النار مدة ثلاث دقائق ثم يبرد ويؤخذ من هذا المغلي المصفى كوب قبل الأكل بنصف ساعة بمعدل ثلاث مرات في اليوم (جرعة واحدة قبل كل وجبة ) وذلك مدة أسبوعين كاملين .
3- زيت الزيتون : يقوم على تليين جدار المعدة ويساعد على الهضم حيث يضعون كمية لا بأس بها مع السلطة أو شرب ملعقة صغيرة من الزيت خلال الأكل
4- العسل : يستخدم منذ آلاف السنين لعلاج كثير من الأمراض زمن أهمها طرده لغازات البطن حيث يؤخذ ملء ملعقة كبيرة عسل بعد الوجبات .
5- الكزبرة : تؤخذ ملء ملعقة كبيرة وتغلى مدة دقيقة مع ملء كوب ماء ثم يصفى بعد ذلك وتشرب مرة واحدة بعد الفطور أو العشاء أو عند الشعور بغازات في البطن .
6 - الزعتر : يؤخذ ملء ملعقة من مسحوق الزعتر وتضاف إلى ملء كوب ماء مغلي ويترك مدة 5 دقائق ثم يصفى ويشرب بعد الوجبات ويمكن إضافة ملء ملعقة عسل نحل للتحلية .

14) الثآليل : الشخص المصاب بها عدم قطعها أو الذهاب إلى محلات البوديكير والمانيكير الذين يكحتونها بواسطة الآلات الصغيرة المزودة بأمواس وشفرات الحلاقة أو استعمال بعض الأدوية التي ربما يكون لها أعراض جانبية ولاسيما أن الكحت أو القطع سيحدث جرحاً يمكن عن طريقه دخول فيروس خطير إلى الدم ويجب على المريض أن يبادر إلى المختص حال ظهور أي ثآليل وخاصة في الأطفال ، إذ إن تركه دون علاج يؤدي إلى انتشارها بواسطة خدوش الحك والهرش والتصرفات الأخرى . علاجه :
1- قشور الموز : أن حك الثؤلول بالطبقة البيضاء الداخلية لقشر الموز 4 مرات في اليوم ولمدة مابين 5 إلى 7 أيام قد أعطى نتائج إيجابية .
2- خل التفاح : أن تغمس في الخل قطعة قطن حتى تتشبع ثم توضع فوق الثؤلول وتربط برباط قطني وتكرر العملية ليلياً مدة أسبوعين بعد ذلك يسود لون الثؤلول ثم يسقط من حاله . 3- الحبة السوداء مع العسل : أن تؤخذ ملء ملعقة من مسحوق الحبة السوداء وتمزج جيداً مع ملعقة كبيرة من العسل النقي ثم يغطى الثؤلول بطبقة سميكة من هذه الخلطة وتغطى برباط قطني وتترك مدة أسبوعين بعد ذلك تذبل الثآليل وتسقط بسهولة عند حكها ولاتعود بتاتاً . لقد قمت بتجربة هذه الطريقة على عدة أشخاص يعانون من الثآليل وكانت النتيجة ناجحة 100% ولا تترك أثراً للثآليل .

15) حب الشباب : علاجه : 1- الخس : يستخدم الخس لعلاج حب الشباب كقناع حيث يعمل بالطريقة التالية : تؤخذ بعض أوراق الخس الخضراء الطازجة ويفضل لذلك الخس الرومي أو الإفرنجي ثم يضاف إليه قليل من الحليب قليل الدسم أو المنزوع القشدة يغلى ورق الخس مع الحليب على نار هادئة مدة دقيقة ويقطع ورق الخس إلى أربعة أقسام تؤخذ أوراق الخس المقطعة من الحليب وتوضع على الوجه أو مكان حب الشباب وهي دافئة ككمادات . يراعى أن يكون المريض مستلقياً على ظهره ووجهه لأعلى وليس مائلاً ثم تثبت الكمادات على الوجه لمدة 20 إلى 30 دقيقة ثم تزال ثم يغسل الوجه أو المكان المصاب بماء فاتر دون استخدام الصابون لكي تستفيد بشرة الوجه من زيت الخس الناتج من الغلي وبقايا اللبن الموجودة على الوجه .
2- الملفوف : طريقة استخدام الملفوف البنفسجي اللون وهويباع في الأسواق المركزية الكبيرة بفرم فرماً على مفرمة اللحم ثم توضع ككمادات مدة نصف على الأماكن المصابة .
3- الحبة السوداء + قشر الرمان + خل : قشر الرمان فهو قشر ثمار الرمان ويأخذ كميات متساوية من الحبة السوداء وقشر الرمان ثم يمزج سوياً في مطحنة لكي يتكون مسحوق من هاتين المادتين ثم يوضعان في كوب ماء وتضاف له ملعقة كبيرة من الخل ويوضع هذا الخليط على النار حتى يسخن وتدهن بهذا المزيج حبوب الشباب دعكاً خفيفاً ثم يغسل بماء بارد بعد ساعة وتكرر العملية يومياً ولمدة شهر حتى تزول الحبوب بإذن الله .
4- خميرة البيرة : تناول ما مقداره ملعقة صغيرة من خميرة البيرة مذابة في كوب ماء بواقع مرة واحدة بعد كل وجبة غذائية وخميرة البيرة تحتوي على مجموعة فيتامين (ب) التي تأثيرها جيد في علاج حب الشباب .
5- العلاج بالطعام : قد ينتج حب الشباب عند تناول أطعمة غير مناسبة وذلك على حد قول الدكتور السون هاس وينصح باتباع نظامه الغذائي المزيل للسموم مدة 3 أسابيع وهو يقول بالنسبة لبعض المرضى قد يظهر حب الشباب بسبب حساسيتهم للسكر والقمح والشيكولاته .... إلخ
وهي أطعمة تنتج عنها أحماض مهيجة في الجسم وما يحدث هو أن تلك الأطعمة يمكن أن تكون المزيد من المخاط والصديد في بصيلات الشعر وتسد مسام الجلد وفي حالات أخرى قد يكون حب الشباب نتيجة للفطريات الخميرية المعوية وحينما تتجنب أنواع الجبن والمخبوزات والسكر وغير ذلك من الأطعمة التي تعزز نمو الخميرة فإن الجلد يتحسن ويشفى بإذن الله .
6- العلاج بالعصائر : تقول الدكتورة إيلين جلاسبي إن حب الشباب هو علامة على أن أعضاء الإخراج لا تعمل بشكل مثالي وهي تنصح بتنشيط الكبد بمزيج مكون من جزء من عصير البنجر وثلاثة أجزاء من عصير الجزر وجزأين من الماء للمساعدة على تنظيف البشرة من الداخل للخارج .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الملكة فريدة
بنوتة برونزية
بنوتة برونزية
avatar

عدد المساهمات : 331
تاريخ التسجيل : 30/11/2010
الجنس : انثى اوسمتى
وسام

مُساهمةموضوع: رد: موسوعة الدكتور جابر لطب الاعشاب   الأربعاء يونيو 13, 2012 3:35 am

16) الربو : الأعشاب التي تخفف من نوبات الربو:
1- القراص : استعمال مسحوقها مع عصير أو على هيئة شاي فإنها تفتح الممرات الهوائية الرئوية والآن يستعمل القراص بشكل رسمي في الولايات المتحدة لعلاج الربو وحمى القش . 2- اليانسون والسنوت : يحتويان على مواد كيميائية حيث تساعد على توسعة الممرات الهوائية وتخرج الإفرازات الموجودة بها ويعد السنوت أكثر فائدة من اليانسون ويستعمل من ثمار السنوت ملء ملعقة من مسحوق الثمار لكل كوب من الماء المغلي حيث يوضع في الكوب بعد ملئه بالماء المغلي ويترك مدة 10 دقائق مغطى ثم يصفى ويشرب مرة في الصباح وأخرى في المساء ويمكن استعمال اليانسون في حالة عدم توفر السنوت . 3- البصل :يأخذ كمية منه وتقطيعه على هيئة شرائح رقيقة جداً ثم يوضع في برطمان ويضاف له ضعف حجمه عسلاً نقياً (ثلاثة عروق بصل متوسط الحجم +1.4 كيلو عسل ) ويترك المزيج بعد تقليبه جيداً مدة 24 ساعة ثم بعد ذلك تؤخذ منه ملء ملعقة كبيرة بمعدل 4 مرات في اليوم أو يعصر البصل ويؤخذ منه ملء ملعقة وتخلط جيداً مع ملء ملعقة عسل وتؤخذ بمعدل كل ثلاث ساعات ثم بعد ذلك كل ست ساعات . 17) الأكزيما :علاجه

: 1- لسان الثور : أن زيته يفيد علاج التهابات الجلد ويمكن استخدام زيت لسان الثور الموجود على هيئة كبسولات ويباع في الصيدليات حيث يؤخذ 500 مللجرام يومياً أو استعمال أوراق النبات الطازجة مع السلطة.

2- الترمس : تسحق بذور الترمس سحقاً ناعماً جداً ثم يمزج بالفازلين لتكوين مرهم ثم يوضع هذا المرهم طازجاً على مواقع الأكزيما ويعد من العلاجات الناجحة للأكزيما مع ملاحظة أن يحضر المرهم طازجاً ولا يصلح استعمالها بعد فترات متتالية. 3 - اللوز الحلو : يستعمل زيت اللوز الحلو دهاناً على مكان الأكزيما وذلك بمعدل 3- 5 مرات في اليوم ويستمر عمل ذلك حتى الشفاء بإذن الله . 4- الفاصوليا الجافة : تؤخذ حبوب الفاصوليا الجافة ثم تسلق حتى النضج تماماً ثم تهرس وتعجن حتى تكون كالمرهم ثم توضع على مواقع الأكزيما وتبدل صباحاً ومساءً ويجب أنت تكون التحضيرة طازجة وقت الاستعمال . 5- البابونج : يؤخذ 50 جرام من أزهار البابونج وتنقع في ماء سبق غليه ثم يوضع على الأماكن المصابة بعد أن يبرد أو أضف الخليط وهو ساخن إلى الحمام المائي واجلس فيه مدة 20دقيقة . 6- حشيشة النحل أو الترنجان : يستخدم زيت حشيشة النحل لتخفيف الألم والحكة التي تسببها الأكزيما .
نصائح للمصابين بالأكزيما :
1- عند الاستحمام استخدم الماء الدافئ قليلاً ولا تستخدم الماء الساخن ويفضل أن تضيف إلى الماء قطرات من زيت اللاونده أو زيت البابونج وبعد الانتهاء من الحمام ادهن جلدك المصاب بأي من زيت الزيتون أو زيت اللوز .

2- كما يفضل لبس الملابس القطنية ، حيث إن ألياف القطن تسمح للجسم بالتنفس . 3- مارس الرياضة ، حيث إن الرياضة تزيد من دوران الدم جيداً ولكن بغسل العرق مباشرة بعد الانتهاءمن التمارين . 4- عليك التقليل من الأكل المقلي والأكلات المضافة لها السكر والألون الاصطناعية والمنكهات. 5- حاول تناول مواد تحتوي على فيتامين أ وكذلك معدن الزنك وكذلك فيتامينات (ب، ج ، هـ) . 18) الدوخة : علاجه :
1-الزنجبيل : يمكن استعمال الزنجبيل الطازج أو شرائح الزنجبيل الجافة أو مسحوق الزنجبيل على هيئة شاي .
2- خل التفاح : تؤخذ ملء ملعقة من الخل وتضاف إلى ملء كوب ماء بارد ويشرب عند الشعور بالدوخة . 3- ليمون الجنة : أن تغلي قشور الثمار على هيئة شاي وتشربه . 19) الديدان المعوية : علاجه
:1- البصل : يستخدم البصل لطرد الديدان المعوية عند الأطفال والطريقة أن تنقع عدة شرائح من البصل الطازج في قليل من الماء مدة 12 ساعة ويصفى في الصباح ثم يعطى للطفل بعد تحليته بالعسل ويستمر على ذلك يومياً حتى يتم طرد الديدان من الأمعاء.
2- الأناناس : أكل الأناناس مدة 3 أيام متتالية دون يأكل المصاب معه أي شيء آخر يقتل الديدان ويخرجها. 3- القرنفل : إضافة مسحوق القرنفل إلى عصير الأناناس والعنبروت وتناوله مرتين في اليوم . 4- الكركم :له خاصية قتل الديدان و يمكن استعمال الكركم مع الرز حيث يعد أحد التوابل . 20) السمنة :
نصائح يجب اتباعها لإنقاص الوزن
: 1- يجب تناول طعاماً متوازناً وبمعدل 40% فقط مما تحتاج إليه .
2- عمل تمارين رياضية يومية ومن أهمها المشي مالا يقل عن نصف ساعة في اليوم . 3- يجب على البدين أن يتعلم حساب السعرات الحرارية التي يحتاجها يومياً وأن يتناول أقل من نصف حاجته منها ويمكن للشخص مراجعة مختص أغذية لإرشاده في هذا الخصوص . 4- تسجيل ما تأكله يومياً أو تشربه مهما كان تافهاً لإجراء المقارنة ولحساب السعرات الحرارية . 5- ينصح بشرب عصير الجزر يومياً نظراً لقلة المواد الغذائية فيه 6- ينصح بأكل اللفت نيئاً أو مطبوخاً حيث يقلل الوزن ويدر البول مما يساعد على تخفيف الوزن . 7- يعد الأرز والخبز الأبيض والمكرونة والتمر من المأكولات الغنية بالمواد الغذائية لذلك يفضل عدم أكلها نهائياً . 8- المشروبات الغازية والمكسرات تضيف سعرات حرارية فيجب تجنبها . 9- يجب القراءة بكثرة مع محاولة تلخيص ما قرأت مع ضرورة تناول عشاء خفيف مكون من كوب زبادي وبعض الفاكهة فقط . ملاحظة هامه :توجد جداول تبين عدد السعرات الحرارية اللازمة للشخص البدين وتحدد له قوائم الأكل الذي يجب أكله والمواد الأخرى التي يجب عدم أكلها ، وللحصول على هذه المعلومات يجب مراجعة استشاري أو مختص أغذية لتوجيه الشخص البدين بالغذاء المناسب لحالته . أما الأدوية العشبية المستعملة لإنقاص الوزن هي : 1- الفلفل الأحمر : إذا كنت تريد إنقاص وزنك فعليك بإضافة الفلفل الأحمر والخردل إلى طعامك اليومي . 2- الأناناس : تعد ثمار الأناناس من أفضل المواد التي تخفض الوزن حيث يساعد على هضم البروتينات وإحراق الدهون ولكي تخفض وزنك يجب أن تأكل حبة أناناس كاملة يومياً دفعة واحدة . 3- الجوز العادي : أكل حفنة يد يومياً من الجوز يجعلك تشعر بالشبع أو التخمة فلا تأكل أكلاً كثيراً . 4- ورق العنب : يؤخذ 50 جراماً من مسحوق ورق العنب الجاف ويغمر في لتر ماء بارد ثم يوضع على نار هادئة ويترك حتى الغليان وبعد بدء الغليان يترك نصف دقيقة على النار ثم يبعد عنها ويترك جانباً مدة ربع ساعة ثم يصفى ويؤخذ منه ثلاثة فناجين بع الطعام فإنه يقلل الوزن . 5- خل التفاح : تؤخذ ملء ملعقة أكل من خل التفاح النقي وتضاف إلى ملء كوب ماء بارد ويمزج فيه جيداً ويتناول بعد كل وجبة يومياً . 6- البصل : يشرب يومياً ملء ملعقة عصير بصل ويمكن مزجها مع عصير فواكه وليس مع عصير المعلبات . 7- الكمثرى : يعد من المواد المفيدة في إنقاص الوزن ويستعمل الناضج منه كوجبة كاملة دون أن يؤكل معه شيء بالإضافة إلى إتباع الحمية الخاصة . 8- بذور الكمون والليمون : تؤخذ نصف ملعقة صغيرة من مسحوق الكمون ويضاف إلى ملء كوب ماء مغلي ويحرك جيداً ثم تقطع ليمونة كما هي مع قشرها وبذورها وتوضع في الكأس الذي يحتوي على الكمون ويغطى ويترك مدة 12 ساعة ثم يشرب على الريق يومياً . 21) الصداع وبالأخص الصداع النصفي(الشقيقة ):
1- الزنجبيل : تستعمل الزنجبيل الطازج أو الجاف لمنع الصداع أو الصداع النصفي ويقال إن استعمال الكركم بجرعات صغيرة مع الزنجبيل يفيد كثيراً في علاج الشقيقة .
2- الزعتر : إن شرب مستحضر مكون من ملء ملعقة شاي من مسحوق الزعتر على ملء كوب ماء سبق غليه مرة أو مرتين في اليوم يساعد على إيقاف توتر العضلات في الرقبة والكتفين ومؤخرة الرأس التي يسببها الصداع التوتري (أن يكون تحت تأثير توتر بدني أو ذهني فإن العضلات تنمكش ويعاني المريض من ألم في الرأس أوفي مؤخرة الرأس والعنق). 3- عسل النحل النقي : بمجرد ظهور أعراض الشقيقة تناول ملعقة كبيرة من العسل حيث يختفي الألم بعد مرور نصف ساعة تقريباً ومن المعروف أن عسل النحل مسكن عام للجسم وهوكذلك علاج مناسب لجميع أنواع الصداع بما فيها الشقيقة . 4- بخار الماء بالخل :هذه وسيلة أخرى في معالجة الشقيقة وهي طريقة تعتمد على الاستنشاق ولهذا الغرض يوضع مزيج متناصف من الخل والماء في وعاء على النار إلى أن يغلي وينتشر بخاراً في الهواء ثم ينكب الشخص الذي يعاني من الشقيقة بوجهه فوق البخار ويستنشق حوالي 75 نشقة فإن آلام الشقيقة تخف تدريجياً حتى تزول تماماً عند الانتهاء من الاستنشاق وإذا عادت نوبة الشقيقة مرة أخرى فإن النوبة تكون أقل بكثير من المرة الأولى وتكرر عملية الاستنشاق حتى تنقطع الشقيقة . 5- زهرة الربيع : أن يحضر شاي من هذا النبات وبالأخص من أزهاره وخلط مع العسل وعصير الليمون كان أفضل علاج للصداع النصفي ويوجد هذا النبات في محلات العطارة . 22) الصدفية :
: 1- عرق السوس : أن يؤخذ مسحوق عرق السوس الناعم ويخلط مع الفازلين وتدهن به المناطق المصابة .
2- الكتان : أن يأخذ ما يعادل 5-6 ملاعق صغيرة من زيت بذر الكتان تساعد على الحد من الصدفية . 3- الحلبة : تطحن طحناً ناعماً ثم تدهن المناطق المصابة بالصدفية بزيت الزيتون ثم يذر بعد ذلك مسحوق الحلبة الناعم على المناطق المصابة ويعمل ذلك مرة واحدة قبل النوم ويكرر ليلياً حتى الشفاء بإذن الله . بجانب ذلك تؤخذ حوالي 5 ملاعق من مسحوق الحلبة الناعم ثم تخلط مع 5 ملاعق زيت الزيتون ويستعمل ربع هذه الكمية لعوقاً أربع مرات في اليوم ولمدة شهر كامل . 4- البابونج : هي مضادة للالتهابات فإنه يمكن عمل دهان طازج من مسحوق أزهار البابونج الناعم مع زيت الزيتون وتدهن المناطق المصابة ليلاً عند النوم ويداوم على ذلك حتى الشفاء بإذن الله مع ملاحظة أن الأشخاص المصابين بحساسية القش لا يمكنهم استخدام البابونج حيث إن الحكة ستزيد وعلى أية حال عند استعمالك لأي دواء وتزيد معه الحكة فأوقفه حالاً ولا تستعمله . 23) ضعف الأعصاب :
1- حصا البان (أكليل الجبل ) : يؤخذ ملء ملعقة شاي من مسحوق نبات حصا البان ويضاف لها الماء المغلي حتى يمتلىء الكوب ثم كقلب جيداً ويشرب منه فنجان بعد الفطور مباشرة وآخر عند النوم
2- الكرفس : يعد الكرفس يعتبر من الخضار التي تؤكل مع السلطات ويؤكل عادة غضاً طازجاً بعد غسله وذلك بمعدل رأسين يومياً ويستمر عليه لفترة لا تقل عن ستة أشهر. 24) ضغط الدم المرتفع :
نصائح يجب إتباعها لتلافي الإصابة بارتفاع الدم :
1- حاول أن تتناول الأطعمة قليلة الملح والمحتوية على كمية كبيرة من البوتاسيوم.
2- أكثر من المواد التي تحتوي على الكالسيوم مثل الساردين والسلامون الأحمر واليوغرت والبقوليات والخضر كثيرة الأوراق . 3- جدد مخك بتناول المواد التي تحتوي على مجموعة فيتامينات ب ومن أفضل الأطعمة التي تحتويها الأسماك والبقوليات . 4- حاول أن تتحاشى الغضب والإجهاد. 5- عليك بالانتظام في التمرينات الرياضية وبالأخص المشي . 6- ابتعد عن التدخين. علاجه :
1- الكرفس : يقوم الكرفس بإرخاء العضلات الملساء المبطنة للأوعية الدموية وهذا يوسع الأوعية فينخفض ضغط الدم .

2- الشبث : يستخدم الشبث بمقدار ملعقة مع كوب ماء مغلي في اليوم لتخفيض الضغط . 3

- الجنسنج والزنجبيل : في دراسات تمت على مزيج من الجنسنج والزنجبيل في كل من روسيا والصين أثبت أن لدى هذين النباتين القدرة على تخفيض ضغط الدم .
4- الزعفران : أفضل أنواعه هو الأسباني ويمكن استخدام الزعفران بكميات صغيرة مع الطبخ أوالشاي أو مع السلطة مع ملاحظة أنه يجب عدم المغالاة في استعماله والإكثار منه ولاسيما عند الحوامل لأنه يؤثر على الحمل ويمكن أن يحدث إجهاضاً وعليه فإن أمراض القلب لدى الناس الذين يستعملون الزعفران قليلة جداً. 5- سمك الأسقمري : هذا النوع من الأسماك مفيداً لصحة القلب وقد أوضحت دراسة المانية أن أكل أوقيات من سمك الأسقمري مرة واحدة في اليوم يخفض ضغط الدم بنسبة جيدة. 25) ضغط الدم المنخفض
يجب أن نعلم أن أنخفاض ضغط الدم لا يعد مرضاً بل بالعكس فإن الضغط المنخفض سبب رئيس في العيش لمدة طويلة وعليه يجب أن يعمل شيء لرفع ضغط الدم بل من الواجب أن تؤخذ مواد تساعد على تنظيم الضغط فقط وذلك عندما يعاني أصحاب الضغط المنخفض من الكسل والشعور بالدوخة .
علاجه : 1 - اللوز : اللوز الجبلي الذي يباع في محلات المكسرات حيث إنه يرفع من ضغط الدم . 2- مرق الدجاج : يؤخذ عند الصباح أو عند الغداء كوب من مرق الدجاج مضافاً إليه كمية من الملح الزائد . 3- صفار البيض + العسل + الحليب : يؤخذ صفار البيض بيضة نيئة ويضاف لها مقدار ملء ملعقة عسل طبيعي وتخفق جيداً ثم تضاف إلى ملء كوب من الحليب الساخن ويمزج جيداً ويمكن إضافة نصف ملعقة صغيرة من الفانيليا الطبية ثم يحرك ويشرب مرة واحدة في اليوم من أجل رفع ضغط الدم المنخفض . 26) فقد الشهية :
توجد عوامل كثيرة تؤدي إلى ضعف الشهية ومن أهم هذه العوامل العامل النفسي حيث إن القلق والتوتر والحزن تفقد الإنسان قابليته للأكل .كما يعد ضعف الشهية عرضاً مهماً لعدة أمراض بل ويعد أيضاً من أحد الأسباب الرئيسة لكثير من الأمراض التي تنتج عن ضعف التغذية مثل فقر الدم والأنيميا وخلاف ذلك . والطبيب البشري أو النفسي الجيد يمكن أن يضع إصبعه على السبب الذي يؤدي إلى ضعف الشهية لدى المريض وعندها يمكن وصف العلاج المناسب وتحديد الأساليب المناسبة لفتح الشهية للأكل .
المصادر الطبيعية لفتح الشهية وتقوية الأجسام الهزيلة : 1- الحلبة : يعد مغلي الحلبة من المواد المشهية للأكل والطريقة أن تؤخذ ملء ملعقة من الحلبة البلدي وتوضع في ملء كوب ماء ثم يغلى على النار لمدة ربع ساعة ثم يصفى ويشرب بعد تحليته بالعسل أو السكر قبل الغذائية بنصف ساعة . 2- الخل : يستعمل خل العنب أو التفاح وذلك بإضافته إلى السلطة وتضاف ملعقة صغيرة من الخل إلى ملء كوب ماء موجود على مائدة الطعام ويشرب على فترات خلال وجبة الغذاء حيث يساعد على فتح الشهية وعلى بلع الطعام . 3- الزعتر : أن يؤخذ ملء ملعقة من الزعتر وتذر فوق الطعام أو تخلط مع زيت زيتون أو زيت السمسم ويؤكل مع الخبز . 4- اليانسون : يساعد على عملية الهضم والطريقة أن يؤخذ ملء ملعقة من ثمار اليانسون وتوضع في كوب ثم يملأ بالماء المغلي ويترك لمدة 15دقيقة ثم يصفى ويشرب مرة بعد الفطور وأخرى بعد العشاء وهذه الوصفة جيدة لفتح الشهية . 5- الكمون : يعد من أشهر المشهيات وأفضل طريقة للاستعمال الكمون كمشة ذر مسحوق الكمون على شرائح الطعام مع قليل من الخل . 6- الحمص : وهو مفيداً ومسمن في الوقت نفسه ويتناول الشخص حفنة واحدة من الحمص في منتصف وجبة غذائية فقط خلال اليوم الواحد ويجب عدم تناول الحمص أو الإفراط في تناوله من قبل أصحاب المعد الضعيفة حيث إنه ثقيل الهضم . 7- الخردل : يتناول الشخص الخردل بمعدل 5 حبات فقط قبل وجبة الغداء ويمكن طحنها ورشها فوق الأرز أو الخضار أو السلطة .يجب عدم استخدام الخردل من قبل المصابين بعسر الهضم وأمراض الكبد والقلب والروماتيزم مهما كانت الأسباب . 27) فقر الدم :
1- التفاح : تقدم الحديث عن التفاح كمخفض جيد للكولسترول وهو يستخدم على نطاق واسع في أوروبا إما بأكله طازجاً بقشوره أو شرب العصير الطازج المحضر منه وذلك لعلاج فقر الدم وهناك مثل عند الإنجليز يقول:تفاحة واحدة في اليوم تبعد الطبيب عن بيتك والطريقة أن يشرب كوب من عصير التفاح الطازج مرة في الصباح وأخرى في المساء .
2- الفراولة : وهي تستخدم في تنقية الدم والجسم من السموم وذلك بتناول ثمار الفراولة الطازجة وغير المفرزنة بمعدل ربع كيلو جرام يومياً . 3- خليط الأعشاب : هناك ثلاث أعشاب إذا خلطت بكميات متساوية وأخذ مغليها قبل العشاء مباشرة وقبل الغداء فإنها تنقي الدم وتفيد في نقص الحديد ، والطريقة أن تخلط كميات متساوية من الزعتر والنعناع وأزهار البابونج ثم يؤخذ ملء ملعقة من المزيج وتغمر في كوب ماء مغلي ويترك لمدة 5 إلى 10 دقائق ثم يصفى ويشرب قبل الغداء وقبل العشاء . 4- الجرجير : يعد الجرجير من الخضار المفيدة للأنيميا حيث يؤخذ ملء ملعقة كبيرة من عصير الجرجير الطازج 2 إلى 3 مرات في اليوم مع الماء أو الحليب الطازج. كما أن تناول حزمة كاملة من الجرجير الطازج المغسول جيداً وبالأخص في فصل الشتاء الذي هو فصل الجرجير تؤدي الغرض نفسه والجرجير جيد لتنقية الدم . 5- الحلاوة الطحينية : وهي متميزة لفقر الدم وهذه الوصفة مقوية ومسمنة ولكن يجب عدم استعمالها من قبل مرضى السكر 6- الليمون : يعد الليمون من المواد الغنية بفيتامين ج وهو يقوي جهاز المناعة ويؤخذ ملء كوب من عصير الليمون بعد الغذاء مباشرة وآخر بعد العشاء مباشرة . 28) قرحة المعدة والإثني عشر :

1- الزنجبيل : إذا مزج بعسل طبيعي فإنه لا يوجد له مثيل في علاج القرحة ولا سيما أن للعسل أيضاً تأثيراً على البكتريا , كما يضيف الدكتور بول إن الزنجبيل كان مفتاح علاجه من القرحة وإنه يتناول يومياً حتى بعد شفائه مخلوطاً مع فواكه الذي يتناوله الذي يتكون من (موز ، أناناس ، قليل من مسحوق القرفة ، قليل من مسحوق القرفة ، قليل من مسحوق القرنفل ، مسحوق الزنجبيل وعسل) . 2- الموز : يمكن لمريض القرحة تناول إصبع موز واحدة مع كوب من الحليب الدسم ذي القشدة وذلك قبل تناول الوجبة الغذائية بحوالي نصف ساعة مع ضرورة أن يكون الحليب بارداً . 3- البابونج : تستخدم أزهار البابونج مثله مثل الشاي ملء ملعقة كبيرة من الأزهار تنقع في ملء كوب ماء سبق غليه لمدة عشر دقائق ثم يصفى ويشرب مرتين في اليوم . 4- الأناناس : تستخدم ثمار الأناناس غير الناضجة لتحسين الهضم وزيادة الشهية وتزيل سوء الهضم ويقال إن الثمار مقوية للرحم .كما أن الثمار الناضجة تبرد وتطري وتستعمل لتهبيط غازات المعدة وتقلل من حموضة المعدة وألياف ثمار الأناناس لها فائدة عظيمة ضد الإمساك ويعد عصير الأناناس مهضم ومقوٍ ومدر . 5- قشور ثمار الرمان الطازج أو المجفف وعسل النقي : أن استخدام مسحوق قشر الثمرة إذا مزجت مع العسل النقي يعطي نتائج إيجابية ضد قرحة المعدة ويجب ملاحظة عدم استخدام مسحوق الثمار لوحده بل يجب مزجه مع العسل النقي ، ملاحظة مهمة عدم الاستمرار في تناول هذا العلاج بعد الشفاء ، كما يجب عدم زيادة الجرعات عن الجرعات المحددة وعدم استخدام المسحوق دون عسل . 6- عصير البطاطس : الجرعة المحددة هي حبة متوسطة تقشر ثم تفرم جيداً ويشرب مرة واحدة فقط في اليوم ويجب عدم إضافة الملح أو المنكهات إلى هذا العصير ، كما يمكن استخدام هذه الوصفة خارجياً لتخفيف آلام المفاصل والصداع وآلام الظهر والطفح الجلدي وتستخدم كلبخة توضع على المكان المصاب . 29) مرض السكري
: أعراض داء السكري المبكرة :كثرة التبول والعطش الزائد والضعف والفتور واستحكاك الشرج وأعضاء التناسل وبالذات أسفل الخصيتين وكثرة الدمامل والخراريج وضعف الميل الجنسي عند الذكور وضعف انتصاب العضو الذكري والتنميل في بعض الأطراف وجفاف الفم .
علاجه : 1- القرع المر : يخفض السكر ويمكن أن تؤكل ثمار هذا النبات كما هي أو يمكن عصرها أو عمل مغلي منها حيث يؤخذ أربع أونسات من الثمار المقطعة الطازجة وتغمر في لتر من الماء وتغلى حتى تصل كمية الماء إلى النصف (نصف لتر) ويصفى ويشرب مرة واحدة في اليوم . 2- البصل والثوم : أن البصل أقوى تأثيرا من الثوم في مجال داء السكر ويقال إن أكل الثوم طازجاً هو أفضل شيء إن أمكن لتخفيض السكر ويمكن للثوم المطبوخ مع الأكل أن يؤدي الغرض نفسه . 3- الحلبة : أن للحلبة تأثيراً جيداً على خفض سكر الدم وتستعمل على هيئة سفوف ، كما أنها بجانب تخفيضها لسكر الدم تخفض الكوليسترول وتهبط سرطان الكبد وتقوم بإدرار الحليب لدى المرضعات . 4- الشاي الأسود : أن خلاصة الشاي خفضت نسبة سكر الدم وعليه فإن مرضى السكر يمكنهم تناول كمية من الشاي الأسود . 30) النوم :
الأدوية العشبية التي تؤدي إلى نوم عميق وهادئ :
1- العسل : يؤخذ ملء ملعقة أكل من العسل الطبيعي ويخلط مع نصف كوب ماء دافئ ويضاف له نصف كوب من عصير البرتقال الطازج والليمون ثم يمزج جيداً ويشرب قبل النوم .
2- لحم الديك الرومي :
لكي تحصل على نوم هادئ كل من اللحم قبل النوم بنصف ساعة .
3- الخس : الإنجليز يعدونه الوصفه المفضلة للنوم وإن الخس يشفي من الأرق عند الأكل منه كثيراً في المساء حيث يجلب النوم .
4- اليانسون : الروس والألمان يعدون اليانسون المخلوط مع العسل في ملء كوب حليب دافئ من الوصفات الجيدة لجلب النوم والطريقة أن تؤخذ ملء ملعقة شاي من مسحوق اليانسون وتضاف إلى ملء كوب حليب دافئ ثم تضاف ملء ملعقة عسل وتمزج جيداً ويشرب قبل النوم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الملكة فريدة
بنوتة برونزية
بنوتة برونزية
avatar

عدد المساهمات : 331
تاريخ التسجيل : 30/11/2010
الجنس : انثى اوسمتى
وسام

مُساهمةموضوع: رد: موسوعة الدكتور جابر لطب الاعشاب   الأربعاء يونيو 13, 2012 3:35 am

31) النحافة :
هي نقص الوزن عن المعدل الطبيعي قليلاً أو كثيراً فإذا كان الشخص
متمتعاً بصحة جيدة وحيوية ونشاط فلا خوف عليه . أما إذا كان خاملاً
بليداً مريضاً فإنه في مثل هذه الحالة لابد من عرضه على الطبيب لأنه لابد

من وجود سبب مرضي أدى إلى حدوث النحافة . ولمعرفة فيما إذا كان الشخص نحيفاً فإن هناك قاعدة بسيطة وسهلة وهذا الوزن يخص أي شخص يزيد طوله عن 20 سم والقاعدة هنا أن نطرح ما مقداره 100سم من الطول فيكون المقدار الباقي هو الوزن الصحيح المناسب للشخص ويكون محسوباً بالكيلوجرام فلو كان شخص طوله 170 سم فإن وزنه سيكون 170 – 100 = 70 كيلوجراماً ومن نقص عن ذلك مثلاً فيكون نحيفاً والنحافة تنشأ أساساً من سوء التغذية إلا أن الوراثة تلعب دوراً مهماً وكبيراً والحقيقة أن هناك من هو نحيف لأنه ينحدر من أسرة كل أفرادها من النحفاء ويجب أن نعرف أن سوء التغذية لا يعني قلة الكمية التي يتناولها الشخص من الطعام ، لكن المقصود بسوء التغذية أن الشخص لا يتناول أطعمة متنوعة تحتوي على مقادير مناسبة من الفيتامينات والأملاح والبروتينات والنشويات . والانفعالات النفسية والقلق والهموم لها دور في ضعف الشهية . كما أن النحافة قد يكون مصدرها إسهالاً مستمراً لدى الشخص نتيجة وجود الطفيليات والديدان المعوية التي لا تجدي معها التغذية السوية و الأدوية وعليه فلا بد من إجراء الفحوصات المعملية والإكلينكية حتى يتم التأكد من عدم وجود هذه المواد داخل الأمعاء . كما أن اضطرابات الجسم والغدة الدرقية والغدة الصماء وأمراض المعده والأمعاء لها دور في نشوء النحافة .


أهم الأعشاب والمشتقات الحيوانية التي تزيد من وزن النحفاء :


1- الحلبة : يغلى كأس من الماء ثم يضاف إليه ما مقداره 3 جرامات من مسحوق الحلبة ويترك يغلي لمدة دقيقة واحدة ، ثم يصفى ويحلى بالعسل ويشرب بمعدل 3 مرات في اليوم ويستمر الشخص في الاستعمال حتى يحصل على الوزن المطلوب . كما يفيد أكل الحلبة الخضراء كثيراً في زيادة الوزن.
2- السمسم : تعد بذور السمسم من المسمنات الجيدة حيث تؤكل منه يومياً ما مقداره ملء كوب وقد أكد ابن سينا على تميز السمسم في زيادة الوزن .
3- فول الصويا : وهو يزيد الوزن حيث يؤكل ما مقداره ملء كوب من الفول يومياً بعد سلقه سلقاً جيداً .
4- البطاطس المحمرة : تعطي سعرات حرارية عالية 400 إلى 500 سعراً حرارياً لكل نصف كيلو من بطاطس وهذا يشكل ما يحتاجه الشخص من السعرات الحرارية في اليوم تقريباً ولذلك تعد من المسمنات الجيدة .
5- الكزبرة : نظراً لأن الكزبرة تحتوي على الحديد الذي يؤدي بدوره إلى زيادة عدد كريات الدم الحمراء في الجسم النحيف وكذلك يحسن هيملوجلوبين الدم ، يجب أن يتناول الشخص بذور الكزبرة على هيئة مسحوق حيث تؤخذ ملء ملعقة كبيرة من المسحوق ويسف بعد كل وجبة غذائية أو يمكن وضع هذه الكمية مع السلطة وأكلها جميعاً والمدة الزمنية لاستخدام الكزبرة شهر كامل .
6- الموز + حليب كامل الدسم : حيث تؤخذ حبتا موز وتقشران ثم توضعا في الخلاطة ويضاف لها كوب ونصف الكوب حليب كامل الدسم ويخلط المزيج بالخلاطة ثم يشرب كاملاً وذلك بمعدل مرة في اليوم .
7- المكسرات المحمرة : تؤخذ كميات متساوية حوالي ملعقتين من كل اللوز الجبلي + الجوز + السمسم + البندق + حمص + فول سوداني مقشر + أبو فروة ثم تحمص على النار لمدة 5 دقائق ثم تبرد وتقسم إلى جزأين جزء يؤكل في الصباح وآخر قبل النوم مع لبن زبادي .


نصائح مهمة : 1
- يجب أكل الفواكة مباشرة بعد وجبة الطعام .
2- الإكثار من عصائر الفاكهة الطازجة مثل العنب والمنقة والموز وعصير الكوكتيل .
3- شرب حليب كامل الدسم بمعدل ثلاثة أكواب في اليوم .
4- تناول أسماك الجمبري والكابوريا والبلطي والأسماك المعلبة مثل الساردين والتونة .
5- أكل حلاوة طحينية على الإفطار .
6- أكل ما لا يقل عن 11 حبة تمر يومياً .مع ملاحظة عدم استعمال الوصفات التي فيها عسل أوسكر أوتمر أو مواد دهنية أو موز أو عنب للأشخاص المصابين بداء السكري.

32) الوقاية من السرطان بإذن الله بالفواكه والخضروات والأعشاب :

مفتاح الوقاية من السرطان بعد حفظ الله هو أن يأكل الإنسان قدراً كبيراً ومتنوعاً من الخضروات والفواكه وإذا كنت ترغب في التقليل من احتمالات إصابتك بالسرطان فبإمكانك عمل نظام غذائي يتكون من العديد من الأعشاب مع التقليل أو استثناء منتجات اللحوم والألبان وتقول الأبحاث العلمية إنه كلما ازداد استهلاك الإنسان من اللحوم والدهون ازدادت احتمالات الإصابة بالسرطان وحين يزداد استهلاك الفواكه والخضروات أي حين تقل نسبة الدهون في الغذاء وتزداد كمية الألياف والكيميائيات النباتية تقل معدلات الإصابة بالسرطان .
وقد اخترع حديثاً مشروباً لذيذاً الدكتور جيمس دوك وأطلق عليه (كافح من أجل خمسة ) أخذ تفاحة واحدة وجزرتين وفصاً من الليمون الحامض وحبة واحدة من الليمون الهندي (المعروف باسم قريب فروت) ويوضع الجميع في الخلاطة مع إضافة قليل من الماء ثم يمزجوا بالخلاطة جيداً حيث يتكون عصير جميل ويشرب هذا العصير في الإفطار وهذا العصير كوجبة فطور يومياً ، هذا العصير يقلل الإصابة بأي نوع من أنواع السرطان .

وهناك نمط للحياة يقي من السرطان يجب إتباعه كما يقول الدكتور دوك وهو:

1- أن تأكل خضروات وفواكه أكثر وابتعد عن الدهون واللحوم الحمراء .
2- تنوع أكثر في غذائك ورتابة أقل .
3- حبوب كاملة أكثر وسكر جاهز أقل .
4- ألوان طعام طبيعية أكثر وألوان صناعية أقل .
5- توابل عشبية أكثر ونكهات صناعية أقل .
6- طعام طبيعي أكثر وطعام سابق التجهيز أقل .
7- أستروجين نباتي أكثر وهرمونات صناعية أقل .
8- عصائر فواكه وخضروات أكثر ومشروبات غازية أقل .
9- هواء نقي أكثر ودخان وهواء ملوث أقل .
10- مرونة أكثر وضغط نفسي أقل.
11- رياضة أكثر وتلفزيون أقل .
12- حدائق عامة أكثر وأرصفة شوارع أقل .
13- حدائق وحقول أكثر ومبيدات حشرية أقل .
14- بدائل عشبية أكثر وأدوية أقل. هناك مقولة تقول : لو تغذى الإنسان من الحبوب والفواكه التي تنبت في البيئة التي ولد فيها وابتعد عن الأغذية الأخرى فإن احتمال إصابته بأي مرض وبالأخص السرطان سيكون نادراً.

33) هشاشة العظام :

هناك عاملاً مهماً في تخلخل العظام وهو التناول غير الكافي للكالسيوم فالكالسيوم مادة معدنية حيوية لنمو العظام والمحافظة عليها قوية طوال الحياة . ولاشك أن هشاشة أو تخلخل العظام تحدث عادة عند الكبار من الرجال والنساء وقد وجد أن حوالي 25% من النساء فوق سن الخمسة والستين تكون لديهم هشاشة العظام ، بينما النسبة بين كبار السن من الرجال كانت حوالي 10 % ، إن المرأة النحيلة عادة أكثر عرضه لهشاشة العظام أكثر من المرأة البدينة . وأعراض هشاشة العظام آلام في أسفل الظهر ويقل طول الشخص المصاب ببضع سنتيمترات وقد تحدث شروخ في العجز , وليس هناك شفاء تام من تخلخل العظام إلا أن الحمية الغذائية والتمارين الرياضية والحصول على قدر كاف من معدن الكالسيوم لها تأثير كبير في الحد من تطور هذا المرض .



العلاج بالأعشاب لمرض هشاشة العظام هي :

1- الملفوف : إن الملفوف غني بمادة البورون التي تزيد من مستوى الاستروجين في الدم وهذه المادة تساعد على حفظ العظام ويعد الملفوف من أغنى النباتات التي تحتوي على هذا المركب ويجب تناول الملفوف في كل الوجبات لمن لديه هشاشة العظام .

2-الأفوكاتو : من أهم النباتات الغنية بفيتامين d وقد وجد أن أكل ثمار الأفوكاتو يستطيع أن يحول الكالسيوم إلى العظام.

3- فول الصويا : لقد وجد أن اليابانيين من أقل الناس إصابة بهشاشة العظام وذلك بسبب تناولهم للبقوليات أكثر من تناولهم للحوم وإن فول الصويا والبقوليات الأخرى تحتوي على البروتين ولكن بروتين البقوليات لايخرج الكالسيوم مع البول .

4- الفلفل الأسود : لقد وجد أن ثمار الفلفل الأسود تحتوي على أربعة مركبات مضادة لهشاشة العظام عليه فإذا كنت من عشاق الفلفل فعليك به يومياً مع الشوربة ومع الأفوكاتو وغير ذلك

. 5- البقدونس : ويقال أن 3 أونسات من الأوراق الجافة تعطي 3 ملليجرامات حيث ستعمل على رفع مستوى الاستروجين وهذا كاف جداً لما يحتاجه مرضى العظام ، كما أن هذا النبات غني جداً بمادة الفلورين التي لها خاصية تقوية العظام وعليه يجب تناول كمية كبيرة من أوراق هذا النبات .
نصائح للمصابين بهشاشة العظام :

1- حاول أكل المواد الغنية بالكالسيوم وبالأخص الحليب ومنتجاته إلا إذا كانت لديك حساسية لهذه المواد.
2- كل الخضروات الغنية بالأوراق الكثة فمثلاً أكل كوبين ونصف الكوب من البروكلي يعادل كوب حليب .
3- ابتعد عن التدخين حيث إن له تأثيراً على كمية الكالسيوم في الجسم .
4- قلص البروتينات الحيوانية مثل اللحوم حيث إن البروتين الخاص باللحوم يخرج كمية لا بأس بها من الكالسيوم في البول وهذا يؤثر على العظام واستعض عن اللحم بالبروتين النباتي مثل فول الصويا والبقوليات الأخرى .
5- حاول تعمل شوربة من العظام وأضف عليها عند طبخها كمية قليلة من الخل ليخرج الكالسيوم من العظام فتصبح ذائبة في الشوربة .
6- تحاش تناول الأملاح حيث إن الملح يخرج كمية من الكالسيوم في البول مثله مثل البروتين الحيواني .
7- قلل من المشروبات التي تحتوي على الكافئين حيث إن الكافئين يتدخل في امتصاص الكالسيوم .
8-حاول الإكثار من الكرز والروزبري والتوت حيث إنها تزيد من امتصاص الكالسيوم .
9- اشرب منقوع الشمر وكذلك عرق السوس .
10- أضف إلى شوربتك اليومية صلصة السمك الأسيوية حيث إنها تحتوي على قدر كبير من الكالسيوم .
11- حاول أن لا تكون نحيلاً ولاسميناً حيث إن الشخص النحيل يكون عرضة لكسر أحد أعضائه لو وقع على الأرض والمتين تمنع دهونه الزائدة امتصاص الكالسيوم وخير الأمور الوسط
12 - عليك بالمشي فإنه أحسن شيء لبناء عظم سليم وقد ثبت أن التمارين الرياضية 3 أيام في الأسبوع تبني عضلات العظام.


انتهى الجزء الأول
وترقبوا الجزء الثاني وهي خاصة بالنباتات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الملكة فريدة
بنوتة برونزية
بنوتة برونزية
avatar

عدد المساهمات : 331
تاريخ التسجيل : 30/11/2010
الجنس : انثى اوسمتى
وسام

مُساهمةموضوع: رد: موسوعة الدكتور جابر لطب الاعشاب   الأربعاء يونيو 13, 2012 3:36 am

) الأترج (ترنج) : قال صلى الله عليه وسلم (مثل المؤمن الذي يقرأ القرآن كمثل الأترجة طعمها طيب وريحها طيب). قال الأطباء العرب فيه الكثير حيث قسموه إلى أربعة أصناف : قشر ولب وحمض وبذر ، ولكل منها منافع وخواص وقالوا : إن من منافع قشره أنه إذا جفف وسحق ثم جعل بين الملابس أو الفراش منع السوس ورائحته تطيب رائحة الهواء والوباء ويطيب النكهة إذا أمسكها في الفم ويحلل الرياح وإذا أضيف إلى الطعام أعان الهضم وعصارة القشرة الطازجة تنفع من نهش الأفاعي شرباً ، كما ينفع القشر ضماداً على الجروح ، وإذا احرق قشره بعد جفافه فإن رماده طلاء جيداً للبهاق ،أما لبه فملطف للمعدة ، وحماضه قابض وكاسر للصفراء ، ومسكن للخفقان الحار ، يفيد اليرقان شرباً ، يقطع القيء ، ومشه للأكل ، يحبس البطن ، ينفع الإسهال ، والصفراء ، ينفع طلاؤه من الكلف ، مقو معدي ، ويسكن العطش ، أما بذره فينفع من السموم القاتلة إذا شرب منه وزن مثقالين مقشراً بماء فاتر ،ملين للطبيعة مطيب للنكهة . ويستخدم في الطب الحديث : كفاتح للشهية ، وطارد للأرياح ومهضم ومنبه للجهاز الهضمي ومطهر ومضاد للفيروسات وقاتل للبكتيريا ومخفض للحمى ويستخدم كمضاد للبرد والأنفلونزا والحمى ولعدوى الصدر والحنجرة بالميكروبات ويقوي جهاز المناعة ، كما يساعد في موازنة ضغط الدم .




2) الإذخر : ثبت في الصحيح عن الرسول صلى الله عليه وسلم أنه قال : في مكة لايختلا خلاها قال : له العباس رضي الله عنه إلا الإذخر يارسول الله فإنه لقينهم ولبيوتهم فقال : رسول الله صلى الله عليه وسلم إلا الإذخر . الاستعمالات :يقول الدمشقي إنه لطيف ومفتح للسدد وأفواه العروق ويدر البول والطمث ويفتت الحصى ويحلل الأورام الصلبة في المعدة والكبد والكليتين شرباً وضماداً وأصله جذره يقوي عمود الأسنان والمعدة ويسكن الغثيان ويعقل البطن ويقول داود الأنطاكي إنه يسكن آلام الأسنان مضمضمة ويقاوم السموم وينقي الصدر وأجود الإذخر الحديث النمو ، الأصفر ، المأخوذ من أرض الحجاز ثم من مصر والعراقي رديء جداً . ويقول الشوربجي : مفيد في آلام الأعصاب . ويقول الدكتور جابر إن نبات الإذخر منشط وطارد للغازات ويفيد في تطبل البطن وفي التقلصات المتقطعة وخاصة المصاحبة للتبرز . ويقول قطب للأذخر تأثير في عدم انضباط الدورة الشهرية ومفيد جداً لحالات المغص للأطفال .



3 ) الأراك : قال صلى الله عليه وسلم (لولا أن أشق على أمتي لأمرتهم بالسواك عند كل صلاة) . قال أبو حنيفة عن الأراك : هو أفضل ما استيك به لأنه يفصح الكلام ويطلق اللسان ويطيب النكهة ويشهي الطعام وينقي الدماغ وأجود ما استعمل مبلولاً بماء الورد ويروى عن ابن عباس مرفوعاً : :في السواك عشر خصال : يطيب الفم ويطهره ويشد اللثة ويذهب البلغم ويذهب الحفر ويفتح المعدة ويوافق السنة ويرضي الرب ويزيد في الحسنات ويفرح الملائكة وقال حذيفة : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا قام من الليل يشوص فاه بالسواك ويروى أن السواك يزيد الرجل فصاحة . الاستعمالات : ثبت علمياً أن للمسواك تأثيراً على وقف نمو البكتريا بالفم ويحتوي الأراك على فيتامين ج ومادة السيتوستيرول وهاتان المادتان من الأهمية بمكان في تقوية الشعيرات الدموية المغذية للثة ويحتوي الأراك على الكلوريد والفلوريد والسيليكا وهي مواد معروفة بأنها تزيد من بياض الأسنان. أما بالنسبة للكبار (ثمار الأراك) فتقوي المعدة وتحسن الهضم ويخرج البلغم ومفيد لآلام الظهر ويستعمل منقوع جذور الأراك شرباً لقتل أنواع البكتريا في الأمعاء . وأدخل الأراك في مستحضرات معاجين الأسنان .وهكذا يتضح أن للسواك فوائد صحية للفم تفوق ما استحدث من أدوات وأدوية تستعمل في نظافة الفم ، وأن أول من أخبرنا باستعماله هو نبينا محمد صلى الله عليه وسلم الذي عاش في القرن السابع الميلادي .



4) البابونج : الاستعمالات : يقول ابن البيطار في جامعه (البابونج ينفع من الإعياء أكثر من كل دواء ويسكن الوجع ويرخي ف الأعضاء المتمددة ويلين الأشياء الصلبة إذا لم تكن صلابتها كثيرة ويخلخل الأشياء الكثيفة ويسقى طبيخة للنفخ والقولون ويصلح أنزيمات الكبد ومدر للبول نافع من الصداع البارد ).



ويقول ابن سينا يقوي الأعصاب ويدر البول ويخرج الحصاة . أما داود الأنطاكي يقول ينقي الصدر من نمو الربو ويذهب الإعياء وينفع من السموم ويزيل الشقوق ووجع الظهر وعرق النسا والمفاصل والنقرس .

لقد ثبت علمياً تأثير البابونج على الالتهابات حيث تستعمل أزهار البابونج كشاي يؤخذ ملء ملعقة وتوضع على ملء كوب ماء مغلي وتترك مدة 10 دقائق ثم يصفى وتشرب بمقدار كوب في الصباح وآخر في المساء فهو يزيل الالتهابات والمغص ومطهر للجهاز الهضمي والتنفسي وفاتح للشهية ومنشط للدورة الدموية وخاصة لدى الأطفال،وإذا تناول الشخص شاي البابونج في الصباح فإنه يقي من نزلات البرد وآلام المغص العارضة وارتباكات الجهاز الهضمي البسيطة ، كما أثبتت الدراسات فائدته في حالة التهابات القصبات المزمن والسعال الديكي والربو القصبي وكذلك يدخل في الأنواع الطاردة للريح والمفرزة للصفراء وأثبتت الدراسات أن البابونج يزيل القلق ويؤخذ بنفس الجرعات السابقة وبالأخص عند النوم ويستعمل في التهابات الفم والجلد ويجب عدم استخدام البابونج من قبل الناس الذين يعانون من الحساسية .



5) البان : استعمالاته : يقول دواد الأنطاكي : دهنه ينفع من الحكة والكلف والنمش وينقي الأحشاء بالغلي مع الماء والعسل والخل وإن دهن البان قوي الفعل في اصلاح النزلات . ويعطى للأطفال مع الملح لعلاج انتفاخ المعدة بالغازات ، وإن مغلي الأزهار مع اللبن منشطة للجنس .



6 ) البصل : أشاد علماء الطب القديم بفوائد البصل: إن أكله نيئاً أو مطبوخاً ينفع من ضرر المياه الملوثه ويحمر الوجه ويقوي المعدة ويهيج الباه ويفتح السدد ويشفي من داء الثعلبة دلكاً والمشوي منه صالح للسعال وخشونة الصدر وينفع وجع الورك والظهر وماؤه إذا اكتحل به مع العسل نفع من ضعف البصر والماء النازل على العين وإذا قطر في الأذن نفع من ثقل السمع والطنين وسيلان القيح . ويقول داود الأنطاكي عنه :ويقوي الشهوية خصوصاً المطبوخ مع اللحم ويدر البول والحيض . ويقول الرازي عنه : البصل المخلل فاتق الشهوة جداً . ويقول ابن البيطار عنه: يزيد الباه إن أكل مسلوقاً بالماء والجور المشوي والجبن المقلي تقطع رائحة البصل من الفم .استعمالاته : إن أكل البصل طازجاً أو مطهواً بالزيت أو السمن أو مشوياً يقلل من نسبة الإصابة بجلطة الدم ، وأن استخدامه في تطهير الفم حيث إن مضغ البصل أو الثوم مدة 3 دقائق تعد كافية لقتل الجميع الجراثيم الموجودة بالفم ، وأن البصل يمنع التجلط في شرايين القلب ويعتبر من الأدوية الوقائية المهمة للمحافظة على سلامة القلب ومنع حدوث الأزمات والذبحة الصدرية ولعل هذا يكشف لنا سر قلة حدوث إصابة الفلاحين المصريين بالذبحات الصدرية نتيجة تناولهم البصل بكميات كبيرة في طعامهم وبصورة يومية . وأن البصل يخفف السكر لدى مرضى السكري ولها مفعول مماثل أو قريب من مفعول الأنسولين حيث يساعد على تخفيف نسبة السكر في الدم ، وأن البصل يستعمل في علاج الربو حيث يستعمل عصير البصل بمقدار ملعقة صغيرة ممزوجة مع ملعقة العسل كل 3 ساعات حيث إن للبصل قدرة فائقة على طرد البلغم الذي يسبب ضيق الشعب الهوائية مما ينتج عنه صعوبة في التنفس وحدوث أزمات الربو، وأثبتت التجارب نجاح البصل في علاج الزكام والإنفلونزا وذلك بعمل شراب من البصل حيث تقطع البصلة إلى حلقات وتوضع في طبق ثم يضاف إليها السكر وتترك مدة 24 ساعة حتى يتم الترشيح ثم يؤخذ من 2إلى 5ملاعق من هذه الرشاحة يومياً . والبصل والثوم على حد سواء وبالأخص أورقها تسرع في نضج الدمامل والداحوس الذي يتكون في أصابع اليد قرب الأظافر وذلك بدق أوراقها الطازجة ووضعها على مكان الإصابة . ويجب حفظ البصل والثوم في مكان جاف وحسن التهوية ويبعد عن الرطوبة ويستخدم من البصل متوسط الحجم فهو الأفضل ولا يصح الاحتفاظ بالبصلة أو الثوم المقشر أو المفروم لأنها تتأكسد بالهواء وتصبح سامة . وللتخلص من إسالة الدمع عند تقشير البصل فيمكن تقشيرها والماء يصب عليها من الحنفية حيث إن الماء يمنع كبريتات الأليل من إثارة الدموع وللتخلص من رائحة البصل التي تلتصق باليدين تغسل اليد بماء فاتر فيه كمية من الملح أو ملعقة من الأمونيا ، وللتخلص من رائحة البصل يتناول الشخص حبات غضة من الفول أو حبات من البن أو الكمون أو الينسون أو الهيل أو عروق البقدونس أو تفاحة .






7) التمر :أطوار رئيسية بعد عملية تلقيح النخلة والإخصاب هي الطور الأول : طور الحبابوك ويبدأ بعد التلقيح مباشرة ويستغرق 4-5 أسابيع وتكون الثمرة صغيرة مدورة الشكل ولونها قشطي مع خطوط أفقية خضراء .

الطور الثاني :طور الكمرى وتكون الثمرة في هذا الطور بيضاوية ولونها أخضر وطعمها مر . الطور الثالث : طور الخلال أو البسر وفي هذا الطور تبلغ الثمرة حجمها وشكلها النهائي وقد اصفر لونها أو أصبح مشوباً بالحمرة وطعم الخلال أو البسر قابض مع شيء من الحلاوة وتستمر هذه المدة من 3-5 أسابيع . الطور الرابع : طور الرطب ويطلق هذا الاسم عندما يصبح المدبب البعيد عن نقطة الارتكاز (قمة الثمرة ) لحمياً أما النصف الآخر المرتكز على الشمراخ فإنه يبقى كما كان في مرحلة الخلال وكثير من التمور تستهلك في هذه المرحلة مثل : البرحي والسكري وتبدأ هذه المرحلة بعد أسبوعين إلى أربعة أسابيع من نهاية طور الخلال . الطور الخامس : طور التمر وهو آخر طور من أطور نضج ثمار النخيل وذلك بعد أن ينضج النصف الثاني من الرطب مثل السكري وحلوة وخلاص وروثان وعجوة وصقعي ..... الخ .

لما جاء الإسلام كُرمت النخلة وذُكر اسمها في القران الكريم في 20 آية في 16 سورة . وكما ورد في النخلة وثمرها عشرات الأحاديث النبوية . قال صلى الله عليه وسلم (إن من الشجر لما بركته كبركة المسلم هي النخلة ) رواه البخاري .

وقال صلى الله عليه وسلم (من تصبح كل يوم سبع تمرات لم يضره في ذلك اليوم سم ولا سحر ) رواه البخاري .التمر في الطب القديم : في العصر الإسلامي كان الاهتمام بالنخلة كدواء اهتماماً عظيماً. ويقول الدمشقي في كتابه الطب النبوي إن البلح ينفع الفم واللثة والمعدة . كما يقول عن الطلع إنه يقوي المعدة الباردة ويزيد الباءة ويخصب البدن ويغذي كثيراً . ويقول في البسر إنه ينشف ارطوبة ويدبغ المعدة ويحسن البطن وينفع اللثة والفم وأنفعه ماكان هشاً وحلواً . ويقول داود الأنطاكي إن أفضله الأخضر المشرب بالحمرة ، الرقيق ، الصغير النوى ، القابل للسان بحلاوة ، يقوي المعدة والكبد ويقطع الإسهال المزمن والقيء الصفراوي ، وإدرار البول ، ويطيب العرق ويشد العصب المسترخي . كما يقول في الطلع وهو لقاح النخل إن الناعم منه البالغ لا نظير له في تقوية الباءة ولا لرائحته في تحريك شهوة النساء ، كما أنه يدبغ المعدة خصوصاً بالسكر ، وينفع من الالتهاب والعطش والحميات والإسهال والنزيف ونفث الدم.

التمر في الطب الحديث : يقول عاشور عن الرطب : إن الأبحاث الحديثة جاءت لتكشف آثارها التي تعادل آثار العقاقير الميسرة لعمليات الولادة والتي تكفل سلامة الأم والجنين معاً ، فهو يقوم بدور الهرمونات التي يصفها الطبيب ، كما يسهل انقباض الرحم بعد الولادة ، ويمنع النزيف ، ويقي من ارتفاع ضغط الدم أثناء الولادة ، كما أن له تأثيره المهدئ للأعصاب وذلك بتأثيره على الغدة الدرقية . ويقول بوليس :إن البلح يستعمل في صناعة الأدوية الخاصة بتنظيم البول ، وتصحيح وضع الرحم وعلاج الكحة ، كما أن عصير البلح المغلي يعطي للمعوقين .ويقول عاشور : إن الطلع مقوٍ للجسم ، كما أنه يحتوي على هرمون الأيسترون الذي ينشط المبيض ، وينظم الطمث ، ويساعد على تكوين البيضة في الأنثى . أما الدمشقي في كتابه الطب النبوي فيقول : إن الجمار هو قلب النخل عند قمتها ، ومن فوائده أنه يختم القروح وينفع من نفث الدم واستطلاق البطن وغلبة المرة الصفراء ، ويغذي غذاءً يسيراً وهو بطيء الهضم . أما سعد كوبلي فيقول : إن التمر يدخل في وصفات عديدة لعلاج المصابين بالسعال والبلغم والتهاب الأعصاب وتحضر إحدى هذه الوصفات بغلي 50 جراماً من التمر مع 50 جراماً من الزبيب مع 50 جراماً من التين و50 جراماً من العنب المجفف في لتر ماء يشربه المريض على عدة جرعات . وأخيراً فإن تمر النخل له فوائد جمة لا تتوفر في أي شيء آخر فهو غذاء ودواء وهو طعام الفقير وحلوى الغني وزاد المسافر والمغترب ودواء العليل . ويجب نصح مرضى السكري والمصابين بالسمنة بعدم تناول تمر النخيل ولا ننسى أن المسلمين في مختلف بقاع الأرض أول مايفكون صومهم في أيام شهر رمضان المبارك بالتمر وهذه ميزة ميز الله بها التمر عن غيره من الأغذية .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الملكة فريدة
بنوتة برونزية
بنوتة برونزية
avatar

عدد المساهمات : 331
تاريخ التسجيل : 30/11/2010
الجنس : انثى اوسمتى
وسام

مُساهمةموضوع: رد: موسوعة الدكتور جابر لطب الاعشاب   الأربعاء يونيو 13, 2012 3:36 am

) التمر الهندي :يقول بن البيطار التمر الهندي أجود الطري الذي يذبل وهو يكسر وهيج الدم ، مسهل وينفع من القيء والعطش ويسهل الصفراء ) . يستخدم عصير التمر الهندي كملين لطيف ومبرد منعش ويفيد لحالات الإمساك والاضطرابات المعوية والكسل ، نظراً لوجود الأحماض والمعادن في مشروب التمر فإنه يفيد في تخليص الدم من حموضته الزائدة وطرد ما يحتويه من سموم ،حيث إن مشروب التمر الهندي يحتوي على عدد من المضادات الحيوية فإنه يفتك بعدد من السلالات البكتيرية ولذا فإنه يطهر الجسم من الجراثيم ،
يستخدم مشروب التمر الهندي في حالات ارتفاع ضغط الدم والقيء والغثيان والصداع ، ويستعمل التمر الهندي في الهند لإزاحة غازات المعدة ولترطيب الحلق وملين لطيف وفي الصين يستخدم لعلاج الدسنتاريا وعلاج البرد ولنقص الشهية ولا توجد أي محاذير للتمر الهندي حتى بالنسبة للحوامل والأطفال .يحضر التمر الهندي بنقعه في الماء البارد مدة عدة ساعات أو في الماء المغلي مدة بسيطة مع إضافة بضع من أوراق الكركديه وبذور الشمر ثم يترك حتى يستقر ثم يصفى ويضاف إليه قليل من السكر ، يشرب التمر الهندي في رمضان في أي وقت من الليل ، وهو من المشروبات المفضلة لدى كثير من الناس ، كما يضاف إلى المحاشي وكذلك إلى الحلبة التي تعمل في رمضان في بعض مناطق المملكة كأحد المشهيات الجيدة .

9) التوت : نوعان الأبيض والأسود ويعد التوت الأسود من أفضل النباتات الظليلة . التوت والطب القديم :استعمل الفراعنة عصير التوت شراباً لعلاج حرقان المعدة ولعلاج حالات الكحة والسعال الديكي . قال ابن سينا : التوت صنفان أحدهما الفرصاد الحلو والآخر هو المر الذي يعرف بالشامي ففيه قبض وتبريد ، ينفع من الدسنتاريا ويدر البول والخوانيق وأورام الحلق واللهاه . التوت والطب الحديث : يعد التوت مفيداً جداً في فقر الدم وأورام الحلق واللثة وله تأثيرات فعالة في درجة الحرارة وفي حالات الحميات والحصبة وفي حالات العطش ،
ويعد مفيداً لحالات الضعف الجنسي ويعمل على خفض السكر في الدم والبول ، وهو بذلك مفيد لحالات ارتفاع نسبة السكر في الدم وأمراض الكبد وحالات السعال والحصبة .
وله استعمالات داخلية : يستخدم عصير التوت كغرغرة وشراب 3 مرات في اليوم لحالات الحميات والتهاب الحنجرة والحصبة ، ويشرب مغلي جذور التوت بمعدل كوب واحد يومياً على الريق صباحاً وذلك لعلاج حالات الإسهال وطرد الديدان المعوية ، ويستخدم مغلي الأزهار والأوراق الطازجة وأيضاً تؤكل الثمار طازجة لتأثيرها المطهر وذلك لعلاج التهابات الفم والأمعاء والاضطرابات الهضمية ، وتؤكل الثمار طازجة وتشرب أيضاً كعصير 3 مرات يومياً لعلاج الضعف الجنسي والسكر .
وله استعمالات خارجية : يستخدم التوت الطازج بعد هرسه على هيئة قناع للوجه مدة ما بين 20 إلى 30 دقيقة ثم يزال بعد ذلك بالماء الفاتر ويغسل الوجه بماء الورد وتكرر العملية مرتين أسبوعياً أي كل 3أيام هذه الوصفة لعلج حب الشباب وتطهير وتنعيم البشرة .

10) الثوم :قال ابن سينا : الثوم ملين يحل النفخ جداً ،مقرح للجلد ، ينفع من تغير المياه ، ورماده إذا طلي بالعسل على البهاق نفع ، وينفع من داء الثعلبة ، عرق النسا ، وطبخه ومشويه يسكنان وجع الأسنان ، وكذلك المضمضة بطبيخه ، ويصفى الحلق مطبوخاً ، وينفع من السعال المزمن ومن أوجاع الصدر ومن البرد وشرب مدقوقه مع العسل يخرج البلغم .
استعمالاته : أكدت العديد من الدراسات أن الثوم فعال ضد البكتيريا والفطريات والفيروسات والطفيليات ، وأنه يخفض من خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية ، وأنه يقلل خطر الإصابة بسرطان القولون ، وأنه يساعد على تقليص الخلايا السرطانية لسرطان الثدي والجلد والرئتين بالإضافة إلى أنه يقي من سرطان القولون والمريء ، وتأكد أنه ينقي الدم من الكوليسترول والمواد الدهنية ، وأنه يقتل الجراثيم التي تسبب السل والدفتريا ، كما أن مضغ الثوم مدة 3 دقائق يقتل جراثيم الدفتريا المتجمعة في اللوزتين ،وأنه يقضي على جميع الجراثيم في الفم ، وأن الثوم يستعمل علاجاً ضد ارتفاع الكوليسترول وضد ارتفاع ضغط الدم وكذلك ضد تصلب الشرايين ، ويستخدم مطهر للأمعاء من الديدان ويوقف الإسهال الميكروبي ، ويستخدم لعلج الكحة والربو والسعال الديكي حيث يؤخذ شراب منه مكون من عصير الثوم ملعقة + ملعقتين من العسل الأسود أو إضافة العسل على 3 فصوص من الثوم وتؤخذ مرة واحدة على الماء ،
أما في حالة السعال الديكي فيمكن إعطاء الطفل من 10- 12 نقطة من عصير الثوم مع عصير البرتقال كل 4 ساعات ، ويستخدم كمادة مطهرة للجروح ولكثير من الأمراض الجلدية ، فقد ثبت استخدامه لعلاج الثعلبة وكذلك البهاق من النوع الأبيض نظراً لما للثوم خاصية قتل الجراثيم وكذلك العدوى الفطرية .

11) الحبة السوداء :الاستعمالات الداخلية : يستخدم مغلي بذور الحبة السوداء بمعدل نصف ملعقة صغيرة مع ثلثي كوب ماء يومياً لعلاج عسر الطمث والهضم والبول ويطرد الأرياح والنفخ في البطن وكذلك السعال والنزلات الصدرية ، ويستخدم سفوف الحبة السوداء مخلوطاً مع سكر النبات حيث يحمص 50 جراماً من الحبة السوداء ويسحق مع 30 جراماً من سكر نبات ويسف منه نصف ملعقة صغيرة صباحاً ومساءً وذلك لمنع الغزات ولضعف الشهية ويمكن شرب الماء مع السفوف ليسهل ابتلاعه ، لقتل ديدان الإسكارس (ثعبان البطن ) يستعمل مغلي ملعقة من بذور الحبة مع كوب ماء ويشرب في الصباح الباكر على الريق وتكرر الجرعة مساء حتى تخرج الإسكارس ميتة ، ولتقوية جهاز المناعة يستعمل ربع كيلو من الحبة السوداء الحديثة ويسحق جيداً ثم يمزج مع كيلو عسل من النوع الطبيعي ويوضع في وعاء محكم الغلق ويؤخذ منه يومياً ملعقة وسط على الريق حتى تنتهي الكمية وهذه الوصفة مجربة وتفيد في الحماية من السرطان مع ملاحظة أن مرضى السكر يجب إلا يستعملوا هذه الوصفة وبإمكانهم استعمال 7 حبات يومياً مضغاً على الريق مع كوب حليب منزوع الدسم ، وتستخدم الحبة السوداء على نطاق واسع كأحد التوابل حيث تضاف للمعجنات وبعض الحلويات كما تضاف بضع حبيبات مع القهوة العربية لإعطائها نكهة خاصة وهذه الوصفة وصفة شعبية مجربة .
وله استعمالات خارجية : يستخدم مسحوق حبة البركة بعد تحميصها وسحقها ممزوجة مع العسل لعلاج البثور والالتهابات الجلدية والثآليل حيث يدهن على موضع المكان المصاب ويلف برباط شاش عند النوم ويزال الرباط في اليوم التالي ويكرر العلاج لحين الشفاء ، لعلاج الأكزيما يخلط كوب من مسحوق الحبة السوداء بكوب واحد من زيت الزيتون ويجب أن يكون الخلط جيداً قبل الاستعمال ثم يدهن الجزء المصاب مرتين يومياً حتى تزول أعراض الأكزيما ويمكن تكرار الوصفة إذا عادت الأعراض وهذه الوصفة شعبية مجربة ، لعلاج طنين الأذن إذا طبخت بذور الحبة السوداء المقلية في زيت الزيتون أو السمسم وقطر في الأذن تشفى بإذن الله وإذا قطر أيضاً في الأنف شفي الشخص من الزكام ، وتستخدم الحبة السوداء مطبوخة مع الخل لعلاج آلام الأسنان مضمضة ،إذا غليت حبة البركة مع الماء ثم استنشق بخارها الشخص المصاب بزكام شفي منه ويجب تغطية رأسه فوق الوعاء بمنشفة . ملاحظات مهمة يجب الانتباه لها : الحبة السوداء والمعروفة بالحبة الشائعة هي الوحيدة طبياً التي تستخدم والأنواع الأخرى يجب عدم استعمالها ، الحبة السوداء حديثة الجني والمخزونة في مخازن جيدة رزينة وثقيلة وكلما كانت خفيفة كانت سيئة أو مغشوشة بالأنواع الأخرى ، أثبتت التحاليل أن الأنواع المشهورة والموجودة في السوق مثل الحبشية والهندية والقصيمية محتوياتها الكيميائية واحدة ولا فرق بينها فاطلب أرخصها ثمناً ، عدم استعمال زيت الحبة السوداء والأفضل لك استخدام بذور الحبة السوداء كما هي وكما استخدمها صلى الله عليه وسلم وأصحابه ، على النساء الحوامل عدم استخدام الحبة السوداء خلال فترة الحمل حيث إن الزيت الثابت للحبة يسقط الجنين ، عدم استعمال الحبة السوداء إطلاقاً للأطفال الرضع ، عدم استخدام الحبة السوداء مع أدوية كيماوية أو عشبية أخرى خشية حدوث تداخلات دوائية ، عدم استخدام الحبة السوداء كعلاج للأشخاص الذين يستخدمون الأسبرين بصفة مستمرة وكذلك الورفارين مرقق الدم .

12) الخردل : يقول ابن البيطار (يقطع البلغم وينقي الوجه ويحلل الأورام وينفع من الجرب ووجع المفاصل وعرق النسا , ويستعمل في إكحال الغشاوة من العيون ، وإذا دق وضرب بالماء وتغرغر وافق الأورام العارضة في جنبتي أصل اللسان والخشونة المزمنة العارضة في قصبة الرئة ،وإذا دق وقرب من المنخرين جذب العطاس ونبه المصدوعين ، وينقي الوجه إذا خلط بالعسل أو الشحم ، وإذا خلط بالتين ووضع على الأذن نفع من ثقل السمع والدوي العارض ، ويسكن وجع الضرس والأذن إذا قطر ماؤه فيها) .
ويستخدم على نطاق واسع فهو ينبه المعدة حيث يضاف مع الأطعمة كأحد التوابل المشهورة وهو من أفضل المواد لفتح الشهية ،ومعرق ومنبه للقلب ،الخردل مطهر أو معقم جيد حيث تكفي 40 نقطة من الخردل في لتر من الماء ليكون مطهراً جيداً للجلد دون أن يؤذية، يفيد الخردل من الناحية الوقائية للشلل المخي وانفجار شرايين الدماغ وتصلب شرايين المخ وضغط الدم ،وإذا مزج بالعسل واستعمل فإنه يزيل السعال المزمن والبلغم الغليظ والربو وأوجاع الصدر ،كما تناول حبتين فقط من بذور الخردل قبل الطعام تساعد في طرد غازات المعدة والأمعاء ،ويفيد الخردل مرضى القلب وتصلب الشرايين ،
أما التهاب الفم واللوز والحنجرة فيؤخذ 3 ملاعق صغيرة من مسحوق بذور الخردل وتضاف إلى ملء كوب من الماء المغلي ويستعمل على هيئة غرغرة،أما الصداع وآلام قرحة المعدة وضعف الدورة الدموية واحتقانات الرئة فيستخدم الخردل على هيئة لبخات من مسحوق الخردل مع الماء الدافئ حيث يعجن المسحوق بالماء الدافئ ثم تفرد على قطعة قماش سميك وتوضع فوق الجلد مباشرة مدة ربع إلى نصف ساعة بحيث توضع في حالات الصداع على مؤخرة الرأس ولقرحة المعدة فوق أعلى البطن .

13) الخل : يعد خل التفاح من أحسن أنواع الخل . الرسول صلى الله عليه وسلم سأل أهله الأدام فقالوا : ما عندنا إلا خل فدعا به وجعل يأكل ويقول نعم الأدام الخل نعم الأدام الخل . عن أم سعد رضي الله عنها عن النبي صلى الله عليه وسلم : نعم الإدام الخل اللهم بارك في الخل فإنه كان أدام الأنبياء قبلي ولم يفتقر بيت فيه خل . استعمالاته : تحدث الأطباء العرب القدماء عن الخل فعددوا منافعه ومضاره وقالوا : الخل ينفع المعدة الملتهبة ويقمع الصفراء ويدفع ضرر الأدوية القتالة ويحلل اللبن والدم إذا جمد في الجوف ، وينفع الطحال ويدبغ المعدة ويعقل البطن ويقطع العطش ويمنع الورم من الحدوث ويعين على الهضم ويضاد البلغم ويرق الدم . ويقول داود الأنطاكي : يحبس الفضلات ويقوي المعدة ويفتق الشهوة للطعام ويقطع النزف والإسهال المزمن ويقطع البواسير ويزيل الكلف والنمش ، يمنع حرق النار طلاءً إذا هرس فيه بصل العنصل بالبطيخ ثم صفي وشمس أسبوعاً وأخذ منه كل يوم 50 ملجم قطع عسر النفس وأوجاع الصدر وقروح الفم . يقول ابن سينا : إذا خلط بزيت ودهن به من صداع شفي ، وينفع من الداحس . يقول ابن البيطار : إذا تمضمض به ساخناً أفاد من وجع الأسنان ، يطفي حرق النار أسرع من كل شيء . يقول الطبيب الشهير في كتابه بعنوان طب الشعوب : يسمن ويفيد القشف والقوباء وتناوله مع البيض يحسن البشرة ، ونصح زبائنه وأصدقاءه أن يتناولوا صباح كل يوم على الريق كأساً من الماء في ملعقته صغيره من الخل والعسل فإنهم بذلك يطهرون جهازهم الهضمي من كل سوء ويحصلون أيضا على عناصر مفيدة ومغذية ومطهرة وإن شرب الماء مع الخل أحسن علاج للبرد والجروح .
ومن الأمراض التي تعالج بالخل : 1- الذبحة الصدرية : تعمل غرغرة من 70 ملليلتر من خل التفاح وتخلط مع كأس من الفاتر وتجري الغرغرة بها وتعاد العملية مرتين على الأقل في النهار . 2- القلق النفسي : يمزج حوالي 40 ملليلتر من خل التفاح بنقيع الزعرور المسحون ونصف كأس ماء ويشرب على الريق صباحاً مدة 3 أسابيع من كل شهر .3- الربو : يفرك الصدر بخل التفاح لوحده وإذا كان الجلد حساساً فيخلط الخل بمقدار من نقيع اللاونده (الضرم) ويمكن أيضاً لف القدمين والساقين بقماش مبلل بهذا المزيج . 4- الحروق : يدهن مكان الحرق بسرعة بخل التفاح وذلك لتجنب حدوث فقاقيع الحروق المعروفة وآثارها ويمكن استعمال هذه الطريقة أيضاً للحروق الناتجة من شدة الشمس . 5- نخر الأسنان : يغسل الفم بمزيج ساخن من خل التفاح حوالي 50 ملليلتر يضاف إلى حوالي ملعقة صغيرة من مسحوق القرنفل وملعقة صغيرة من أزهار الخطمي . 6- الأرق : يشرب بعد حوالي ساعة ونصف من تناول الطعام مزيج من نصف ملعقة صغيرة من خل التفاح مع ملعقتين صغيرتين من العسل ونصف كوب ماء دافئ . 7- السعال : يؤخذ مزيج مكون من ملعقة صغيرة من خل التفاح مع ملعقتين من العسل ويضاف له الجلسرين بمقدار ملعقتين ويمزج جيداً ثم يؤخذ على 3 جرعات يومياً وإذا كان السعال شديداً تؤخذ ملعقة صغيرة كل ساعتين وفي حالة نوبات السعال يؤخذ مرة أو مرتين في الليل . 8- الدوالي : تدلك السيقان من تحت إلى فوق بغسول مركب من مغلي أوراق العنب الأحمر ( لتر من الأوراق ) وخل التفاح بنسبة 1- 3 ويجري الدلك صباحاً ومساءً .

14) الخوخ : الاستعمالات : إنه ملين والفج منه قابض ويمنع السيلان والناضج منه جيد للمعدة وفيه تشهية للطعام ، ويقولون :إن تقديمه على الطعام أفضل بكثير من أكله بعد الطعام . ولا يشرب الماء بعده وهو بطيء الهضم ، وإذا قطر ماء ورقه في الأذن قتل الديدان ، ودهنه ينفع من الصداع وأوجاع الأذن ، وشرب عصاره ورقه وزهره يقتل ديدان البطن ، ويسكن الحرارة ، ويزيد الباءة ، وأثبت الدراسات أن الخوخ منشط يساعد على الهضم ، مدر البول ، يفيد في حالات عسر الهضم ، ويفيد الجلد والشعر ، ويقوي الأعصاب ، وينفع المصابين بحصى الكلى والمثانة . أما أزهاره فتفيد في تهدئة الأعصاب وفي مكافحة التشنج وتنظيف المعدة والأمعاء وذلك بشرب مغليها حيث يؤخذ ملء من الأزهار وتغمر في ملء كوب ماء مغلي ويترك 10 دقائق ثم يشرب بمعدل مرة واحدة في اليوم ، ويقال إن الخوخ الناضج يحتوي على الأشياء نفسها التي يحتوي عليها لبن النوق وعصير الخوخ يضيق مسام الجلد ، بينما تقوم الفيتامينات والمعادن بتغذية البشرة وتصفية لونها ، وعادة يؤخذ عصير الخوخ الطازج ويغسل به الوجه ويترك على الوجه حتى يجف تماماً ثم يغسل بماء مقطر أو بماء الورد .

15) الذرة : أثبتت الدراسات أن شبشول الذرة يبنه المرارة مما يزيد من إفراز الصفراء ، كما أثبتت الدراسات في الصين أن شبشول الذرة :يخفض ضغط الدم ، يعد من أحسن المدرات للبول بالإضافة إلى فائدته الكبيرة لحل جميع مشاكل المجاري البولية ، كما يهدئ الحرقان ويحسن كثيراً من جريان البول وتقطعه ، كما اتضح أنه يمنع تكون حصى الكلى ويقلص إلى حد كبير تكوينها ويزيل الأعراض الناتجة عن وجودها في الكلى ، كما يفيد في فك احتباس الصفراء ، يستخدم كمادة مقوية ومنبهة لعضلات القلب وتسكين القناة الهضمية . أما بذور الذرة :فيستخرج منها النشا الذي يستعمل مغذياً وملطفاً . أما جنين حبة الذرة : فيستخدم زيته للمرضى الذين يعانون من ضغط الدم ويعطي الزيت شرباً بمقدار ملعقتين قبل وجبة المساء وكذلك ملعقتين قبل الإفطار ، ويداوم عليه حتى يخف ضغط الدم وينزل مستوى الكوليسترول . لا توجد أضرار أو محاذير إذا أخذ العلاج بالطريقة السليمة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الملكة فريدة
بنوتة برونزية
بنوتة برونزية
avatar

عدد المساهمات : 331
تاريخ التسجيل : 30/11/2010
الجنس : انثى اوسمتى
وسام

مُساهمةموضوع: رد: موسوعة الدكتور جابر لطب الاعشاب   الأربعاء يونيو 13, 2012 3:36 am

16) الرمان : قال الله تعالى (فيها فاكهة ونخل ورمان ) . وروي عن الإمام علي بن طالب رضي الله عنه أنه قال : إذا كلتم الرمانة فكلوها بشحمها فإنه دباغ للمعدة . وما من حبة منها تقوم في جوف رجل إلا أثارت قلبه وأخرست شيطان الوسوسة أربعين يوماً .

أنواعه : الرمان منه حلو ومنه حامض ومنه مر ولكل نوع من هذه الأنواع فوائده الطبية والغذائية .
الرمان والطب القديم : قال دواود الأنطاكي : الرمان كله جلاء ،مقطع ،يغسل الرطوبات ،وخمل المعدة ،ويفتح السدد،ويزيل اليرقان،ويحمر الألوان مجرب ،فإنه إذا غلظ في الشمس أو بالطبخ في النحاس ،ونفع من الدمعة والجرب والظفر. والنوع الحامض: يزيل السعال المزمن وخشونة الحلق وأوجاع الصدر ،كما يقمع الصفراء ويقطع العطش واللهيب والحرارة ،وإذا مرس بشحمه وشرب بالعسل أو السكر أسهل إسهالاً رديئاً ،وإذا طبخ مع العفص حتى ينعقد قطع الإسهال المزمن والدم شرباً ،وإذا طلي على الجروح والقروح ألحمها. يقول ابن سينا : يمنع سيلان الفضول الى الأحشاء ،حب الرمان مع العسل طلاء للدامس ،الحلو من الرمان ملين،حب الرمان بالعسل ينفع من وجع الأنف وهو طلاء لباطن الأنف ،الحامض أكثر إدراراً للبول من الحلو،حب الرمان مع العسل ينفع من قروح المعدة ،الرمان المر ينفع من الحميات والالتهابات. يقول ابن البيطار : حب الرمان ممزوجاً مع العسل طلاء ينفع من الداحس وآلام الأذن وشرابه من التهاب المعدة والحميات ، أزهار الرمان تشد اللثة وتلزق الجراحات ، يتمضمض بطبيخ الأزهار فيقطع نزيف اللثة الدامية والأسنان المتحركة ، عصير الرمان إذا طبخ في إناء نحاسي إلى أن يثخن واكتحل به أذهب حكة العين وزاد حدة البصر ، إذا طبخ قشر الرمان وجلس فيه النساء نفعهم من النزف .

الرمان والطب الحديث : الرمان مقوٍ للقلب وطارد للدودة الشريطية يعالج الدسنتاريا ، يكافح الرمان الوهن العصبي ،ويكافح الأورام في الأغشية المخاطية . يغتبر الرمان من الفواكه المطهرة للدم ومنظف لمجاري التنفس ويشفي عسر الهضم وأكله عادة مع الأكلات الدسمة يهضمها بشكل لا مثيل له . تستعمل قشور ثمار الرمان التي تحتوي على كمية كبيرة من المواد العفصية التي لها صفة القبض كعلاج لالتهابات الحلق أو تورمه .



وفي الصين يستعمل الرمان كعلاج للإسهال المزمن وضد البراز الذي يصاحبه نزف دموي . كما وجد أن عصير الرمان يشفي بعض أنواع الصداع وأمراض العيون وبالأخص ضعف البصر .
وهناك استعمالات داخلية وأخرى خارجية للرمان وهي : الاستعمالات الداخلية :

1- لعلاج حالات الحمى الشديدة والإسهال المزمن والدسنتاريا الإمبية والصداع وضعف البصر يستخدم عصير الرمان بمعدل كوبين يومياً .

2- لطرد الديدان المعوية وبالأخص الدودة الشريطية وعلاج البواسير يستخدم منقوع قشر جذور الرمان بمعدل ملعقة صغيرة مع ملء كوب ماء مغلي ويترك مدة 10 دقائق ثم يصفى ويشرب بمعدل 3 إلى 4 مرات في اليوم.

3- لمتاعب الأنف ولتنشيط الأعصاب وحالات الإرهاق تؤخذ قطرات من ماء الرمان وتمزج مع ملعقة عسل ثم توضع في الأنف فتشفى بإذن الله متاعب الأنف كما أن شرب عصير الرمان مع العسل يفيد الأعصاب والإرهاق .

4- عصير الرمان الممزوج مع قليل من الماء ومع قليل من العسل يعالج حالات الإمساك والمواظبة على هذه الوصفة تنقي الدم وتقاوم عسر الهضم.

الاستعمالات الخارجية : 1- لعلاج اللثة والتهابها وتقرحاتها يستخدم مغلي أزهار الرمان غرغرة ومضمضة 3 مرات في اليوم .

2- لعلاج رشح الأنف وحالات البرد يقطر منقوع الرمان في الأنف بمعدل 3 نقط ثلاث مرات في اليوم .

3- لزيادة تثبيت لون الشعر يضاف مغلي قشور الرمان إلى الحنا بغرض تثبيت اللون وازدهار عملية التلوين .
4- دخان الرمان يطرد الهوام .

5- يستعمل قشر ثمار الرمان في دباغة الجلود وفي تثبيت ألوان الصباغ .

الأضرار الجانبية للرمان : لاتوجد أضرار جانبية للرمان إذا استخدم حسب الجرعات المعطاة ويجب عدم زيادة جرعة قشور الساق أو الجذور لأن الجرعات العالية منها سامة .



17) الزنجبيل :

في الطب القديم : قال ابن سينا فيه (يجلو الرطوبة عن الرأس والحلق وظلمة العين كحل وشراب ، يهضم ويوافق برد الكبد والمعدة ، له قوة مسخنة وهاضمة ملينة ينفع في حالات الضعف الجنسي ) . أما ابن البيطار يقول(الزنجبيل طيب الرائحة مرارته ملينة يزيد في الحفظ ويجلو الظلمة للعين كحل وشراب وهاضم يهيج الباءة) . أما داود الأنطاكي يقول (الزنجبيل حار يابس ، يفتح السدد ويستأصل البلغم واللزوجات والرطوبات الفاسدة المتولدة في المعدة ، يحلل الأرياح وبرد الأحشاء واليرقان ويدر البول والفضلات ) . أما ابوبكر الرازي يقول (الزنجبيل يقطع اللعاب) .
الزنجبيل في الطب الحديث : يعد الزنجبيل واحداً من أفضل الأدوية الطبيعية في العالم ، وقد قامت دراسة إكلينكية على تأثير الزنجيل على الدوخة ودوران البحر والقيء بشكل عام ، كما درس الزنجبيل كمضاد للبكتريا وللفطريات وللقرحة وكمخفف للآلام ،وكانت هناك دراسة أخرى على الكوليسترول واتضح أن الزنجبيل يخفض معدل نسبة الكوليسترول في الدم .
له استعمالات داخلية وخارجية : الاستعمالات الداخلية هي : 1- يستعمل مغلي الزنجبيل المحلى بالعسل لحالات البرد والسعال وطرد الأرياح وتسكين المغص وذلك بأخذ ملء ملعقة صغيرة من مسحوق الزنجبيل وإضافتها إلى ملء كوب ماء مغلي وترك المزيج ينقع مدة 15 دقيقة ثم يضاف ملء ملعقة عسل نحل كبيرة ويمزج جيداً ثم يشرب بمعدل كوب في الصباح وآخر عند النوم .
2- يستعمل الزنجبيل مضغاً لتنشيط الدورة الدموية ولحالات سوء الهضم .

3- يستعمل مغلي الزنجبيل بمعدل ملء ملعقة صغيرة تضاف إلى ملء كوب ماء مغلي وتترك مدة 10 دقائق ثم يشرب بمعدل كوب 3مرات يومياً لتنبية المعدة والقلب والدورة الدموية وضد الإجهاد لأوتار الصوت .
4- يستعمل الزنجبيل بمعدل مل ملعقة صغيرة تضاف إلى ملء كوب ماء مغلي ويحرك جيداً ثم يشرب ساخناً لتنشيط إفراز اللعاب ويزيل البلغم ويعرق الجسم .

5- يستعمل الزنجبيل ممزوجاً مع اليانسون لحالات التخمة والغثيان والبلغم الزائد.

6- يدخل الزنجبيل في عمل القهوة العربية وخاصة في الأرياف كما يدخل في كثير من المربيات والطبخات والمعجنات كالبسكويت والكليجة وغيرها .




7- يدخل الزنجبيل مع الأدوية المدرة للطمث كما يستعمل كمنشط للباءة .

الاستعمالات الخارجية : 1- يستخدم الزنجبيل غرغرة 3 مرات لالتهابات الأنف والحنجرة .
2- يستخدم الزنجبيل نشوقاً بكميات صغيرة لاستجلاب العطس . 3- يستخدم في تحضير المراهم الجلدية .

محاذير استعمال الزنجبيل : للزنجبيل أضرار جانبية وهي أنه يسبب خفقان القلب وهبوطاً للجهاز العصبي المركزي وذلك في حالة تعاطي جرعات كبيرة منه . تعارض الزنجبيل مع أعشاب أخرى أو أغذية تكميلية : يتعارض الزنجبيل مع الأعشاب المضادة لتخثر الدم والمضادة لتكسر صفائح الدم ومن أهم تلك الأعشاب البابونج والفلفل الأحمر والحلتيت والخس والقرنفل والحلبة وحشيشة الحمى والثوم والجنكة والجنسنج وأبوفروة وعرق السوس والبقدونس والبصل .

وعليه يجب عدم استخدام الزنجبيل مع أي من هذه الأعشاب حيث يمكن حدوث النزيف . تعارض الزنجبيل مع بعض الأمراض : الأشخاص المصابون بمرض المرارة يجب عدم استخدامهم الزنجبيل . كما يجب عدم استخدام جرعات كبيرة منه في حالات مرض السكر حيث إنه يخفض سكر الدم .كما يجب عدم استخدامه مع أمراض القلب حيث يسبب الخفقان في حالات الجرعة الزائدة . يتداخل الزنجبيل مع امراض الضغط المرتفع والمنخفض والجرعات الزائدة منه تسبب عدم انضباط الضغط وكذلك يجب على المصابين بارتفاع أو انخفاض الضغط عدم استخدام جرعات عالية من الزنجبيل . والحد الأعلى للإستعمال هو 4 جرامات موزعة على عدة جرعات في اليوم والجرعة تتراوح مابين 5‚0 جرام الى جرام واحد ويجب عدم تعدي هذا الحد .



18) زيت السمسم : قال ابن سينا عن السمسم (السمسم ملين معتدل الأسخان ، نافع للشقاق والخشونة والطحال ، ملين شراباً وطلاءً ويطول الشعر خصوصاً عصارة شجره وورقه ، يحلل الأورام الحادة ، نافع على حرق النار ، إذا شرب دهنه يذهب الكحة البلغمية والدموية خاصة بنقيع الصبر وماء الزبيب ، يضمد به غلظ الأعصاب ، ينفع على ضربات العين وورمها ، جيد لضيق النفس والربو ، نافع للقولون ونقيع السمسم شديد في إدرار الحيض ) . وقال ابن البيطار عن السمسم(السمسم نافع للشقاق شراباً وطلاء ومسمن ، نافع لضيق النفس والربو ) . قال داود الأنطاكي عن السمسم (السمسم حار رطب ويعرف زيت السمسم بالسيرج وتبقى قوته سبع سنين وهو مفيد في التسمين وإصلاح الكلى ويزيل السعال المزمن إذا طبخ في الرمان ، ويصفى الصوت ويزيل خشونة الرئة والصدر والحكة والجرب ، ولولا إفساده لم يفضله شيء في إذهاب الحكة ، يحلل الربو وضيق النفس ومن السعال). وفيما يتعلق باستعمال السمسم في المملكة فمن خلال دراسة مشروع الطب الشعبي اتضح أن مواطني المملكة يستخدمونه على نطاق واسع كما يلي :
استعمالاته الداخلية : 1- يستعمل زيت السمسم لوقاية الشرايين من التصلب وسهل الهضم .
2- يستعمل زيت السمسم إذا أخذ منه ملء ملعقة كبيرة كملين وإن أخذ أكثر من ذلك كان مسهلاً .
3- يستعمل زيت السمسم كقطرة في الأذن لقتل الحشرات التي تدخل الأذن وإخراجها منه .
4- يستعمل زيت السمسم تدليكاً للأطفال عند ظهور الأسنان حيث تدلك الرقبة والفكين كذلك الرأس .
5- يستعمل زيت السمسم سفوفاً بعد التحميض لأجل التسمين .
6- يستعمل إذا خلط بعد القلي مع بذور الخشخاش وبذر الكتان لزيادة القوة الجنسية . 7- تستعمل بذور السمسم سفوفاً لضيق التنفس والربو وتفيد أيضاً لمشاكل القولون .


8- إذا شرب منقوع السمسم فإنه يدر الحيض ويسقط الجنين .

9- إذا داوم الإنسان على أكله مع الجبنة دوماً فإنه يذهب القرحة .
10- إذا شرب منقوع بذور السمسم فإنه يشفي خشونة الحلق والسعال .

استعمالاته الخارجية : 1- يستعمل زيت السمسم تدليكاً للأماكن التي فيها أورام تحت الجلد نتيجة آثار الضرب والسياط والكدمات .

2- إذا طليت بزيت السمسم الكفوف التي فيها شقوق فإنه يشفيها .
3- مغلي أوراق وسيقان السمسم إذا غسل به الشعر فإنه يطوله وينعمه .
4- إذا دهن الشعر بزيت السمسم المطبوخ في ماء الآس فإنه يقوي الشعر .
5- إذا مزج زيت السمسم بمثله شمع وعمل منه ضماد على الوجه صفاه ولينه وأزال الكلف فيه وحسن لونه ، وإذا ضمدت به المقعدة أزال الشقوق التي فيها ، وإذا ضمد العصب الملتوي بسطه وأعاده إلى وضعه الطبيعي ، وإذا دهنت به الأماكن التي فيها تشنج في جسم الإنسان أفاده ، ويزيل السعفة (الأمراض الجلدية الناتجة عن الفطور وهي عادة تكون في الرأس) .



6- يستعمل زيت السمسم مع الفازلين لعلاج التهابات الجلد والحروق والجروح .
7- يستعمل زيت السمسم في وصفة مركبة تعرف باسم دهن السذاب وتستعمل لآلام الكلى والمثانة وآلام الرحم . هذه الاستعمالات هي استعمالات في الطب الشعبي السعودي وقد تكون صحيحة وقد تكون خاطئة . تعد بذور السمسم من البذور الغنية بالمعادن مثل : الكالسيوم والفوسفور والبوتاسيوم والمغنسيوم وعليه يمكن الاستفادة من وجود هذه المعادن في علاج الوهن والفتور وضعف الأعصاب وليونة العظام وخمول بعض الأنزيمات عن نقص هذه المعادن . يدخل السمسم مقشوراً وغير مقشور في صنع الحلويات والمعجنات والتمور ويستخدم الزيت مع السلطات وفي القلي .



19) السفرجل :استعمالاته: يعد السفرجل من الثمار التي تحمل أسراراً علاجية لا يعرفها معظم الناس ولقد قال أبو ذر رضي الله عنه عندما كان النبي صلى الله عليه وسلم في جماعة من أصحابة وبيده سفرجلة يقلبها ، فلما جلست إليه رمى بها إلي ثم قال : ( دونك أبا ذر ، فإنها تشد القلب ،وتطيب النفس ، وتذهب بطخاء الصدر) أي ثقل الصدر أو كثرة البلغم وإفراز الرئتين . وقال ابن البيطار عن السفرجل ( أنه يحفظ الأجنة في بطون الأمهات ويزيل الخشونة والسعال واليابس من الصدر) . تستعمل ثمار السفرجل في علاج ضعف القلب ونزيف المعدة والأمعاء والسل الرئوي وذلك بغلي شرائح الثمار في ماء مدة 10 دقائق ويؤخذ كوبين إلى ثلاثة أكواب في اليوم .يستخدم السفرجل كذلك لا ضطرابات الهضم والأمراض الصدرية والنحافة والإسهال حيث يغلي مسحوق السفرجل الجاف بمقدار ملعقة في كوب ماء مع قليل من مسحوق الأرز والجرعة كوب صباحاً ومساءً . لعلاج التهابات الأمعاء وعسر الهضم تقطع ثمرة السفرجل إلى شرائح وتغلى في لتري ماء حتى يتبخر نصفه ثم يضاف له 50 جراماً من السكر ويؤخذ بجرعة من كوبين إلى ثلاثة أكواب يومياً مع ملاحظة عدم استخدام هذه الوصفة للمصابين بمرض السكر . يستعمل السفرجل على نطاق واسع في صنع المربيات ، ويؤكل السفرجل مشوياً حيث تأكد أن أكله يحفظ المعدة والأمعاء من الأمراض ويزيل متاعب الهضم . يستعمل السفرجل قبل النضج لعلاج الإسهال وتعد هذه الوصفة من أفضل الوصفات لهذا الغرض . كما يستعمل مغلي ثمار السفرجل أو عصيرها كغرغرة لعلاج نخر الأسنان والتهابات اللثة الحنجرة .




20) السماق : استعمل السماق على نطاق واسع في الطب القديم حيث قال عنه داود الأنطاكي (يقمع الصفراء ويزيل الغثيان وكذا الرطوبات والإسهال ونف الدم والنزيف والجرب والحكة وشد اللثة وضد الداحس وضد الباسور ومقوٍ للمعدة وفاتح للشهية وضد العرق ) . أما ابن سينا فيقول ( السماق يمنع النزيف ، ويسود الشعر(طبيخ أوراقه) ، ومضاد الروماتيزم ، ويمنع قيح الأذن ، ويسكن وجع الأسنان ، ودابغ للمعدة مقوٍ لها ، يسكن العطش ويشهي لحموضته ويسكن الغثيان الصفراوي ، يعقل الطمث والنزف ويحقن للدسنتاريا ولسيلان الرحم والبواسير ) . إذا تضمد بالورق مع الخل والعسل أضمر الداحس ومنع الغرغرينا من الانتشار في الجسم . كما أن السماق يستخدم في الغذاء والصناعة حيث يتعمل لتحميض بعض المأكولات فيحسن طعمها ويطيب نكهتها ويضاف إلى نبات الزعتر فيعطيه الحموضة المرغوبة . تستعمل البذور على هيئة غرغرة لعلاج مشاكل اللثة والحنجرة . توجد من السماق مستحضرات على هيئة مسحوق للبذور وللقشور وكذلك تركيبات مجهزة للاستعمال الداخلي .




21) الطماطم : إن آخر النتائج التي توصل إليها الباحثون هي أن تناول الطماطم بانتظام قد يقلل خطر إصابة الرجال بسرطان البروستاتا ، والطماطم تستعمل خارجياً للعيون المتورمة والتهابات الفم والحنجرة وذلك عن طريق استخدام عصيره لهذا الغرض ، كما يستخدم مغلي الأوراق ضد تطبل البطن وفاتح الشهية .وأما المعالجة المثلية فيستخدمون الطماطم لعلاج حالات الروماتزم والبرد وسوء الهضم . لقد كتب البروفسور رانكول (يجب أن تؤكل البندورة بكاملها بقشرها وبذرها وعصيرها لأن القشرة تسهل عمل الأمعاء وحركتها الاستدارية مما يساعد على طرح الفضلات ومكافحة الإمساك) . أما المستحلب أو المادة اللزجة التي تغطي بذور البندورة فمفيدة لأنها تساعد على تأمين عملية الانزلاق المعوي فترطب الجوف وتسهل مرور الكتل البرازية .



تحتوي البندورة على أكثر من 90% من حجمها عصيراً الذي يعد مهماً وهو سهل الامتصاص حيث يدخل الدورة الدموية حاملاً معه العناصر اللازمة للترميم كالفسفور والحديد وحاملاً معه الأملاح القلوية التي تعدل من حموضة الدم . ويجب على مرضى الكبد أو التهاب القولون تناول الطماطم دون القشر حيث إن القشر السليليوزي عسر الهضم على هذه الفئة من المرضى . إن الشوربة المصنوعة من الطماطم تعد غذاءً مفيداً جداً للمصابين بأمراض القلب والكليتين وارتفاع ضغط الدم .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الملكة فريدة
بنوتة برونزية
بنوتة برونزية
avatar

عدد المساهمات : 331
تاريخ التسجيل : 30/11/2010
الجنس : انثى اوسمتى
وسام

مُساهمةموضوع: رد: موسوعة الدكتور جابر لطب الاعشاب   الأربعاء يونيو 13, 2012 3:37 am

22) العنب :العنب والطب القديم : عُرفت أنواع عديدة من العنب منذ عهد النبي نوح عليه السلام ، وورد ذكر العنب في التوراة والإنجيل . وذكر العنب في القرآن الكريم عشر مرات .

وقد تحدث أطباء العرب وأطباء الغرب ومن سبقهم من أطباء الأمم الأخرى فوصفوا العنب وفوائده الغذائية والدوائية فقالوا : ما كان حديثاً من العنب يسهل البطن وينفع المعدة وهو جيد للمرضى ، منشط للقوة الجنسية ،يقوي البدن ، ويولد دماً جديداً وينفع أمراض الصدر والرئة . وهو أفضل الفواكه غذاءً فهو يسمن الجسم ويحسن من هزال الكلى ، ويصفى الدم ويعدل الأمزجة الغليظة ، وقشره وبذوره يولدان الأخلاط البلغمية ، وشرب الماء عليه يولد الاستسقاء وينبغي أن يؤكل فوق الطعام . وألطف العنب ما كان أبيض اللون لسرعة هضمه وإدراره للبول ، والأسود أغلظ من الأبيض لعسر انحداره .

العنب والطب الحديث : لقد اعتمد كثير من الأطباء في العصر الحديث العنب علاجاً لمرضاهم في كثير من الحالات ، وينصحون بتناول 200 جرام من العنب يومياً على الريق ومثلها بعد 5 ساعات خلال موسم العنب . يقول الدكتور نارو دنسكي في كتابه العلاج بالنبات (العنب معدود من الفواكه النافعة لأدواء الصدر . فيعمل من عصيره مشروب ذو تأثير كبير ضد السعال وآفات الرئة) . وشاي أوراق العنب فيه خاصية إدرار البول والقبض وكذلك يوصف في أحوال الدسنتاريا والإسهال وانحباس البول . يقول الأستاذ برنار مكفادن المختص في الطب الطبيعي: مما لفت نظري في الإحصاءات الخاصة بمرض السرطان أن المرض يكاد يكون معدوماً في البلدان التي يكثر فيها العنب ويعد عنصراً مهماً من عناصر غذاء السكان ،فوجدت المريض يتخلص من آلامه خلال بضعه أيام ، ولا يعود يحتاج إلى عقاقير مهدئة أو منومة ، وفي الحالات القابلة للشفاء كان المريض يتقدم ببطء نحو الشفاء بفضل ما للعنب من أثر فعال في تنقية الدم وإزالة الاضطرابات المفاجئة في نمو أنسجة الجسم.

ويقول الطبيب المعاصر جان فالنيه: العنب هاضم جداً ، منشط للعضلات والأعصاب ، مجدد للخلايا ، طارد للسموم من البدن ، مرطب ، مدر ، مطهر ، مفرغ للصفراء ، وهو ينفع في فقر الدم ، ولزيادة الوزن ، ولمقاومة الإرهاق ، ودور النقاهة ، ونقص الغذاء ، والهزال ، وضعف الأعصاب ، وضعف العظام ، واضطرابات الكبد والطحال ، واضطرابات الصفراء والدم ، وداء المفاصل ، والروماتيزم ، والنقرس ، والحصى ، والتسمم ، واضطرابات ضغط الدم ، والهضم ، والإمساك ، والعاهات الجلدية وللعناية بالوجه والتهاب الأمعاء .
وقد أعطى الدكتور فالنيه التوصيات التالية للاستفادة من العنب وهي :

1- يجب أن يغسل العنب عدة مرات بالماء المصبوب عليه لإزالة كبريتات النحاس التي ترش عليه ، وفي حالة اتباع نظام المعالجة بالعنب يجب الاقتصار عليه وحده ، وأن يؤكل منه من كيلوجرام إلى اثنين كيلوجرام في اليوم الواحد. ويشرب من عصيره من 700 إلى 1400 ملي وذلك للعلل التاليه : إدرار البول ، تطهير المعدة ، مكافحة الحامض البولي ، لزيادة إفراز المرارة ، لإذابة الحصى ، وللتخلص من الرمال ، والإمساك ، وأمراض المفاصل ، والتسمم ، والبواسير ، وبعض حالات السل الصدري ، ولا يسمح للمصابين بالسمنة أن يتناولوا من العنب أكثر من 1200 جرام في اليوم وذلك كل يومين فقط من كل عشرة أيام . وللتخلص من السموم يُشرب 3 أكواب من عصير العنب يومياً بعد تناول الطعام بوقت طويل. يجب عدم استعمال العنب لمرضى السكر .

2- تناول دبس العنب مع التفاح والكمثرى والسفرجل يفيد كمطهر جيد .
3- عصير العنب غير الناضج يفيد مرطباً وفي حالات الذبحة الصدرية واحمرار الجلد ونفق الدم .



4-إفراز الذي تفرزه سيقان النبات في الربيع تؤخذ منه ملعقة قهوة صباحاً ضد حصى ورمال البول والمرارة . تستعمل أوراق العنب الحمراء كقابضة ومضادة للالتهابات حيث يعمل منها مغلي لعلاج الإسهال والنزيف الحيضي الشديد والنزيف الرحمي . كما تؤخذ كغسول لقروح الفم وتفيد الأوراق والعنب الأحمر في علاج أوردة الدوالي والبواسير وهشاشة الشعيرات الدموية.



23) العود : قد روى مسلم في صحيحه عن ابن عمر رضي الله عنهما أنه كان يستجمر بالألوة غير مطراه وبكافور يُطرح معها ،ويقول هكذا كان يستجمر رسول الله صلى الله عليه وسلم وثبت عنه في صفة نعيم أهل الجنة "مجامرهم الألوة والمجامر جمع مجمر وهو ما يتجمر به من عود وغيره وهو أنواع أجودها الهندي ثم الصيني ثم المندلي وأجوده الأسود والأزرق الصلب الرزين والدسم وأقله جودة ما طفا على الماء .

الاستعمالات : 1- يستعمل العود على نطاق واسع وخاصة في دول مجلس التعاون كبخور ولا يخلو منزل من العود ، ويوجد العود في الأسواق المحلية على درجات ؛ففيه الغالي الثمن ومنه الرخيص وكل يشتري على قدر استطاعته .
2- بخور العود إذا استنشق دخانه ينزل البلغم .

3- إذا سحق العود ورش بماء الورد ودهن به الوجه والجبهة واستنشق سكن الصداع




24) الغار : يقول ابن سينا :ينفع أوجاع العصب كلها وزيته يحلل الإعياء والصداع ويزيل أوجاع الأذن ويدر الحيض ويتخذ منه لعوق بالعسل لقروح الرئة ، وإذا طبخ ورقه ينفع من أمراض المثانة والرحم ، والشراب من للإسهال ، وإذا شرب من قشرة مقدار معين فتت الحصى .
وقال أبو بكر الرازي : يعالج مغص الأمعاء بحب الغار اليابس ومن كان يشكو من القولون فيأخذ الثوم مع ورق الغار الطري أو حب الغار فيسكن الألم . حديثاً يستخدم الغار بشكل رئيس لعلاج اضطرابات الجهاز التنفسي الهضمي وتلطيف أوجاعه المفاصل ويعد مقوياً للمعدة ومنبهاً للشهية وإفراز العصارات الهضمية ،وعندما تستخدم أوراقه في الطهي تحث أوراق الغار على الهضم وامتصاص الغذاء ، كما يساعد على تفكيك الطعام الغليظ مثل اللحم ، ويستخدم الغار أيضاً للحث على بدء دورات الحيض ، وتستخدم الأوراق بكثرة في أوروبا لعمل الحساء وفي الطهي فيطيب نكهة الأكل ، يعد الغار قاتلاً للبكتيريا وذلك لاحتوائه على الزيت الطيار وكذلك يستخدم في علاج كثير من الأمراض الجلدية وكذلك في قرصات بعض الحشرات مثل النحل والدبور والعوض والبق وخلاف ذلك .




25) الفستق : الطب القديم والفستق : يقول ابن سينا " طبعه أشد حرارة من الجوز وهو يفتح سدد الكبد لمرارته وعطريته وفيه عقوصة وغذاءه يسير جداً وهو جيد للمعدة خصوصاً الشامي الشبيه بالصنوبر وهو يفتح منافذ الهواء ، ودهنه ينفع من وجع الكبد الحادث من الرطوبة والغلط ويمنع الغثيان، وتقلب المعدة ويقوي فمها ". أما ابن البيطار يقول : " الفستق ثمرة طيبة ، تنقي الكبد وتنفع من علل الصدر والرئة والذي ينال البدن منه من الغذاء يسير جداً ، ويمنع أبخرة المعدة التي ترقى إلى الفم ، يزيل المغص أكلاً ، وقشره الخارج إذا نقع في الماء وشرب قطع العطش والقيء وعقل البطن ودهنه مضرة بالمعدة " .

أما ابن جزلة يقول: "اجوده الحديث الكبار ، فهو جيد للمعدة ويزيد في الباءة وينفع من السعال البلغمي ، وقيل ان لبه يزيل الخفقان ويولد الدم الجيد ويخصب البدن ويزيد في العقل والحفظ والذكاء ، ويصلح الصدر ، ويزيل السعال المزمن والطحال واليرقان ". أما داود الأنطاكي يقول:" الفستق مزيل للاحتقان ومولد للدم وزيادة العقل والفهم ومصلح الصدر ،ومزيل السعال ومقوي للطحال والكبد والكلى،ولبه يزيل الخفقان . قشره اليابس محرقاً يفتت الحصى شرباً ، يطيب النكهة ويشد اللثة ويزيل قروح الفم ، يقول المعدة ، يشد البدن ويزيل العرق ضماداً ، يزيل جميع أوجاع المعدة والرحم والحكة والجرب وتساقط الشعر إذا أديم استعماله ، مزيل الوسواس ويقاوم السموم ". الطب الحديث والفستق : يفيد في تقوية الأعصاب والدم وتحمل المتاعب العقلية والعصبية ، تقطع القيء وتشفي الإسهال . إذا خلط بالمسك وتسعط به أزال اللقوة وقوى الذهن ونقى الرأس .لا ننسى أن الفستق يستخدم على نطاق واسع في تحضير أنواع الحلوى والمعجنات حيث تزين به ، وتعد الحلوى التي تدخل في تراكيبها من أغلى وأجود الحلويات .




26) الفلفل الأبيض : ليس إلا الفلفل الأسود لكنه مقشور وبالرغم من قلة حرارته عن الفلفل الأسود إلا أنه يفضل عليه في التجارة العالمية .

الاستعمالات :

وقد وصف الفلفل في الطب القديم أنه يجلو الصوت ويقطع البلغم وينفع في الربو وضيق التنفس بأخذه سعوطاً ، كذلك طارداً لأرياح أو غازات المعدة ويذهب الجشأ الحامض . وقد قال ابن البيطار فيه:" الفلفل الأبيض يقع في الأكحال ويجلو وهو المقصود في الطب " .وقال داود الأنطاكي :"الفلفل الحار يابس يجلو الصوت ويقطع البلغم ويحلل السعال والربو وضيق التنفس والراح الغليظة والمغص سعوطاً خصوصاً بالنطرون ، وإن طبخ في أي دهن (يفضل السمن البري ) يذهب الرعشة والفالج ويقع في الأكحال ليجلو الظلمة والبياض" .

يستخدم الفلفل على مر العصور لإنبات الشعر المتساقط (الثعلبة ) ولاسيما إذا استعمل مع البصل والعسل ويفجر الداحس ويسخن الأعضاء التي غلبت عليها البرودة ، والفلفل الأبيض يزكي الذاكرة ويحرك الرغبة الجنسية إذا شرب مع حليب الغنم والسكر ، وهو يفتح الشهية ويؤثر تأثيراً كبيراً في الأجزاء الحية التي تلامسه مباشرة ، ومسحوق الفلفل يهدئ من آلام الأسنان المسوسة وذلك مقدار من مسحوقة على السن . وحديثاً أثبتت الدراسات أن تناول حوالي ملء ملعقة صغيرة من الفلفل الأبيض مع الطعام يفتح الشهية وينشط المعدة والهضم ويقوي الباءة ويزيل الرشوحات والنزلات الصدرية ، ولهذا الغرض يمكن أخذ ملء ملعقة صغيرة من الفلفل وتغلى مع ملء كوب ماء مدة دقيقة واحدة وتحلى بالسكر أو العسل ويشرب ساخنا ً . كما أن الفلفل الأبيض يطرد غازات المعدة ويسكن المغص ويزيد الإفرازات المعدية ، كما أنه يخفض درجة الحرارة والحمى . ويستخدم الفلفل الأبيض خارجياً لحالات الروماتيزم حيث يسحق ثم يضاف إلى الفازلين على هيئة مرهم وتدهن به الأجزاء المصابة ، ويعتبر الصينيون الفلفل وصفة مميزة كأفضل مهدئ وأفضل مادة ضد القيء ويستخدمونه لعلاج الإسهال والقيء الناتج من التعرض للبرد والناتج من تسمم الأغذية والكوليرا والدسنتاريا ، كما يستخدمون الزيت الطيار المستخلص من الفلفل ضد آلام الروماتيزم وضد آلام الأسنان ، ولكن هذا الاستعمال خارجياً فقط ولا يستخدم الزيت داخلياً على الإطلاق . للفلفل مضاعفات أو أضرار جانبية إذا تعدى الشخص الجرعات المنصوص عليها ، فما من شك أنه يسبب الفواق ويهيج المعدة ، والاستمرار في استخدامه فترة طويلة يضعف المعدة ويهيج الأعصاب ويصيبها بأمراض مزعجة . ويجب عدم استعمال الفلفل من قبل الأشخاص الذين يعانون من التهابات داخلية واحتقان الأوعية الدموية وفي التهابات الكلى والمثانة والمبيض والمعدة والبواسير . ونظراً لأن الفلفل سريع الفساد فيجب عدم طحنه إلا عن الاستعمال .



27) الفلفل الأسود :الفلفل والطب القديم :قال داود الانطاكي :"الفلفل حار يابس يجلو الصوت ويقطع البلغم ويحلل السعال والربو وضيق النفس والرياح الغليظة والمغص سعوطاً خصوصاً . وإن طبخ في أي دهن يذهب الرعشة والفالج ويقع في الأكحال ليجلو الظلمة والبياض ". والفلفل يستخدم منذ أزمنة طويلة كأحد البهارات المهمة في المطبخ

الفلفل الأسود والطب الحديث : إن مذاق الفلفل الأسود العطري الحاد المألوف يعطي تأثيره المنبه والمطهر للجهاز الهضمي والجهاز الدوري .

ويشيع عادة أخذ الفلفل بمفرده أو ممزجاً مع أعشاب أخرى لتدفئة الجسم وتحسين وظيفة الهضم في حالات الغثيان أو آلام المعدة أو انتفاخ البطن أو الإمساك أو فقد الشهية ، والزيت العطري المستخرج من الثمار يستخدم ضد آلام الروماتزم وآلام الأسنان ، وهو مطهر قوي ومضاد للجراثيم ويخفف الحمى . وإذا استعمل مع البصل والعسل فإنه يزيل الثعلبة ، كما أنه يفجر الداحس . والفلفل الأسود يذكي الذاكرة ويحرك الرغبة الجنسية وبالأخص عندما يشرب مع حليب الغنم .







28) القثاء : ذكر في القرآن الكريم في الآية "61" في سورة البقرة ، كما ذكر في بعض الأحاديث منها ما ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يأكل الرطب بالقثاء ، وروي عن عائشة رضي الله عنه قولها : "سمنوني بكل شيء فلم أسمن فسمنوني بالقثاء والرطب فسمنت " . قال ابن البيطار عنه: إنه أخف من الخيار وأسرع هضماً وهو يبرد ويرطب ، والقثاء والخيار والقرع من أغذية المحرورين ويضر بالمبرودين وينبغي ألا يكثروا منه. وقال ابن جزلة : القثاء يسكن الحرارة والصفراء ويوافق المثانة ويدر البول ويسكن العطش وشمه ينعش المغمي عليه من حرارته وورقه مع العسل على الشرى البلغمي ، وأكله ينفع من عضة الكلب . وقال ابن سينا : القثاء ألطفه النضيج ، فيه إدرار وتليين وينفع من أوجاع المذاكير وهو موافق للمثانة . وصف الطب الحديث خواص القثاء فقال : إن خواصه مثل خواص الخيار. فهو مرطب منظف للدم مذيب للأحماض البولية وأملاحه مدر للبول ،وتستعمل القثاء من الداخل لخفض درجة الحرارة وضد التسمم ولمغص الأمعاء وتهيجها ، وضد زيادة الصفراء ونزف الدم ولداء المفاصل والعصيات القولونية . وتستعمل القثاء خارجياً ضد الحكة الشديدة والقوبا والعناية ببشرة الجلد . وتستعمل القثاء لعلاج النمش والكلف حيث يمزج عصير القثاء مع حليب طازج ويغسل به مكان النمش والكلف ، كما يستعمل للجلد الدهني وبالأخص الوجه حيث تطبخ القثاء في ماء بلا ملح وغسل به الوجه .

كما يستعمل لغضون الوجه وذلك بعمل شرائح من القثة وتوضع على الوجه بضع دقائق يومياً . لا توجد أضرار جانبية للقثاء عدا أن أصحاب المعدة الضعيفة يتعبون عند تناول القثاء نيئة ، ولكن بإمكانهم استعمال القثاء كل 24 ساعة أن يضيفوا لها ملحاً بحرياً (ملح بلدي).



29) القرفة : استعمالاته الداخلية والخارجية : الداخلية : 1- يستخدم مغلي القرفة بمعدل ملعقة صغيرة من مسحوقها توضع على ملء كوب ماء مغلي ويحرك المزيج ثم يترك مدة 10 دقائق ثم يشرب بمعدل كوبين إلى 3 أكواب في اليوم وذلك لعلاج البرد والسعال وآلام الرحم وعسر البول والعادة الشهرية
2- يستخدم مزيج متساوٍ من مسحوق القرفة والزنجبيل وذلك بأخذ ملعقة صغيرة من القرفة وأخرى من الزنجبيل وإضافتها إلى ملء كوب ماء مغلي وتحريك المزيج جيداً ويترك 10 دقائق ثم يشرب بمعدل كوب إلى كوبين في اليوم لعلاج حالات التخمة والغثيان وانتفاخ البطن (تطبله ) وطرد الغازات والمغص المعوي وضعف الشهية وتحسين سوء الهضم وضد برودة اليدين والقدمين .
3- تستخدم القرفة السيلانية بمعدل ملعقة صغيرة من مسحوقها تضاف إلى ملء كوب ماء مغلي وتمزج جيداً ثم تترك مدة 5 دقائق . ويشرب قبل الوجبات الثلاث بعشر دقائق وذلك لتخفيض سكر الدم لدى مرضى السكر .
4- يؤخذ من زيت القرفة ما بين نقطة إلى نقطتين تضاف إلى ملء كوب ماء عادي أو ملء كوب حليب وتمزج جيداً وتشرب بمعدل مرة واحدة في اليوم لتطهير الجهاز الهضمي والتنبيه وحالات حمى التيفوئيد ورجفة المفاصل ، وضد الخفقان والوسواس وضروب الجنون ويقوي الكبد ويسكن البواسير ويضعفها . ويقال إن القرفة تحفظ للإنسان قوته طوال حياته .
الخارجية : 1- يستخدم زيت القرفة دهاناً موضعياً لعلاج الكلف والنمش والصداع والزكام وآلام الأذن .

2- يستخدم زيت القرفة مع الخل دهاناً لعلاج القروح والبثور .

3- يستخدم مسحوق القرفة ممزوجة مع الملح والبصل على هيئة لبخات لعلاج سقوط الشعر.
4- يستخدم مسحوق القرفة ممزوجاً مع التين على هيئة ضمادات لعلاج لسع العقارب . ملاحظة : اعتبرت القرفة منذ أن عرفت من أعظم التوابل للطعام ؛فهي تكسبه نكهة طيبة ورائحة عطرة وهي تضاف إلى بعض المشروبات والحلويات والعطور . وتعد القرفة السيلانية أجود أنواع القرفة التجارية . أما أضرارها فلا توجد للقرفة أضرار جانبية إذا أخذت بالجرعات المنصوص عليها ، ولا توجد تداخلات مع أدوية أو أمراض أخرى . ولكن يجب عدم استخدامها من قبل المرأة الحامل نظراً لخواصها المقبضة لعضلة الرحم .




30) قصب الذريرة : ثبت في الصحيحين عن عائشة رضي الله عنها قالت:"طيبت رسول الله صلى الله عليه وسلم بيدي بذريرة في حجة الوداع لحله وإحرامه" وهذا يعني أن لقصب الذريرة رائحة عطرية جميلة. الجزء المستخدم من نبات قصب الذريرة الجذور (ريزوم) والزيت الطيار .
الاستعمالات : 1- يستخدم جذمور قصب الذريرة على هيئة مغلي بمقدار ما يقرب من جرامين على كوب ماء 3 مرات في اليوم قبل الأكل لعلاج سوء الهضم ولفقدان الشهية للطعام ، بالإضافة إلى عمله للمغص وطارد للأرياح ومهدئ جيد .


2- لضعف الشهية وعسر الطمث وضعف المعدة يستخدم مغلي النبات أو مسحوقه كمشروب ، حيث إنه منبه جيد للمعدة .
3-يستخدم مغلي الجذور لحالات السعال وتسكين آلام الأسنان والحميات ويمكن استخدامه مضمضمة أو مضغاً في حالات آلام الأسنان .

4- يستخدم قصب الذريرة في جنوب أمريكا لعلاج القولون والحمى وتلبك المعدة ، حيث يعمل منه مغلي بنسبة 3 جرامات مع كوب ماء مغلي مرتين في اليوم.
5- يستخدم مسحوق قصب الذريرة أيضاً لحالات الاحتقان .
6- يستخدم قصب الذريرة في الهند لتجديد نشاط المخ والجهاز العصبي المركزي.
7- أما أوروبا فيستخدم مسحوق جذمور قصب الذريرة لتطبل البطن والأعراض الناتجة من التهاب القولون .

8- في أمريكا يستخدم الجذمور وخاصة النوع الأمريكي لعلاج الصداع ، كما أن كمية صغيرة منه تزيل حموضة المعدة .
9- يدخل في وصفة مكونة من الزنجبيل واليانسون والليمون والبرتقال والدراسين والسيدر كوصفة ضد التهاب الشعب الهوائية والكحة .
10 – يستعمل مع العسل حيث يخلط ربع ملعقة من مسحوق جذمور قصب الذريرة مع نصف ملعقة عسل ، وتؤخذ صباحاً ومساءً لتقوية الذاكرة وتجديد تنبيه المخ ، ويمكن استعمال هذه الوصفة لمن يشعر بضغط نفسي وكذلك يمكن استخدامها أيام الامتحانات . 11- يستخدم مسحوق جذمور قصب الذريرة مع الزنجبيل والبابونج البري لتخفيف آلام القولون .

12- يستخدم زيت جذمور قصب الذريرة كدهان لعلاج الروماتيزم وتخفيف آلامه .

لا توجد أي محاذير من استخدام جذمور قصب الذريرة إذا ما استخدم حسب الجرعات المحددة ، وزيادة الجرعات ربما تسبب إدماء الأنف ، وعليه يجب عدم المغالاة في استعماله. أما بالنسبة للزيت الطيار وخاصة للنوع الهندي والأوربي فيجب الحذر ، حيث إن الزيت الطيار لهذين النوعين يحتويان على مادة بيتا أزارون التي سببت تسرطناً في حيوانات التجارب مع العلم أنه لم يحصل للإنسان أي تسرطن مع الاستعمال الطويل لقصب الذريرة ، أما زيوت الأنواع الأخرى فلا توجد لها أي خطورة ، إذا زادت الجرعة فإنها تسبب قيئاً ودوخة . يجب عد استخدامه من قبل المرأة الحامل إلا بعد استشارة الطبيب المختص . يجب عدم استخدامه للأطفال الذين تقل أعمارهم عن سنتين . يجب عدم الاستمرار على استعماله لفترة طويلة . يجب عدم الإفراط في الجرعات واتباع الجرعات المحددة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الملكة فريدة
بنوتة برونزية
بنوتة برونزية
avatar

عدد المساهمات : 331
تاريخ التسجيل : 30/11/2010
الجنس : انثى اوسمتى
وسام

مُساهمةموضوع: رد: موسوعة الدكتور جابر لطب الاعشاب   الأربعاء يونيو 13, 2012 3:38 am

) قمر الدين :هو عصير ثمار المشمش الناضج المجفف .
استعمالاته :1- يستعمل قمر الدين أو المشمش المجفف على نطاق واسع في علاج الإسهال والطمث وسوء الهضم ،وكذلك زيادة حموضة الدم والضعف العام ، ويستخدم عصير قمر الدين بمعدل 10 جرامات بمعدل 3 مرات يومياً أو تؤكل 6 حبات جافة من المشمش 3 مرات يومياً.

2- يفيد قمر الدين للعطش وفي تنظيم عمل الأمعاء ومن الأفضل شرب شراب قمر الدين قبل الأكل .
3- يقوي شراب قمر الدين الأعصاب ويفتح الشهية ويقوي الخلايا النسيجية ويزيد من مناعة الجسم ويرطب وينظف الأمعاء ، يفيد المصابين بانحطاط قواهم الجسمية والفكرية ويهدئ الأعصاب ، كما يزيد الأرق وينشط نمو الأطفال ، يفيد المسنين والشباب . لقد ذكر الدكتور لو كليرك أنه طبق نظاماً غذائياً قوامه المشمش على مريض مصاب بفقر الدم مع نزيف فأعطى نتيجة معادلة لنتيجة نظام أساسه كبد العجل .
4- يستفيد من قمر الدين أو المشمش المجفف كل من المصابين بقر الدم والرياضين وأصحاب الأعمال المرهقة والناقهيين والنساء الحوامل .

5- يستعمل المشمش خارجياً ككمادات من عصيره توضع على الوجه فيقوى بها الجلد وينقي ويصفي البشرة . لا توجد محاذير لقمر الدين ولكن إذا كان الشخص يعاني من مشاكل في المعدة فعليه التقليل من قمر الدين ، كما أنه يمكن للحوامل والأطفال استخدام مشروبه بأمان .








32) الكتان : الاستعمالات : لعلاج الجروح والقروح والأكزيما الرطبة وطرد الحرقة موضعياً ولعلاج الضعف الجنسي وضد انسكاب الدم والصلع ومسكناً موضعياً لالتهابات الأصابع ( الداحس ) . أثبت الدراسات الحديثة أن مشروب مسحوق البذور ملين ومدر للبول ويفيد كثيراً في علاج النزلات الصدرية ، وفي تحضير لبخات موضعية لعلاج الأورام والالتهابات والأكزيما والتهابات الغدة النكفية .ونظراً لأن الكتان غني بالدهون والمواد الهلامية فإنه يشكل علاجاً جيداً لكثير من المشكلات المعوية الصدرية لاسيما عندما تؤخذ البذور كاملة داخلياً فإنها تلطف التهيج في القناة الهضمية وتمتص السوائل وتنفتح حيث تشكل كتلة هلامية تعمل كملين كتلي فعال ، وتستعمل بذور الكتان للإمساك وقرحة المعدة والاثني عشر وحصوات والتهابات الجهاز البولي ، حيث يشرب مغلياً مكوناً من ملعقة كبيرة من مجروش البذور تضاف إلى ملء كوب ماء مغلي وتترك مدة 10 دقائق ثم تحرك جيداً وتشرب كاملة بما في ذلك مجروش البذور ؛ وذلك بمعدل مرة في الصباح والمساء .


يستخدم زيت بذور الكتان كدهان موضعي على الحروق . وقد صرح الدستور الألماني باستخدام بذور الكتان كعلاج للإمساك وكذلك لعلاج التهابات الجلد ،ويستعمل الكتان ضد حساسية القولون وكذلك ضد التهابات المثانة بحيث يؤخذ ملء ملعقة من مجروش البذور وتغلى مدة 3 دقائق مع ملء كوب ماء ، وتبرد وتشرب كاملة مرة واحدة في اليوم . ولقد أثبتت الدراسات الأخيرة أن بذور الكتان تخفض معدل الكوليسترول . يجب عدم استخدام البذور غير الناضجة لاحتوائها على جلوكوزيدات سيانوجينية سامه . أما البذور الناضجة فليست هناك محاذير إذا استخدمت حسب الجرعات المنصوص عليها . هناك كبسولات وزيت ومجروش لبذور الكتان ، كما أنه ليس أي تداخلات بين الأدوية والأطعمة ومستحضرات بذر الكتان.




33) الكراث :قال عنه داود الأنطاكي: "ينفع من الربو وأوجاع الصدر والسعال وخاصة إذا طبخ في الشعير شرباً ويهيج الجماع والقوة الجنسية (بذوره) ويزيل البواسير ضماداً بالصبر ، يجلو الكلف والنمش والثآليل طلاء بعسل النحل ".


وقال عنه ابن سينا :"الكراث الشامي يذهب بالثآليل والبثرات وأكله يفسد اللثة والأسنان ويضر بالبصر ، والكراث النبطي ينفع البواسير مسلوقاً أكلاً وضماداً ويحرك الباه وأصحاب الألحان يستعملونه لتصفية أصواتهم" . وحديثاً يعد الكراث في تأثيره الطبي مقارباً لتأثير البصل ، فهو مهضم ومقشع (طارد للبلغم)، وقد أثبت الأبحاث أن له تأثيراً مضاداً للبكتيريا . وتقول بعض الدراسات إن للكراث يخفف البدانة ، كما أنه يستعمل خارجياً حيث يستعمل عصيره مع الحليب غسولاً للوجه لإزالة البقع الحمراء والطفح الجلدي ، وعصيره مع لب القمح وسكر قليل يستعمل لبخات على الجراحات والدامل لإنضاجها وإخراج ما بها من صديد ، كما أن مغلي أوراق الكراث ينفع مطهراً ومعقماً للجروح ، ولإزالة آلام قرص الحشرات يفرك مكان القرصة بالكراث.





34) الكردهان : للكردهان مكانة كبيرة في طب الأعشاب الصيني حيث يعد من أحد المقويات حيث يساعد الجسم على تحمل الأعمال وعلى التكيف مع الهجوم ويقول كثير من الصينيين إن مفعول جذر الكردهان ذي اللون الأصفر الجميل يشبه إلى حد ما مفعول جذور الجنسنج ، لكنه ألطف كما يقولون .


الاستعمالات :أن جذر الكردهان يرفع مستوى الهيموجلوبين وكريات الدم الحمراء ويخفض ضغط الدم ، كما أثبتت تجارب أخرى قدرة جذر الكردهان في المساعدة على رفع تحمل الكرب والمحافظة على اليقظة . يستعمل الكردهان في الصين على نطاق واسع مقوياً للكلى (القوة الحيوية) وللرئتين والطحال وهو يساعد على وظائف الأيض في جسم الإنسان وهو مقوٍ لطيف يساعد في إنعاش وظائف الجسم بأكملها . يستعمل الكردهان لمشاكل الهضم مثل فقد الشهية وكمضاد للقيء والإسهال وهو من أفضل المواد للمعدة ، يستخدم الكردهان لتخفيف آلام عضلات العنق المشدودة والصداع وارتفاع ضغط الدم ، ويقول الصينيون : إن الكردهان أكثر نجاحاً من الجنسنج.


وتقول الأبحاث : إن الكردهان مقوٍ جيد للإرضاع حيث تؤخذ الجذور بانتظام من قبل الأمهات المرضعات لزيادة إنتاج الحليب وكمقوٍ لبناء دم قوي ، وهو جيد للمشاكل التنفسية بما في ذلك ضعف التنفس والربو . تؤخذ من الكردهان أربع ملاعق صغيرة وتضاف إلى أربع ملاعق من الاسترجالس وملعقتين صغيرتين من نبات العرق ، وتضاف جميعها إلى حوالي لتر من الماء وتوضع على نار هادئة مدة 40 دقيقة ، ثم تشرب بانتظام بمعدل كوب بعد الأكل 3 مرات يومياً كمقوٍ جيد ، أما بالنسبة لفقد الشهية فيؤخذ ملء ملعقة صغيرة من مسحوق جذر الكردهان ويضاف إلى ملء كوب ماء مغلي ويترك مدة 10 دقائق ثم يصفى ويشرب كوب كل 3 ساعات . أما الإرهاق العصبي والتوتر العضلي والصداع فيؤخذ ملء ملعقة متوسطة من مسحوق جذر الكردهان وتوضع في وعاء ويضاف لها ملء كوب ماء وتترك على النار حتى تغلي ثم تزاح وتترك لتبرد مدة10 دقائق ، ويشرب بمعدل كوب 3 مرات في اليوم على فترات متساوية ، أو يمكن عمل شربة وتؤكل يومياً بمعدل مرة واحدة . توجد مستحضرات على هيئة كبسولات وأقراص وعادة تدخل مع مستحضرات الجنسنج . لا توجد أضرار جانبية لجذر الكردهان ويعد من الأدوية المأمونة ، ولكن يجب عدم استخدامه من قبل النساء الحوامل وبالأخص في الأربعة الأشهر الأول من الحمل وكذلك عدم استخدامه للأطفال دون سن العاشرة وكذلك الأمهات اللاتي يرضعن أطفالهن ، ويجب استشارة المختص للأشخاص الذين تعدت أعمارهم 70 سنة.




35) الكرفس : نظراً لما يتمتع به الكرفس من فيتامينات ومعادن فهو يستعمل داخلياً مقبلاً ومقوياً عاماً ، ومرمماً لخلايا الجسم ، ومرطباص ومدراً للبول ومنحفاً وضد الروماتزم ومطهراً لمجاري الدم ومضاداً للتعفن ، وعسر الهضم والوهن والحمى المتقطعة مثل حمى الملاريا وكذلك الصرع وأمراض الصدر والسمنة ، وزيادة الدم ، والأرق والنقاهة وطريقة استعمال الكرفس داخلياً هو أكله طازجاً مع السلطة أو يطبخ مع الحساء ، وتعصر جذوره ويشرب من عصيره نصف كوب في اليوم مدة 15 إلى 20 يوماً وذلك لعلاج الروماتزم بنجاح تام ، وكذلك الزكام وضيق النفس والسعال والبحة والنقرس والتهاب المفاصل . يشرب 200 جرام 3 مرات في اليوم لمكافحة نوبات الإغماء أو يشرب مغلياً بمعدل 30 جراماً من أوراقة في لتر ماء . أما خارجياً فيمكن استعماله ضد الجروح والخراجات والسرطانات والتشققات الناتجة في القدم في وقت البرد ، وطريقة الاستعمال هو غسل الجروح بعصير جذور الكرفس أو بوضع كمادات على الجروح والدمامل والسرطانات ، وعلى إبهام الرجل مع عصير الليمون لعلاج النقرس ، ويستعمل غرغرة وغسولاً ضد تقرحات الفم والخناق وخفوت الصوت وورم اللوزتين . لقد بينت الأبحاث في ألمانيا والصين أن للزيت العطري مفعولاً مهدئاً للجهاز العصبي المركزي ، ولبعض مكوناته مفعولاً مضاداً للتشنج . كما أثبتت الدراسات في الصين فعالية الزيت في معالجة فرط ضعف الدم .تستخدم بذور الكرفس اليوم لمعالجة حالات الروماتزم والنقرس وهي تساعد الكليتين على طرد السموم وغيرها من الفضلات غير المرغوب فيها ، كما تعمل على خفض الحموضة في الجسم ككل ، وتفيد البذور في تحسين دوران الدم العضلات والمفاصل . كما يستعمل الكرفس في المعالجة المثلية لعلاج مشاكل المبيض والروماتزم .


الأعراض الجانبية للكرفس : يجب عدم استخدامه من قبل النساء الحوامل وكذلك للأشخاص الذين يعانون من التهابات في الكلى .




36) الكركديه : ويعرف بالغجر : وقد وجد من الأبحاث التي أجريت على أزهار وأوراق الكركديه أنها تهدئ من تقلصات الرحم والمعدة والأمعاء وتزيل آلامها وهي مفيدة أيضاً ضد الحميات . ويعد شراب مغلي أزهار الكركديه من أفضل المشروبات المستعملة في شهر رمضان المبارك ، فهو شراب حمضي ملطف وقابض وخافض للحرارة ومضاد للديدان الشريطية والأسطوانية وملين خفيف للمعدة ويساعد على خفض ضغط الدم المرتفع . وقد قيل : إن الكركديه يمكن أن يكون الوصفة السحرية لكثير من العلل؛ فهو مرطب ومنشط ومهضم ومنظف وملين ومفيد لأوجاع الصدر والربو ولضعف المعدة والتهاب المفاصل والروماتزم والنقرس والمغص الكلوي وضد المشروبات القلوية . ويستعمل الكركديه عادة على عدة أشكال فيؤكل نيئاً مع السلطات ويضاف إلى الحساء ويمكن أن يطبخ لوحده مع الزبدة أو الزيت أو مع البيض ، ويستعمل الكركديه داخلياً وخارجياً فيستعمل داخلياً لعلاج الكحة وارتفاع الحرارة والسل الرئوي وارتفاع ضغط الدم ولإبادة الديدان الشريطية الأسطوانية ، حيث يؤخذ ملء ملعقة أكل وتضاف إلى ملء كوب ماء مغلي وتغطى مدة 10 دقائق ثم يشرب بمعدل 3 مرات في اليوم .


أما الاستخدامات الخارجية للكركديه: فيستعمل لزيادة تثبيت لون الشعر وإكسابه لوناً نحاسياً براقاً ، ويستعمل مغلي أزهار الكركديه ويضاف إلى مسحوق الحنا وأزهار البابونج على شكل عجينة توزع على خصلات الشعر بالتساوي ثم يلف الرأس بكيس نايلون مدة 6 ساعات ثم يغسل الشعر بالماء الدافئ ويكون الشعر بعد ذلك ذا لون أحمر نحاسي جميل .




37) الكركم : إذ يدخل كأهم التوابل وكأهم المواد الملونة . وقد عرف الكركم باسم الورس لدى العرب ، حيث ذكر الترمذي في جامعة من حديث زيد بن أرقم عن النبي صلى الله عليه وسلم "أنه كان ينعت الزيت والورس من ذات الجنب ". وصح عن أم سلمة رضي الله عنها قالت: "كانت النفساء تقعد بعد نفاسها أربعين يوماً ، وكانت إحدانا تطلي الورس على وجهها من الكلف ". وقال صاحب كتاب الطب النبوي إنه ينفع من الكلف والحكة والبثور الكائنة في سطح اليدين إذا طلي به وله قوة قابضة صابغة ، وإذا لطخ به على البهق نفع منها ، وقد استخدمه العرب كمكسب للطعم والرائحة وكمادة ملونة لبعض المأكولات وخاصة الأرز وبعض الحلوى ، كما استخدموه منبهاً وهاضماً ومدراً للبول والصفراء. وفي الهند وتايلند وأندونيسيا وماليزيا استخدم الكركم من مئات السنين كمواد متبلة وصابغة للأطعمة ، ويستخدم مسحوق الكركم في تايلند لعلاج الدوخة والسيلان وقرحة المعدة وفاتح الشهية ومنعش وطارد للأرياح ومقبض ومضاد للإسهال ، كما يستخدم خارجياً لعلاج لسعات الحشرات وموقف لنزيف وفي شد اللثة .أما في الهند فيستخدم كمادة تساعد على الهضم ومقوٍ ومنق للدم وضد التقلصات وأثبتوا فوائده المستخدمة في الطب الشعبي وأن له قوة عجيبة وبالأخص للجهاز الهضمي والكبد والصفراء وأثبتت الدراسة أن تأثير الكركم كان أقوى من تأثير الهيدروكورتيزون كعلاج للروماتيزم .كما أثبتت الدراسات أن للكركم تأثيراً على الخلايا السرطانية ، وله قدرة عجيبة في حماية المعدة من القرحة والكبد ، وقد أثبتت السلطات الألمانية أن الكركم يعالج تخمة المعدة . كما قامت كلية الصيدلة بجامعة الملك سعود بدراسة تقويمية للكركم في علاج قرحة المعدة والاثني عشر ، كما أن الكركم في علاج التهابات أخرى مثل الربو والأكزيما .


يوجد من الكركم مسحوق وكبسولات وأقراص وخلاصة سائلة وصبغة ، كما يباع مركب الكوركومين تجارياً كمادة نقية . الجرعات المأمونة للكركم هي مابين نصف - جرام إلى واحد جرام من مسحوق الكركم توزع على 3جرعات في اليوم الواحد بين الوجبات ، أو ما بين 5‚1 – 3 جرامات موزعة على اليوم تذاب كل جرعة في حليب دافئ ، أما في حالة استخدام مركب الكوركومين النقي فإن الجرعة تكون 1200 ملجرام موزعة على 3 مرات في اليوم ، أما بالنسبة للكبسولات فإن كل كبسولة تحتوي على 300 ملجرام حيث تؤخذ كبسولة واحدة 3مرات يومياً ، أما الأقراص فيحتوي كل قرص 450 ملجرام من الخلاصة الجافة ، يؤخذ قرص واحد بعد الوجبات الثلاث ،أما الصبغة فيؤخذ ما بين 10-30 نقطة 3 مرات يومياً ، وبالنسبة للخلاصة السائلة فتؤخذ ملعقتين 3 مرات يومياً .

وتستخدم الجرعات السابقة في علاج أي من الأمراض التالية :الروماتزم أو داء النقرس ، زيادة إفراز الصفراء ، أمراض الكبد ، قرحة المعدة والاثني عشر ، تخفيض نسبة الكولسترول في الدم ومنع التخثر ، مضادة للأكسدة وذلك بطرد السموم من الكبد ، لمنع تكون خلايا سرطانية ، لقتل البكتريا في الأمعاء ، لعلاج الأكزيما والجرب وبعض الفطريات التي تتكون بين أصابع الرجلين .


أما بالنسبة للاستعمالات الخارجية: فيستعمل المسحوق لعلاج الجروح الحديثة ؛وذلك بذره فوق الجرح ، وبالنسبة للسع الحشرات تدهن بمرهم محضر من مسحوق الكركم مع الفازلين ، كما يستعمل المرهم نفسه ضد الكلف وبعض البقع السوداء في الوجه والرقبة ، وبالنسبة لالتهاب اللثة وتقرحات الفم فيستعمل مغلي الكركم غرغرة .

يجب عدم الاستمرار في استخدام الكركم لأكثر من ستة أسابيع وعدم زيادة الجرعة العادية ؛ لأن ذلك قد يسبب بعض آلام في المعدة ويجب عدم استخدامه في حالة مرض المرارة ، كما يجب على الأم الحامل عدم استخدامه كعلاج خلال فترة الحمل . يجب عدم استخدام مستحضرات الكركم مع الأشخاص الذين يستعملون أية أدوية كيميائية أو عشبية وبالأخص الأشخاص الذين يستخدمون الأسبرين أو الورفاين أو أي مستحضر ضد التخثر وكذلك أدوية الضغط ، ولكن لا بأس من استعمال الكركم مع الأكل كمادة منكهة أو كمادة صابغة .



38) الكزبرة : استعمالاته :قال أبو بكر الرازي : الكزبرة نافعة ضد حالات التبول مرات كثيرة وتقطير البول والإصابة بالبرد ، كما أنها مفيدة لحالات حموضة المعدة . وقال ابن البيطار : الكزبرة تساعد المعدة على الهضم ، أما الكزبرة الخضراء فهي تضر بمريض الربو. قال أبقراط : إن في الكزبرة حرارة وبرودة وهي تزيل روائح البصل والثوم إا مضغت رطبة ويابسة . وحديثاً يشيع استخدام الكزبرة كتابل حيث تستخدم على نطاق واسع في جميع بلاد العالم ، ويستخدم نقيع الكزبرة كعلاج لطيف لانتفاخ البطن والمغص ، وهي تهدئ التنشج في الأمعاء وتضاد تأثيرات التوتر العصبي . ويستخدم الصينيون الكزبرة لعلاج فقد الشهية وفي علاج العنقز والحصبة ومشاكل القولون والروماتزم . لا توجد مخاطر من استعمال الكزبرة وبالأخص إذا استعملت حسب الجرعات المحددة لها حيث لا تزيد الجرعة اليومية على 3 جرامات على هيئة ثلاث جرعات في اليوم كل جرعة 1 جم .




39) كف مريم : الاستعمالات : تستخدم في الطب الشعبي لحالات عسر الولادة حيث يشرب منقوعها لتعجيل الولادة ، كما يشر منقوعها من أجل الإنجاب. تستخدم أيضاً في علاج نزلات البرد عند الأطفال وذلك بحرقها واستنشاق الدخان المتصاعد منها . يستخدم مغلي بذور النبات مع بذور الكمون لوقف نزيف ما بعد الولادة .

وبشكل عام تستخدم النساء نبات كف مريم على نطاق واسع لتسهيل الولادة وذلك بغلي النبات مع الماء ثم تركه منقوعاً ليلة كاملة ثم تشرب من النساء قبل الولادة وقد سمي نبات الطلق لأنه يحدث الطلق . وحديثاً قام الصيدلي طه خليفة بعمل رسالة دكتوراه في نبات كف مريم السعودي ،وأثبت أن نبات كف مريم يسهل ويعجل الولادة ويمكن استخدامه لهذا الغرض بأمان .




40) الكمأة (الفقع) : روى الطبري عن ابن الذكور عن جابر قال :"كثرت الكمأة على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم فامتنع قوم عن أكلها وقالوا أنها جدري الأرض فبلغ الرسول صلى الله عليه وسلم فقال "إن الكمأة ليست من جدري الأرض إلا أن الكمأة من المن".

وفي رواية الترمذي عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال "الكمأة من المن وماؤها شفاء للعين" .


ويقال إن الكمأة من المن أي أن الله سبحانه وتعالى امتن على عباده بها حيث إنها تنبت بلا تكلفة بذور ولا فلاحة ولا زرع ولا سقاية ، فهي ممنون بها من الله وهي فوق ذلك لا تزرع ولا تستزرع ، وقد أثبتت البحوث العلمية أن محاولات استزراعها باءت بالفشل لكي تبقى منة من الله على عبادة ويبقى حديث رسول الله معجزاً إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها .


أنواع الكمأة : الزبيدي ولونه يميل إلى البياض وحجمه كبير قد يصل إلى حجم البرتقالة الكبيرة ، والخلاسي ولونه أحمر وهو أصغر من الزبيدي ، والجبي ولونه أسود إلى أحمر وهو صغير جداً ، والهوبر ولونه أسود وداخله أبيض وهذا النوع يظهر قبل ظهور الكمأة الأصلية وهو يدل على أن الكمأة ستظهر قريباً ويعد هذا النوع أردأ أنواع الكمأة ونادراً ما يؤكل . ولها استعمالات داخلية وخارجية ،

فالاستعمالات الداخلية هي : 1- تستعمل لعلاج هشاشة الأظافر وسرعة تكسرها أو تقصفها وتشقق الشفتين واضطراب الرؤية .

2- تستعمل كغذاء جيد حيث تبلغ قيمتها الغذائية أكثر من 20% من وزنها حيث تحتوي على كمية كبيرة من البروتين ، ويصنع من الكمأة الحساء الجيد وتزين بها موائد الأكل ، ويجب أن تطبخ جيداً وأن لا تؤكل نيئة لخطورتها ، حيث تسبب عسر الهضم ، وينصح بعدم أكل الكمأة للمصابين بأمراض في معداتهم أو أمعائهم ، كما يجب عدم أكلها من قبل المصابين بالحساسية .

3- تستعمل الكمأة بعد غسلها جيداً وتجفيفها وسحقها لتقوية الباءة وذلك بعمل مغلي منها بشرط أن تغلى جيداً ولمدة لا تقل عن نصف ساعة .


أما الاستعمالات الخارجية : 1- يستعمل عصير الكمأة لجلاء البصر كحلاً .

2- إذا خلط الأثمد مع الكمأة واكتحل به فإنه يصلح البصر ويقويه ويقوي أجفان العين ويدفع عن العين نزول الماء .

3- لقد ثبت مجازياً أن ماء الكمأة يمنع حدوث التليف في مرض التراخوما .يجب عدم أكل الكمأة نيئة وعدم شرب البارد عليها إذا أكلت بعد الطبخ لما في ذلك من ضرر على المعدة ويقال إنه لو لدغت شخصاً أفعى وفي بطنه الكمأة يموت مباشرة . يجب تنظيف الكمأة من التراب الموجود في التشققات اموجودة بها . يجب منع الكمأة عن المصابين بأعراض التحسس كالشري والحكة وبعض الأمراض الجلدية وعن المصابين بعسر الهضم وآفات المعدة والأمعاء .



41) الكمون : له استعمالات داخلية وخارجية .

أما الاستعمالات الداخلية :لحالات المغص وسوء الهضم وانتفاخ المعدة وكثرة الطمث والديدان المعوية وحالات البرد: يستخدم ملء ملعقة صغيرة من مسحوق الكمون مع ملء كوب ماء مغلي ، ويترك المزيج لينقع مدة عشر دقائق ثم يصفى ويشرب بمعدل كوب في الصباح وآخر في المساء .

لحالات التشنجات العصبية وضعف الشهية للطعام : يستعمل مغلياً مكوناً من ملعقة صغيرة من مسحوق الكمون في لتر ماء أو يمزج مسحوق الكمون بمعدل جرام واحد إلى مقدار ملعقة كبيره عسل النحل .

لعلاج وتسكين آلام الرماتزمية : يستخدم زيت الكمون بمعدل 10 نقط على أي مشروب ساخن يتناوله المريض عقب الإفطار والعشاء .

والاستعمالات الخارجية : لشفاء الجروح والقروح يستخدم مزيج مكون من الزيت والعسل مع مسحوق الكمون لدهان الأماكن المصابة.

لشفاء أورام الخصيتين : يستعمل دهاناً موضعياً مكوناً من مسحوق الكمون + زيت زيتون + دقيق .

لإيقاف نزيف الأنف : تستعمل فتيلة من القطن مشبعة بمسحوق الكمون مع الزيت وتوضع بداخل الأنف أو إذا سحق الكمون بالخل واشتم منه قطع النزيف من الأنف.الكمون مع الكندر (اللبان الذكر)ينفع حالات أوجاع المعدة وحصى الكلى والمجاري البولية وكذلك حالة سيلان اللعاب.


لإزالة بقع الوجه والحصول على بشرة صافية : يستخدم مغلي ماء الكمون غسولاً ثلاث مرات للوجه يومياً . وقد صنع مؤخراً في فرنسا مشروب تح مسمى كوميل يساعد على إزالة عسر الهضم وفاتح للشهية ويفيد في حالات التشنج والروماتيزم والحروق والجرب .


هل يتداخل الكمون مع الأدوية العشبية أو غير العشبية وهل له أضرار جانبية ؟ نعم يتداخل الكمون مع الأدوية المنوة مثل الباربيتورات : أما الأضرار الجانبية فهي غير موجودة ، إذا التزم المتعاطي بالجرعات المحددة ولم يتعداها .



42) الكندر (اللبان الذكر):قال فيه ابن البيطار : الكندر يقبض ويسخن ويجلو ظلمة البصر ، يملأ القروح العتيقة ويدملها ويلزم الجراحات الطرية ويدملها ويقطع نزف الدم من أي موضع كان ونزف الدم من حجب الدماغ وهو نوع من الرعاف ويسكنه ، يمنع القروح التي في المقعدة وفي سائر الأعضاء ، إذا خلط بالعسل أبرأ الحروق ، يحرق البلغم وينشف رطوبات الصدر ويقوي المعدة الضعيفة ويسخنها ،


ويهضم الطعام ويطرد الريح ، دخان الكندر إذا حرق مع عيش الغراب أنبت الشعر . وقد استخدمه قدماء المصريون دهاناً خارجياً مسكناً للصداع والروماتزم والأكزيما وتعفن الحروق ولآلام المفاصل ولإزالة التجاعيد الوجه ، ويستعمل مع الصمغ العربي لقطع الرائحة الكريهة وعسر النفس والسعال والربو ، مع العسل والسكر لضعف المعدة والرياح ورطوبات الرأس والنسيان ومع الماء لسائر أمراض البلغم ، ومع البيض غير كامل النضج لضعف الباءة ، ويستعمل مطهراً ، وتوجد تجربة من الكندر مع البقدونس حيث يؤخذ قدر ملعقة كبيرة من الكندر ويقلى مع حوالي ملعقتين من البقدونس مع كوبين من الماء ويغلى حتى يتركز الماء إلى كوب واحد ويكون شكله غليظ القوام يشرب نصفه في المساء والنصف الآخر في الصباح فإنه مفيد جداً لعلاج السعال الشديد والنزلات الصدرية . كما يستعمل لعلاج السعال عند الأطفال حيث ينقع منه ملء ملعقة صغيرة ليلاً مع كوب حليب ثم يعطى للطفل منه نصفه صباحاً . كما يستخدم منقوعة في الماء الدافئ ويشرب من ما يعادل فنجان قهوة صباحاً على الريق وآخر في المساء عند النوم ؛ وذلك لعلاج حالات كثيرة مثل السعال وضعف المعدة وإزالة البلغم وآلام الروماتزم . كما يخلط مع زيت الزيتون أو السمسم لإزالة آلام البطن . ويخلط مع زبيب الجبل والزعتر لعلاج ثقل اللسان .




43) اللوز : قديماً تحدث الأطباء العرب والقدامى من الأوربيين عن اللوز وفوائده العلاجية وأهم ماقالوه : إن اللوز الحلو ينقي الصدر ويفتح السدد والربو وينقي الرئة وإذا أخذ مع مثله سكر ونصفه من الزبيب اليابس قطع السعال المزمن وملازمة آكل اللوز تسمن وتحفظ القوى وتصلح الكلى وتزيل حرقة البول وتقوي الأعضاء ، إذا أكل اللوز بقشره قبل النضج فإنه يسكن ما في الفم واللثة من أوجاع ، وإذا أكل بالسكر زاد في المني وسهل انهضامه ،أما اللوز المر فيزيل الأخلاط الغليظة والربو والسعال وأورام الصدر والرئة وأمراض الطحال والكبد واليرقان وخاصة إذا أخذ بالعسل .


واللوز المر يجلو النمش والكلف إذا طبخت جذوره ووضع على الوجه وغسل الرأس بماء طبيخ الجذور يزيل الحزاز من قروح الرأس وكذلك ينفع من الكحة . أما قاله الطب الحديث عن اللوز فهو ملطف للجهاز الهضمي ومضاد للكحة المزمنة وضد التقيؤ والدوخة ، كما يستعمل اللوز الحلو على هيئة عجينة مع الماء كملطف للجلد وللعناية بالبشرة .


ولعلاج الأكزيما والحروق والأمراض الجلدية تدهن بزيت اللوز ويستعمل أيضاً كقطرة لآلام الأذن . أما البواسير فيستعمل زيت اللوز مخلوطاً بالبيض دهاناً . هناك أضرار للوز المر بالذات ويجب ألا يستعمل إلا باستشارة المختص ، حيث إن أكثر من 10 حبات تسبب التسمم بل ربما الوفاة عند الأطفال ، و60 حبة تسبب الوفاة عند الكبار ، أما فيما يتعلق باللوز الحلو فلا نوجد له أعراض جانبية .




44) اللاونده (الضرم): لقد أثبتت الأبحاث العلمية أن زيت اللاوندة (الضرم) يملك قدرة كبيرة على قتل البكتيريا وأيضاً كمادة مطهرة وتخفيض الألم ونرفزة الأعصاب ، كما يخفف شد العضلات ويزيل المغص ويطرد الغازات من المعدة ، كما أنه يستخدم خارجياً كقاتل للحشرات ويستخدم في علاج بعض الأمراض الجلدية . وقد أثبتت الدراسات أنه يخفف آلام الصداع وكذلك الصداع النصفي ويقلل من القلق والإجهاد . ومن أهم استعمالات هذا النبات وقف تطبل المعدة وتيسير الهضم وتخفيف آلام القولون العصبي ، كما أنه يخفف كثيراً من آلام بعض أنواع الربو . أما الزيت الطيار المستخلص من الأزهار فقد وجد أنه من الوصفات المميزة كمادة مطهرة ويساعد كثيراً في تعجيل شفاء الجروح والحروق والكدمات . لعلاج الصداع تؤخذ 20 قطرة من الزيت وتخلط مع زيت الزيتون (قدر نصف فنجان صغير ) وتفرك بالمخلوط الجبهة فيزول الصداع حالاً . وفي حالة الأرق والإجهاد تؤخذ ملعقة من أزهار النبات الجاف وتضاف إلى ملء كوب ماء مغلي ويترك مدة 15 دقيقة ثم يصفى ويشرب عند النوم. ولسوء الهضم وطرد غازات البطن تؤخذ ملعقة من الأزهار وتغلى في نصف كوب ماء ثم تبرد ويشرب مرتين في اليوم . وتقول بعض المراجع : إنه إذا دلك المكان الذي تعرض لقرص الحشرات بالزيت فإنه يقضي على الألم ، كما أن الزيت يقضي على القمل وجرثومة الجرب . ومن الوصفات الجيدة إضافة عدة قطرات من الزيت إلى حمام الماء قبل النوم فإنه يريح العضلات ويقضي على الإجهاد ويقوي الأعصاب ويشجع على النوم المريح .




45) الملفوف :1- يستخدم الملفوف لعلاج الصمم وضعف السمع ؛وذلك بأخذ مقدار من أوراق الملفوف ثم تعصر ويخلط عصيره بمثليه من عصير الليمون ويقطر الأذن . 2- أما الأرق فتوضع كمادات من ورق الملفوف على خلف الرأس وعلى الساقين ثلاث مرات أو أربع فيذهب الأرق وينام المريض .


3- الملفوف يفيد في الاستقساء حيث يكثر الشخص المريض من أكل الملفوف نيئاً أو يشرب عصيره .

4- للإسهال يستخدم الملفوف وذلك بوضع أوراقه على كل البدن بما في ذلك منطقة العانه وذلك مرة أو مرتين خلال النهار ويجب عدم تحريك المريض ، وتسلق أوراق الملفوف ويشرب الماء المسلوق .

5-أما علاج توتر الأعصاب فيؤخذ كوبان يومياً من عصير الملفوف .

6- أما الأكزيما وعرق النسا والروماتيزم فتستعمل أوراق الملفوف لمدة قصيرة ككمادات مع ملاحظة دهن الأوراق الطازجة بزيت الزيتون ويؤخذ الملفوف أكلاً نيئاً أو عصيراً .


7- وتستعمل أوراق الملفوف الطازجة ككمادات للغرغرينا وتستبدل كل ساعتين ثم يترك مدة أربع ساعات وفي المساء وعند النوم تبقى الكمادات حتى الصباح.

8- والملفوف يعالج الإمساك حيث يؤخذ مسلوق الملفوف بمعدل 2-3 أكواب كل يوم ، أما التهابات الأمعاء فيمكن علاجها بعصير الملفوف الطازج وكذلك الحال بالنسبة للمغص .

9- وأما البروستاتا فقد جربت كمادات على أسفل البطن وبين الشرج والعضو الذكري مرتين في الصباح والمساء .

10- استعمال أوراق الملفوف المهروسة الطازجة لعلاج الحروق .

11- كما عملت دراسة على الأشخاص الذين يتناولون الملفوف بصفة دائمة فاتضح أنه لا يوجد بين هذه الفئة من أصيب بالسرطان وخاصة سرطان القولون.



12- يجب استعمال الملفوف من قبل المصابين بأمراض القلب والسمنة والتدرن والمتسممين بالأدوية حيث إنه ينشط الكليتين وخاصة إذا استعملوه في الصباح على الريق ، كما أن المصابين بالسكري يستطيعون استعمال الملفوف على شكل عصير فهو يخفض السكر ، حيث وجد أن الملفوف يحتوي على مادة مشابهة في مفعولها الأنسولين ولكن هذه المادة سريعة الخراب والطبخ يفسدها بسرعة ، ويجب على الأشخاص المصابين بأمراض الكبد عدم تناول الملفوف لأنه يزيد من ذلك ويجب أن نختار من الملفوف ماهو طازج وأن يكون دائماً بين طعامنا .




46) النخالة : هي القشرة الخارجية للقمح والشعير والأرز والشوفان والشليم . وهي أكثر المصادر الغنية بالألياف الغذائية . النخالة أو ما يعرفها بعض الناس بالردة تفيد في الأمراض والعاهات التالية : فغلي كيلو منها في خمس لترات ماء مدة نصف ساعة وإضافته إلى مغطس الحمام يفيد ضد الروماتزم والنقرس ، وشرب مغلي النخالة يسكن السعال والزكام الخفيف ، ومغلي ملعقة من النخالة قي كأس ماء مع قليل من العسل يفيد ضد الإمساك ، ويهدئ آلام تقرحات المعدة ، ومع العسل يفيد في الإسهال المزمن ، وفرك الوجه بمغلي النخالة يجمل جلدة الوجه وينقيها من الكلف ، ووضع كمادات من النخالة مع الخل يكافح الالتهابات الناجمة عن الالتواءات المفصلية .


إن إضافة غرام واحد من مسحوق النخالة إلى طعام كل شخص في كل وجبة وإلى الأطعمة التي توصف بصعوبة الهضم أو التي لا تعطي فائدة غذائية جيدة حيث تعطي هذه الكمية البسيطة نتائج مفيدة جداً لحالات عسر الهضم والمغص ، ويمكن تناولها للكبار والصغار على حد سواء ، وقد تأكد علماء التغذية أن النخالة تقوي الأعصاب والدماغ وأجهزة التناسل والدم والعظام والأسنان والشعر وتعدل وظيفة الغدة الدرقية وتنشط العصارات الهضمية وتحفظ الجسم من عدة أمراض وتعطي الحيوية والنشاط ،كما أنها تقي من الإصابة بالتهاب الردب وهو مرض معوي يتميز بالتهاب أكياس بارزة في جدران القولون ، وكما أن النخالة تقي من الإصابة بالإمساك فهي مفيدة للأشخاص الذين يعانون من البواسير . ونخالة الشوفان غنية بالألياف القابلة للذوبان ، وهي لزجة تمتزج مع الماء لتكون هلاماً كثيفاً ، وقد توصل الباحثون إلى أن هذا النوع من الألياف يقلل مستويات الكوليسترول في الدم ، كما يبدو أنه يحسن عمليات تأييض الجلوكوز عند المصابين بداء السكري ، وهذا الأمر يقلل جرعات الأنسولين والعقاقير الأخرى المخفضة للسكر . وقد وجد أن كل أنواع النخالة وكل الأطعمة الغنية بالألياف تلعب دوراً مهماً في عملية التحكم في الوزن ، حيث إنها تعطي إحساساً بالشبع دون تناول كميات كبيرة منها ، مما يفسر سبب انخفاض الإصابة بالسرطان والنوبات القلبية الناتجة عن السمنة عند الشعوب التي يحوي نظامها الغذائي على كميات كبيرة من الألياف . عندما عرف الناس فوائد النخالة تعمد الكثير منهم زيادة كميتها عن الحد الذي ذكرناه ،


ولكن اتضح أن هذه الزيادة تزيد مرض الأمعاء الملتهبة وهي حالة مرضية تصبح فيها الأمعاء ملتهبة ، ومنقرة بتقرحات صغيرة ، بالإضافة إلى ذلك يعيق حامض الفيتيك الموجود في النخالة النيئة امتصاص الكالسيوم والحديد والزنك والمغنيسيوم ومعادن أخرى مهمة للجسم ، وتقوم الأنزيمات الموجودة في الخميرة بالقضاء على معظم حمض الفيتيك خلال عملية الخبز ، كما تدمر الحرارة معظم حمض الفيتيك الموجود في حبوب الإفطار الغنية بالنخالة . وبالتالي فإن هذه الأطعمة المصنعة أكثر أماناً من نخالة المطاحن النيئة ، وقد سجلت عدد من حالات انسداد الأمعاء الشديدة عند الأشخاص الذين يتناولون كميات كبيرة من النخالة ، وننصح باتباع منهج معتدل وذلك بتناول أنواع الخبز المعمول من دقيق القمح الكامل دون نخله وكذلك المنتجات الأخرى التي تحتوي على النخالة ، واستبدال الأرز الأبيض المنزوع النخالة بالرز الأسمر .




47) اليانسون :اليانسون والطب القديم: لقد أوصى العشابون منذ أكثر من ألفي عام بتناول اليانسون للحصول على منافعه في علاج السعال والتهاب القصبات وآلام المعدة والنفخة . وينصح بعضهم بإعطائه للنساء الحوامل ليريحهن من الغثيان الصباحي . وقد أكد العلم الاستعمال التقليدي لليانسون في علاجه للسعال والتهاب القصبات والربو . اليانسون والطب الحديث : لقد أثبت العلم الحديث أن لليانسون تأثيرات ضد السعال وطرد البلغم وتأثيراً ضد المغص وفعال للبكتريا ومضاد للفيروسات ومضاد للحشرات .وقد أثبت بواسطة الدستور الألماني أن اليانسون القدرة على علاج البرد بشكل عام ، السعال والتهاب الشعب ، الحمى والبرد والتهاب الفم والحنجرة ، ومشاكل سوء الهضم وفقدان الشهية .


كما أثبتت الأبحاث الحديثة أن لليانسون تأثيراً هرمونياً ذكرياً في حالة تناوله بكميات كبيرة ، أما إذا أخذ بكثرة فإنه يقلل منها وتؤثر في الحالة الجنسية للرجال .

وله استعمالات داخلية :1- لحالات أمراض الجهاز التنفسي مثل ضيق التنفس والسعال ونوبات الربو .

2- الاضطرابات الهضمية وحالات المغص المعوي وانتفاخات البطن .


3- لتنشيط الكلى ولإدرار الطمث وضعف المبايض ولزيادة إدرار الحليب وتسهيل عمليات الولادة ، حيث يستخدم مغلي ثمار اليانسون في جميع الحالات السابقة بمعدل ملعقة صغيرة من مسحوق ثمار على ملء كوب مغلي ويغطى ويترك لينقع مدة ما بين 15 إلى 20 دقيقة ثم يشرب مرة في الصباح وأخرى في المساء .

وله استعمالات خارجية : 1- الالتهابات العينية حيث يستخدم مغلي اليانسون كغسول للعين .


2- لإزالة قمل الرأس والعانة يستعمل دهاناً من زيت اليانسون مع زيت الزيتون (1:1) . هل يستعمل اليانسون في الغذاء كما يستخدم السنوت ؟ إن استخدام اليانسون في الغذاء أقل بكثير من السنوت ، حيث إن السنوت تستخدم فيه جميع أجزاء النبات من أوراق وبذور وجذور وزيت ، بينما اليانسون لا يستخدم من إلا البذور والزيت . ولكن يوجد نوع من الحلوى اليونانية التي يدخل فيها اليانسون وهذا النوع من الحلوى يسمى موستاسيوم تؤخذ بعد الوجبات الرومانية الدسمة ؛ وذلك لتسهيل الهضم ، وربما كان هذا النوع من الحلوى حسب رأي بعض المؤرخين أصل الحلوى التي تقدم في الأعراس . هل لليانسون أضرار جانبية ؟ أو تداخلات مع بعض الأدوية ؟ لا يوجد لليانسون أضرار جانبية إذا تقيد الإنسان بالجرعات المحددة أما بالنسبة للأدوية فإنه يتداخل مع الأدوية المضادة للتخثر فقط .





48) اليقطين (القرع) أو الدباء: لقد ذكر اليقطين في القرآن الكريم قال تعالى : وأنبتنا عليه شجر من يقطين . كما ورد ذكر الدباء في الحديث النبوي الشريف ، حيث ثبت في الصحيحين من حديث أنس بن مالك : أن خياطاً دعا رسول الله صلى الله عليه وسلم لطعام صنعه ، قال أنس : فذهبت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقرب إليه خبزاً من شعير ومرقاً فيه دباء وقديد ، قال أنس : فرأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يتتبع الدباء من حوالي الصحفة ، فلم أزل أحب الدباء من ذلك اليوم.وقد ورد ذكر اليقطين في الطب العربي وفي الطب القديم حيث قيل إنه يغذي البدن غذاءً جيداً ، ويذهب الصداع إذا شرب أو غسل به الرأس ، وهو ملين للبطن ، وأكله بالخل أو التمر الهندي يقمع الحرارة ، وشرب مائه يدر البول ،كما أنه يفيد لعلاج الحروق إذا غطي الحرق بمعجونة.


الاستعمالات : 1- إذا أكل مطهواً فإنه يطرد السوائل من الجسم ؛ ولهذا الغرض يقشر حوالي نصف كيلو من القرع ويقطع إلى قطع صغيرة ثم تسلق مع الماء وتضاف إليه كمية من السكر ثم تهرس حتى تصير عجينة رخوة ثم يضاف إليها مقدار من الحليب ويستعمل حساء دون ملح ويستمر يومياً في تناول هذه الكمية من الحساء 6أسابيع ثم يوقف تناوله مدة 4 أيام ثم تكرر العملية مرة ثانية وهذه الوصفة مجربة.


2- يستعمل عصير القرع مليناً للباطنة شرط أن يتناوله على الريق كما أنه يحد من نشاط الغدة الدرقية ويفيد في مكافحة الحموضة الزائدة في المعدة وقد ينفع في مرض البروستاتا .

وهناك وصفات مقننة ومدروسة : 1- لطرد الدودة الشريطية ، تقشر كمية من بذور القرع تتراوح ما بين 30 -50 جم حيث تدق حتى تصبح عجينة ثم تمزج بمقدار من الحليب وتشرب ، وتكرر العملية 3 أيام ، ثم يؤخذ بعدها مسهل قوي مثل ملح الإنجليز . 2- لعلاج الأرق والتهابات مجاري البول تدق بذور القرع بعد تقشيرها وتمزج بمقدار من السكر وتؤكل في كل يوم 3 ملاعق .

3- للتنشيط الجنسي ، تؤخذ كميات متساوية من بذور القرع والخيار والشمام حيث تقشر وتدق ناعماً وتمزج بمقدار من السكر ويؤخذ منها يومياً ثلاث إلى أربع ملاعق . لا توجد محاذير عن اليقطين ويعد من المواد الأمينة .


انتهى بتوفيق الله تلخيص موسوعة جابر لطب الأعشاب ومن أراد الاستزادة يرجع إلى الكتاب .

وأحب أن أخص هذا المنتدى المبارك بهذا الملخص
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
موسوعة الدكتور جابر لطب الاعشاب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى احلى بنات النسائى :: حياتك وحياة اسرتك :: صحتك-
انتقل الى: